أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - يتقراهم بلمس














المزيد.....

يتقراهم بلمس


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 6525 - 2020 / 3 / 28 - 18:57
المحور: الادب والفن
    


مثل كل المشرفين
على الوضع الراهن
من علّ
~
أقبض على فراغ
واسع
لا يغفل عنه رقيب
منزوّ
بأنامل افتراضية
تنبش جسد
شقت به الأحاسيس
أوار قشعريرة
لأضع غير المعلوم
في حيرة
من أمر تتبع البصر
المستلقي
على نمطه
في مرمى
النظر
~
مع أنني
سلطان زمان
واستد كل طاقتي
الحيوية
ومن مصادر
ترقية أخرى
للطعون
~
ومن ثم اعتلي
ربى محلقة
أبعد من امتداد
بصري
واستحم
بجردل ماء
من نفر
العبرات
عما ينهمر
كالفيض من عيوني
~
ومع ذلك
لا يمكنني أن أمد يدي
لأقطف ثمرة السنا
ومن نجمة بعيدة
عن ملاقاة
مرمى البصر
~
ولست مؤهلاً
حتى أجعل الظلام يزغرد
على أغصان
حفيف
حط كدويّ
لوابل ترنم
سكن الإصغاء
في دعة
واستوى على أرائك
عزف لذيذ
لموسيقى الانسجام
وهي تقوم في صيد
غزلان ريم الوسن
بالفلاة
~
ولم يشار إلي
بالبنان
عند امتشاق رقبة
حنو
يتثنى
إلى رقتك
~
بل تركت
الحال على ماهي عليه
قريرة ساكنة
تحط هانئة
في محلها
بالقلب
~
والدجى الحالك
يمشط شعر جدائله
ذؤابة
تلو ذؤابة
أمام مرآة سحرك الطاغي
~
والظلال الوارفة
تتهادى
أمام تمايل قدك
لإجبار سحرك
على أن يفرد
سنا
تقطيب حاجبيك
~
ولا أنيط بي أن ابحث
عن الخل الغائب
ولا عن النديم الحاضر
في المساحة المتبقية
من ضراوة الضجر
في ضيق صدرك
~
ولا أنا معني
وبما يكفي لامتداد صحة
عاطفتك
مع طول أناتك
لأتابع انطباعات شتى
وفي تناثر بعد نظرك
~
ولا موكل إلى ~ أن أحصي
عدد النجوم
في سماء صحوتك
لأعرف ما يدور بخلدك
~
وأنا أبحث في سجل الغياب الحاضر
عما يجول في خاطرك
من هناء مرفوض
لأتداركه
وعندما يركله
ركاض متسرع
وهلع ذاتي
مما يثير لعاب
ما يطفو من تثني أعطاف
دلع غريب
على مناحي سحرك
~
ولا مصرح لي
في أن أوزن
مقدار ما يفيض به
وجدانك
من الحياء العاري ~ عن الصحة
في غياب الامتثال
لعصا الطاعة ~ المحطمة
فوق كاهل خيبات باهظة
أثقلت كاهلي
من مطاردة
أحصنة طيشك
وهي منهمكة
بإثارة سنابك
شكوك يثير
كل غبار عنادك
~
ولست معنياً
بحشد التعبئة
من شدة لهفة الإنابة
من تعثر موجع
عند عبوري كادر الإدراك
المستنفذ للشهية
الذي غاب عن ذهنك
~
فأنا مجرد عربه
وقت وجيز
أقصر بكثير من ومضة خاطفة
وأطول من شقشقة
وصلة غناء شحرور
يشدو من على أغصان أيكة
كل شعور مرهف
ساكن قلبك
~
والرهافة تشيد
بإنجازات لهفتك
في تسارع أنفاسك
وتدفق نبضك
~
والريادة تتفاعل بالمسارعة
بتلبية رغبات
وفي دفع عربات
سعادة
محملة بصخب
ما تهفو إليك
نفسك
من سعادة
راجلة عن طيش
يسرع من حدة
هرولة العجلة
من أمرك
~
لكن وفادك
والتي كانت ترعى السهوب
من ترديد لحن أعماق سحيقة
عما يدور في خلدك
ليجعل للترنم
آذاناً صاغية
فيقشع سحب
الصداع الذاتي
عن بصيرة ملبدة بالعناء الموضعي
~
لينجلي مشهد
تلبد الإحساس
وانطفاء جذوة القشعريرة
من ضياع الرشد
وفقد الروع
وعن صحو رائع






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وطن الفتى
- الزج القسري
- لا -- لا يمكن أن نتعافى قط
- أبيت اللعن
- جيوب الفقد
- العزف على ترانيمنا العابثة
- نظرة فاحصة
- بصيرة نافذة
- درس في ممارسة الجنس
- شعب مستكين
- طلة المحيّا
- وهلة من الزمن الوجيز
- أوسمة الضوع
- عناد معارك منتهية
- بعد نظر
- سقط الخطى
- سجى الليل
- لأن الطيور على أعشاشها تقع
- همس الواشي
- عصفور حاد عن الترنم


المزيد.....




- فنان تركي يجمع 16 ألف خصلة شعر من نساء من حول العالم.. والسب ...
- نزهة الشعشاع تفسر أهمية -العلاج بالمسرح-
- إصدار جديد يوثق الحياة الثقافية والاجتماعية بالرباط خلال الق ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- المعارضة تطالب العثماني بتجديد ثقة البرلمان
- ثقافة العناية بالنص التراثي.. جماليات المخطوط في زمن التكنول ...
- إلغاء تصوير فيلم ويل سميث الجديد -التحرر- في جورجيا بسبب قوا ...
- أرقام قياسية لمشاهدات برومو برنامج رامز جلال والكشف عن موعد ...
- الإنجليزية كلغة مشتركة في سويسرا.. فائدة إضافية أم ظاهرة إشك ...
- العثماني: الوضعية مقلقة وقرار الإغلاق صعيب وأنا حاس بكم


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - يتقراهم بلمس