أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - مصممة أزياء- حياة














المزيد.....

مصممة أزياء- حياة


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 6527 - 2020 / 4 / 2 - 17:05
المحور: الادب والفن
    


مصممة أزياء - حياة

أيها الناظر
من علّ
ألا ترى معي
من أن كل الخطى
المرصوصة
والتي تنهب الأرض
هي مجرد
إقلاع خفي
لرفرفة جنح وجودك
الحيّ
وفي المكان المناسب
~
وأنت منهمك
في صراع
حيّ
للفوز
بميدالية الجدارة
التفاعلية
~
ومثابر على
تحقيق الربح
في سبق
دائم
لجمع غلة
انتصاراتك
المادية
في عبابك
-
مع أنه لا سبيل لك
لحصول
فرص أخرى
تنتهزها
لتبدو للعيان
حاضر
كبنيان
لترسيخ كيان
حاضر
في كل مكان
~
وأنت الدال
على أجندة العصر
أجير دهر
مديد
من مؤهلات
سرقة الأضواء
الساطعة
ومن التماع المصدر
مباشرة
~
اللابس زيّ
كل المناسبات الرسمية
للعلو الشامخ
~
والبادي للعيان
وبكافة
أنواع الملونات
والبدي كير
لتجلوا صفحة
مثولك الرائع
لبصيرة
متفتحة للمجد
الماثل للعيان
-
وحتى تدرك أن
وضعك آمن
ولا جدوى أن تبحث
في المقاييس
عن ناصية
ما أنزل بها من سلطان
لإثبات وجودك
وفي مكان غير لك
علم فيه
-
وأنت
ترى تصفيق
رايات
لا خفق لها
تهتف لك
~
وترتقي مناكب
لا حصر لها
لتنهض بك
عن الأرض
~
وتجتاز امتحانات
لا حصر لها
لتثبت
وقع أقدامك
في المسيرة
الحضارية
~
وأخيراً
ليس آخراً
تقف كالبنيان
حتى ترفع نصب تذكاري
من الوثوق
الواقف
في كل مكان
من أجلك
-
وتسمع صدى
تهويل
خطب رنانة
تلهب حماسك
-
ويتناهى إلى سمعك
أيد مطوحة
وهي تقوم
بالتلويح
للرفع من شأنك
~
وتسمع وقع أقدام
تنهمك
في طي المسافات
المتبقية
للوصول
إلى نهاية المطاف
ومن بعدك
~
وترى حشود
جبارة
من رص الخطى
على الدروب
المعبدة
من أجل فوزك
الكاسح
وفي نيل أوسمة
الجدارة
~ ~ ~
مع أنك لم تشاهد
خضم - ثائر
لتعثر
على أشلاء
زوارقك المحطمة
على صخور صلدة
دهستها العواصف العاتية
في يوم غائم
ومن وراء
ظهرك






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فجر- لا يلوح
- مدى منبسط
- يتقراهم بلمس
- وطن الفتى
- الزج القسري
- لا -- لا يمكن أن نتعافى قط
- أبيت اللعن
- جيوب الفقد
- العزف على ترانيمنا العابثة
- نظرة فاحصة
- بصيرة نافذة
- درس في ممارسة الجنس
- شعب مستكين
- طلة المحيّا
- وهلة من الزمن الوجيز
- أوسمة الضوع
- عناد معارك منتهية
- بعد نظر
- سقط الخطى
- سجى الليل


المزيد.....




- رُحّل تونس أوفياء لتاريخهم رغم قسوة الظروف
- جاكي ميسن: رحيل الفنان الكوميدي والحاخام السابق عن عمر يناهز ...
- نقابة الأطباء المصرية تفتح تحقيقا مع طبيب كشف -سرا- عن الفنا ...
- -شيء من الخوف-.. كيف جسد فيلم عُرض قبل 40 عاما واقع الدكتاتو ...
- خارج النص ـ فيلم -شيء من الخوف-.. كيف جسد واقع الدكتاتوريات ...
- بالصورة..فنان -يفكك- صورة من مهمة أبولو 11
- -إنها شريهان يا سادة-... شهيرة تعلق على مسرحية -كوكو شانيل- ...
- مصر..شكوى ضد عدد من الأطباء بتهمة إفشاء سر مرض الفنانة ياسمي ...
- -1982- للبناني وليد مؤنس.. سيرة ذاتية تصنع متخيلا سينمائيا
- المصباح والجرار.. لا -محبة- إلا بعد عداوة!


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - مصممة أزياء- حياة