أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - خداع نظر














المزيد.....

خداع نظر


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 6543 - 2020 / 4 / 21 - 14:09
المحور: الادب والفن
    


لا جدوى أن تنظر
إلى مرآة
شاحبة
فترى أشباه لك
تفر
من قبضة الصقل
يا مكفهر الوجه
-
عود انحناء عودك
على التلوي
من الضرب المبرح
مع الصراخ
المتواري
في توسلات
هستيرية
لطلب الرحمة
ومن قلب
لا يرحم
~
ومن ثم ألفظ
أنفاس
التوقف عن الحياة
وارخي أعصاب
إحساسك
وأنت تتعرض للجلد المبرح
بالسياط
لسلخ جلدك المهترئ
الذي لم يعد يصلح
لصلاح أمرك
~
وأترك لهم
مأثرة
تحطيم عظامك
وهي رميم
~
حتى تألف
وأنت مسجى
في نعش
عبودية غاشمة
فوق مسقط رأسك
~
وأترك لهم مداراة
أمرك
لدفنك
في مثواك الأخير
كجيفة
لقت حتفها
في الصراع المتواري
عن الأنظار
~
وتعود
على القهر
حتى تنسى أنه
كان لك كاهل
يحمل أثقال
اندحارك
~
وأنت تهمد
عن الحركة
كعصا غليظة
مركونة جانباً
على حائط
انكسارك
~
والمستند
على كيان يميد
على طريق
العودة إلى بيت
الطاعة - العتيق
~
حتى لا يعنيك
صياح ديك
منفوش الريش
وهو يصرخ
على الفجر
البعيد
~
وأنت مجرد حدبة
في ظهر
صمود شعب
همد تلقائياً
تحت وطأة
الظلم
يتحمل ترنح
ميل السوط
والهراوة
على قض مضجع
مواطن
~
وللتذكير
لم تعد توجد
على خارطة الزمن
ثورة أحرار
لها مآثر شتى
في نيل الحرية
~
ولا يوجد إطلاق سراح
يودي إلى
إخلاء سبيل
مواطن
قانط
خلف جدران السجون
المحكمة السد
~
ويلهب حماسك
عندما كانت السيوف
قواطع
إن جردت
وحسام مجدك
قاطع
في غمده
~
إن شئت تطلقني
فأنت مخير
من ذا يعاقب
سيداً
بنيل حريته
~
لا لم تعد النصال
تخدع الحراب
بحدتها المسنونة
وهي تلج
جثة مواطن
حيّ
على الصلاح
لقي حتفه
في معارك وغى
جانبية
~
ويرى
أسنة الرماح المسنونة
تخدع
بصيرة شعب
أعمى - بصره
النكاح المزيف
لاستيلاد
أنواع محصنة
لفت عضده
~
ويتراءى لك
مشروعك القومي
مسلوب الإرادة
على أطلس التضاريس
الوطنية
~
لا جدوى لأن
تنبري لنيل حريتك
كحد السيف
للدفاع عن موقفك
في الصراع
المكتوم
على البقاء
لله
~
وتفقد حماسك تلقائياً
لتجد نفسك
خارج السياق
العام
~
لسلطة جائرة
تمنع عنك
إطلاق السراح
الضاغط على زناد
عتق رقبتك
~
وتقع بالمحظور
كطلقة غاشمة
لأزيز الرصاص الطائش
~
ويغيب عن بالك من أنه
لا – لن يتجلى
عتق رقبة
على الأحداق
المطبقة
على جمر
إطلاق سراح
-
وأن هناك
عتق مؤجل
إلى هز خصر
أطياف حرية
رقصت على أحداق
ازرقاق عين
من لكمات
سلطة غاشمة
تندت عن
خداع نظر
-
لا تدع حياتك
طريدة
عيش ولى
وقع في شص
صراع على البقاء
فوق شبكة
عنكبوت
حجز حرية
لا يمكن الافلات منها
-
وأن كنت تبدو
وعلى خير
ما يرام
فافعل ما بدا لك
من طرد
أضغاث
عدوان أثيم
يقض مضجع
التقلب على جنبات
حرصك على شعبك
يا وطني






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- استرداد الروع
- دوحة ورد
- فقد أثر
- في مرمى النظر
- شعب - آيل للغرق
- عاصفة محتدمة
- لا هدير لمرور الوقت
- سقط العيش
- قرع سن
- ومضة ساحرة
- مصممة أزياء- حياة
- فجر- لا يلوح
- مدى منبسط
- يتقراهم بلمس
- وطن الفتى
- الزج القسري
- لا -- لا يمكن أن نتعافى قط
- أبيت اللعن
- جيوب الفقد
- العزف على ترانيمنا العابثة


المزيد.....




- مصر.. خالد النبوي يعلق لأول مرة منذ تدهور حالته الصحية
- -تبدو وكأنها ألحان قيثارة-... علماء يستلهمون الموسيقى من شبا ...
- المخرج الإسرائيلي آفي مغربي: الحرب همجية .. والصراعات تنشر ا ...
- فنان تركي يجمع 16 ألف خصلة شعر من نساء من حول العالم.. والسب ...
- نزهة الشعشاع تفسر أهمية -العلاج بالمسرح-
- إصدار جديد يوثق الحياة الثقافية والاجتماعية بالرباط خلال الق ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- المعارضة تطالب العثماني بتجديد ثقة البرلمان
- ثقافة العناية بالنص التراثي.. جماليات المخطوط في زمن التكنول ...
- إلغاء تصوير فيلم ويل سميث الجديد -التحرر- في جورجيا بسبب قوا ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - خداع نظر