أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حسن مدن - كيف كُتب التاريخ؟














المزيد.....

كيف كُتب التاريخ؟


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 6701 - 2020 / 10 / 12 - 14:38
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


تدور رواية «تاريخ حصار لشبونة» لخوسيه سارماغو حول مدقق لغوي يخترق المألوف. فيقوم بتعديل إحدى حوادث التاريخ في كتاب يصححه بعنوان «تاريخ حصار لشبونة»، إذ يقرر وفقاً لترتيب الأحداث وطبيعتها وقراءته الخاصة لها، أن الصليبيين لم يساعدوا البرتغاليين في احتلال لشبونة واستردادها من أيدي المسلمين المغاربة في النصف الثاني من القرن الثاني عشر، بينما يؤكد الكتاب الذي يقوم بتصحيح بروفاته وكذلك عدد كبير من المراجع المشابهة مساعدة الصليبيين للبرتغال، فما كان منه إلا أن أضاف كلمة notقبل الفعل يساعد Help، وبهذا انعكست الآية، فانقلب فعل المساعدة إلى رفض يفرضه الصليبيون على الملك «الفونسو هنريك الأول» ملك البرتغال.
ولما اكتشف الناشرون هذا التغيير الذي مرَّ بسلام، رغم أنه قلب الحقائق رأساً على عقب، اقترحت المسؤولة عن النشر على المدقق اللغوي أن يواصل كتابة تاريخ الحصار من الزاوية التي بدأ بها، أي من زاوية رفض الصليبيين مساعدة البرتغال، ومن هنا يُشرع الرجل بتغيير أحداث التاريخ لتتسق مع ما كان يراه في كتابة تاريخ البرتغال كله من جديد بدءاً من حصار لشبونة، ليبدأ هذا التاريخ بكلمة «لا» النافية التي أضافها عندما كان يصحح البروفات.
يقول الكاتب إن خطأ مطبعياً واحداً قد يغيّر من وجه التاريخ كله، وهذا ما فعله هو شخصياً بسابق الإصرار والترصد في هذه الرواية، ليستفزنا على طرح السؤال الذي لا مناص منه: مَن الذي كتب التاريخ الذي درسناه وندرسه، وإلى أي مدى يمكن أن نثق بأن هذا التاريخ هو حقاً تأريخ لما جرى قبل عقود أو قبل قرون.
كم عدد مَن هم على شاكلة المدقق اللغوي الذين قرروا أن يكتبوا تاريخاً يتسق وهواهم، فأضافوا إليه «لا» النافية حين أرادوا أو حذفوا لاءات مثلها في أمكنة ووقائع أخرى من دون أن يلتفت إليهم أحد أو يعترض عليهم، تماماً كما حدث مع صاحبنا الذي صنع تاريخاً مغايراً من دون أن يجد من يقول له إن هذا غير صحيح، وإن الأمور لم تسر كما رواها هو.
في العادة فإن الناس مشغولة عن التاريخ بقضايا الحاضر، أو لعلها مشغولة بأمور أخرى أقل أو أكثر أهمية من تلك الأمور التي نطلق عليها قضايا، فيما هناك من يكتب التاريخ، أو يعيد كتابته، وفق الأهواء التي تلائم مصالحه.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نحن و(نوبل)
- (أنا والجدة نينا) لأحمد الرحبي - الأنا في مرآة الآخر الروسي
- كم من - كعب أخيل - عندنا؟
- صراع دول لا حضارات
- مَن نحن؟
- المسكوت عنه في مسألة التعددية الثقافية
- كتاب يوثق تاريخ المرأة البحرينية في القرن العشرين
- المجتمع المدني بين التقديس والشيطنة
- قصص من العالم
- نحن والدولة
- المنفى الجماعي
- صلاح جاهين .. اليومي والمتخيّل
- كيف صنع جمال عبدالناصر مساري
- مرقد الطاغية
- الشجاعة المفتقدة في كتابة تاريخنا البحريني
- كائنات نجيب محفوظ
- عبدالله العروي والخانات الثلاث
- أناييس نن - شظية من هنا، شظية من هناك
- عبودية الآلة كما رآها أوسكار وايلد
- قسمة ضيزى


المزيد.....




- قس يوناني يحرق سبعة قساوسة بمادة أثناء جلسة تأديب لإتجاره في ...
- الجزائر... جبهة التحرير الوطني تخسر 7 مقاعد وتحتفظ بالصدارة ...
- مجلس النواب الليبي يعلن مثول حكومة الوحدة الوطنية أمام البرل ...
- دراسة: أكثر من مليوني شخص في بريطانيا عانوا من عوارض كورونا ...
- المغرب.. محاكمة صحفيين تثير المخاوف تجاه القمع في المملكة
- بوريل: يجب سحب كافة القوات الأجنبية من ليبيا
- لبنان.. حكومة تصريف الأعمال تنفي مسؤوليتها عن الانهيار
- الحوثيون: -عدم رد الدوحة على دعوات المنامة تأديب وإشعار بعدم ...
- -وول ستريت جورنال-: الاستخبارات الأمريكية تتوقع سقوط الحكومة ...
- ترامب يرجح تدمير السلطات الصينية للأدلة بشأن تسرب كورونا من ...


المزيد.....

- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر
- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حسن مدن - كيف كُتب التاريخ؟