أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال الموسوي - اتصال عند الساعة العاشرة














المزيد.....

اتصال عند الساعة العاشرة


كمال الموسوي
كاتب وصحفي

(Kamal Mosawi)


الحوار المتمدن-العدد: 6718 - 2020 / 10 / 29 - 19:51
المحور: الادب والفن
    


لا شيء في هذه الحياة يستحق منا كل هذا الاهتمام، ولا شيء يدعونا الى الانشغال، فكل الاشياء عابرة ومتغيرة وقابلة للتبديل او للمحو من الذاكرة الا صوتها..!
الله كم اعشق صوتها الذي يأتيني كل يوم عند الساعة العاشرة مساءا، كأنه نشيد وطني لابد لي من الوقوف دقيقة صمت في حضرته، بل كأنه آذان فجر مر على مسامع زاهد عابد اثقلته قيود المرض فلا يقوى على النهوض ليتعبد ربه ولا يمكنه لجم الاشتياق المفرط له..!
يقينا يا سيدتي بات صوتكِ يوجعني، يعتصر قلبي، يخطف روحي، ويأخذني الى الف احتمال لم افكر بأي منهن من قبل.. يحملني الى حيث لا اشعر ، ينقلني هدوءك لاقاصً لم ازرها سابقا، ولم تمر ببال العاشقين..
عند الساعة العاشرة سيدتي..!
اقف كطفل ينتظر بشوق كبير لباص المدرسة في يومه الاول منها.. نعم فقبلك جميع الوثائق الدراسية مزورة، وجميع الشهادات مزورة.. وجميع الصفوف التي انتميت اليها كانت مزورة ..! كانت جميعها وهم.. وكأنها دراسة عن بعد لا قيمة لها في زمن الحضور.. في زمن حضورك صغيرتي وجدت نفسي.. وفي زمن حضورك يا مدللتي اصبحت انا..!
واصبح العالم كله من حولي اخضر.. المقاهي العتيقة التي يقطنها متسكعوا مدينتي كلها اصبحت خضراء، الارصفة التي اقف عليها وانا انتظر صوتكِ، تحولت خضراء ، حتى الشوارع حتى الاضواء وحتى الفساتين التي ترتديها الصغيرات في شوارعنا اصبحت خضراء..!
لا شيء مهم بعدكِ سيدتي ....!!!
فلن امارس معكِ الحب ولن اقول انني مشتاق لك، او اكتب لك مكاتيب الغرام او ان ارسم لكِ قلب احمر او اخضر وارسله على شكل ملصق في محادثات الواتساب او على اي تطبيق اخر.. فالوجع اكبر من ان يقال، وانا قررت ان اقف معك على حدود وجعي من الان الى يوم القيامة..!

ساعديني كي اكون انا من جديد.. اغمضي عينيكِ عني.. واخفضي صوتك الرائع عن مسامعي.. لا تبتسمي بعد الان فلم اعد قادرا على تحمل تلك الانسيابية الموسيقية في ضحكتكِ..!
لا احبكِ ابدا يا رسل
ولكنني في قمة السعادة معك.. لا اعشقكِ.. ولكنني اكتفيت بك دون كل النساء.. لا افكر بالارتباط بك حاليا..! لان الارتباط معك يعني انه الطريق الى السماء، ولست مؤهلا كثيرا للارتباط في طرق السماء حاليا..!
اني انتظركِ ولو بعد الف سنة لانك الكامل الوحيد في حياتي.. وما حولي من اشياء كلها نواقص..!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,063,295,323
- رسل شهيق مختلف على مسامعي
- امراة ولدتني في العشرين من عمري
- هديل لندنية على ايقاع شرفي
- وان الموت على شفتيك انتحار
- لا تقتلوا بيروت
- ولادة من خاصرة التشيع
- سمسمه وكاسة اللبلبي وسياسة الاحتواء
- لحظة اغتصاب جماعي
- المواطن العراقي ارهابي حتى تثبت براءته
- اتركوا عمامة رسول الله ص
- رسالة الى الحضن العربي
- جنوبي انا حد النخاع
- لماذا انا ابكي الشهداء حد الموت
- انا خجل من الدفن في مقابر الشهداء
- كرستاله وصوتها يمشي معي
- كما مات الفن
- لازال جرحك في راسي يا علي
- رسالة الى الجيش الأبيض
- رسالة الى معالي وزير التجارة العراقي
- رسالة الى معالي وزير الصحة العراقي


المزيد.....




- محمد رمضان: أحترم قرار نقابة المهن التمثيلية رغم توضيحي لموق ...
- تصاعد أزمة التطبيع.. وقف محمد رمضان عن العمل.. والممثل ساخرً ...
- الموجي يكشف كيف أنقذ عبد الوهاب أم كلثوم... فيديو
- الروائي الحسن بكري يحكي تجربته مع العنوان.. توسل الطرق بين ا ...
- تايلور سويفت تفوز بجائزة فنان العام للمرة السادسة
- اقــــرأ: هتلر والسينما
- كاريكاتير العدد 4817
- فنانة سورية في السعودية: لا أستطيع التحمل... فيديو
- أعادت الحياة لـ -صورة- أم كلثوم... ما هي تقنية الهولوغرام؟
- أحدث ظهور للفنانة المعتزلة حنان ترك على -السوشيال ميديا- بعد ...


المزيد.....

- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- مثل غيمة بيضاء / نامق سلطان
- ستولَد شمس / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- ستولَد شمس من أهدابك / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- جورج لوكاتش - مشكلات نظرية الرواية / صلاح السروى
- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال الموسوي - اتصال عند الساعة العاشرة