أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسن مدن - مَن نحن؟














المزيد.....

مَن نحن؟


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 6697 - 2020 / 10 / 7 - 11:39
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


نحن ما فقدناه! - هكذا أجابت سيدة أجنبية عن سؤال يقول: مَن نحنُ، وُجّهِ لأشخاص من ثقافات ولغات مختلفة، من نحو عشرين ثقافة أو لغة، وأريد بهذا السؤال اختبار الحساسيات الثقافية والقومية وربما الدينية أيضاً تجاه الموضوع الذي جرى التعارف على تسميته بالهوية .
كان جواب هذه المرأة هو الأكثر اختصاراً وتكثيفاً بين أجوبة المشاركين في الإجابة . إمرأة أخرى أشارت إلى أن للأمريكيين بالذات مشكلة مع هويتهم، لأنهم بالدرجة الأولى سليلو مهاجرين قتلوا معظم السكان الأصليين، والحال، بما أنهم فقدوا معنى الوجود المرتبط بجذورهم في بلد أجدادهم فإنهم يسعون إلى التماهي بما يملكونه مادياً .
على أن السؤال: من نحنُ، ليس سوى واحد من مجموعة أسئلة تتصل بمفاهيم حيوية كالعالم والبيئة والتوازن والقيم والمسؤولية والتضامن وسواها، جرى عرضها على هؤلاء بحثاً عن أجوبة مختلفة أو متشابهة، في إطار سعي فريق أطلق على نفسه مسمى التحالف بهدف التفتيش عن مشتركات ثقافية بين الشعوب، وإن أمكن خلق هذه المشتركات تحت السؤال المفصلي التالي: هل يمكن قول ثقافة في لغة ثقافة أخرى؟
أي هل يمكن للغة غير لغتنا الأم أن تحمل الشحنة الدلالية للفكرة التي نقولها في لغتنا، هل نكون على يقين من أن الآخر يتلقى في لغته ما أردنا قوله في لغتنا إذا ترجمنا له ما نقول، أم أن المفردات نفسها تحمل دلالات مختلفة وربما متناقضة بين لغة وأخرى .
الكلمات كالفراشات، يقول المشرفون على هذا التحالف، لأنها تهيم على إيقاع أمواج أصواتنا المدوية، وحين يلتقطها الآخرون تفقد فرادتها، واعتباراً من تلك اللحظة لا تعود لنا وحدنا، فالأطر الأصلية لمعناها يُعاد رسمها في فكر هؤلاء الذين أسروها، وحين تؤسر لا تعود قادرة على توصيل سوى جزء مما تحتويه من تضمينات .
الكلمات تنطوي على مقدار كبير من المخاتلة، فهي من جهة تجمعنا من خلال فهمنا لمعناها، وهي في الآن ذاته تفصلنا عن بعضنا بسبب ما لا تقوله، وتبعاً للبيئة التي نشأنا فيها والخبرات التي تلقيناها، فإن الكلمات تعطي لكل منا حكايات مختلفة . ثمة حكمة آسيوية تقول إن الصمت هو أرفع شكل للتواصل، تليه الحركات والإشارات، والكلمات لا تمثل سوى المرتبة الثالثة .
في النهاية، هناك الفكرة الأثيرة القائلة إن الوحدة في التنوع، وإن احترام تعدد وتنوع الثقافات هو طريق وحدة البشر .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,066,003,419
- المسكوت عنه في مسألة التعددية الثقافية
- كتاب يوثق تاريخ المرأة البحرينية في القرن العشرين
- المجتمع المدني بين التقديس والشيطنة
- قصص من العالم
- نحن والدولة
- المنفى الجماعي
- صلاح جاهين .. اليومي والمتخيّل
- كيف صنع جمال عبدالناصر مساري
- مرقد الطاغية
- الشجاعة المفتقدة في كتابة تاريخنا البحريني
- كائنات نجيب محفوظ
- عبدالله العروي والخانات الثلاث
- أناييس نن - شظية من هنا، شظية من هناك
- عبودية الآلة كما رآها أوسكار وايلد
- قسمة ضيزى
- المشي الحر
- غواية الشحرور الأبيض
- ذبابة سقراط
- ما القضية التي تشغلنا
- في قلوب الناس باقٍ - الفنان سلمان زيمان: أشعل ذاكرة لن تنطفى ...


المزيد.....




- مشاركة عزاء للرفيقين أحمد وابراهيم قاسم بوفاة ابنة عمهم
- مكافحة كورونا... إنقاذ الناس باللقاح الروسي رغم أنف السلطات ...
- ترشيح نتنياهو لجائزة نوبل للسلام
- -تأكيد إسرائيلي ونفي سعودي-... بومبيو يعلق لأول مرة على نبأ ...
- توجيه من السيسي لوزير الدفاع وقائد القوات الجوية
- الجمهوريون يؤكدون دعم ترامب في انتخابات 2024
- قائد الحرس الثوري الإيراني: الخيار العسكري خرج من جدول أعمال ...
- الجزائر: لم نوقع أي معاهدة دولية تمنعنا من تنفيذ عقوبة الإعد ...
- إسرائيل ترد على الغضب المصري من صورة محمد رمضان (فيديو)
- السعودية تكرم مواطنيها المشاركين ضمن قواتها بالأردن وسوريا ف ...


المزيد.....

- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسن مدن - مَن نحن؟