أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - سقط الخطى














المزيد.....

سقط الخطى


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 6205 - 2019 / 4 / 19 - 16:15
المحور: الادب والفن
    


سقط الخطى

أيها البشر الحمقى
المهتمين بفرض
قواعد صارمة
على هدر
وسفح
نزيف الوقت الفائت
فوق مذبح
بندول راقص
فوق دقة المواعيد
وعلى مدار الساعة
-
وفي قطع دابر
زمن منصرف
عن تحصل الرزق
ومن براثن
الاكتفاء الجاحد
-
والوضع السالف الذكر
يدعو
لالتقاط أنفاس
حرى
عند الخلود إلى راحة
سكينة هادئة
في حفظ النعمة
-
وأنت أيها الأخذ
وعلى حين غرة
المتقاعس
عن درء
سوء المصير
وعن سكان الغفلة
-
قدمتم لهم
وعلى سبيل المثال
حياة مقيدة
بسلاسل
حتف
تجرجرهم
بسقط الخطى
مع حث
على السعي
فوق تضاريس
شظف العيش
-
وأطبقتم خناق
نير الطوق
حول رقابهم
وبأسباب وهن
شمولية شتى
-
وحزمتهم أمتعة
عنائهم
فوق كاهل عيش محطم
نحو خاتمة
أمرهم
-
وأجبرتموهم على المكوث
في مقبرة حياة
تقيم لهم
سرادق عزاء
مؤلمة
تميد بهم
وفي مآتم
كفكفة دموعهم
وفي غرف
نحيب مظلمة
-
وبسوقهم
في مواكب حزن
تجرجر ركاب
جثاميهم
في نعوش شتى
لتواري أكداس
جثث
من بشر
محزومين في أكياس
عيش فارغ
محضرين
للاستهلاك الصريع
على مآدب الهلاك الدائر
-
والأوقات الصعبة
تطبق
على خناق
حشرجة متوارية
دون قيود آمنة
تساعد
على فك أسرهم
-
وأجبرتموهم
على أن تحتفظ أعناقهم
الملوية
بالرد
على دنو
أجلهم القريب
-
وفي كف يد
التدقيق بمواعيد
لفظ أنفاسهم
عند تكسير عطب
يابس
وبفؤوس مثلمة
بالعناء الدائر
-
بعدما تركتم العوز
يتحكم
في حركة انطلاقهم
الصريع
على طريق
خاتمة أمرهم
-
ومهدتم السبل
حتى تنتابهم
عوالج شك
على مضارب ارتياب
بجوائح مشمولة
بسقط الخطى
دون حث
-
والجوعى
جموع غفيرة
يدقون بأيد كليلة
على أبواب
طلب الرزق
-
بعدما تركتم
سعيهم شتى
-
وحزمتم عدة سفر
عوزهم
وبسواعد مغلولة
بشظف العيش
-
ولقد رأيت
رأي العين
إصابات دهشة
ملقاة
على الدرب
وبعيارات نارية
طائشة
من الذهول
المترامي الإطراق
-
والجميع يسعى
باللحاق بالركب
وفي متابعة جولات
كفاف عاجل
يترجل عن كاهل
فقر مدقع
-
والمدى القريب
يوحي بغروب
أفق عيش
يشرد به
المدد المتنحي
عن الأكتفاء الذاتي
في دياجير
كفاف جانح
متوار
عن الأنظار

كمال تاجا






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سجى الليل
- لأن الطيور على أعشاشها تقع
- همس الواشي
- عصفور حاد عن الترنم
- العودة إلى الصواب
- صرعى غربة
- وعكة عارية عن الصحة
- ابن سبيل
- أيها المنخرط بالعيش
- رد الطرف
- بحة صوت الرحابة
- حشود إنسانية
- الانخراط بحب الوطن
- ذاكرة مطعونة
- أيها الساسة
- كائن هلامي
- السلام الشامل
- أمة شامية كبرى
- بانتظار الحكم بالإعدام
- كجناحيّ سديم


المزيد.....




- -بالخطأ-.. نجم هوليوودي يقتل مديرة تصوير ويصيب المخرج أثناء ...
- السلطات الهندية تعيد فتح دور السينما إثر انخفاض الإصابات بكو ...
- الممثل أليك بالدوين يقتل مديرة تصوير فيلمه الجديد ويصيب مخرج ...
- مكتب مجلس المستشارين يضع خطة اشتغال جلساته
- الكشف عن مصير الممثل الأمريكي أليك بالدوين بعد واقعة القتل ف ...
- منزل -ابن خلدون- يثير ضجة بعد طرحه للبيع
- جريمة قابلة للتكرار.. -نيترام- فيلم يؤرخ لمذبحة حدثت منذ 25 ...
- الحكومة تقدم الاثنين المقبل مشروع قانون المالية أمام مجلسي ا ...
- مقتل مغني الراب إينار بعد إطلاق النار عليه الليلة الماضية
- تمثيل تحول لحقيقة.. مقتل مصورة وإصابة مخرج خلال تصوير فيلم أ ...


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - سقط الخطى