أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - إمبريالية أميركية إسرائيلية (1)














المزيد.....

إمبريالية أميركية إسرائيلية (1)


خليل قانصوه
طبيب متقاعد

(Khalil Kansou)


الحوار المتمدن-العدد: 6253 - 2019 / 6 / 7 - 19:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


خليل قانصوه، فرنسا في 07.06.2019
إمبريالية أميركية ـ إسرائيلية (1)
أعتقد أن لا حرج في القول أن تماهيا كليا يميز العلاقة التي تربط بين الولايات المتحدة الأميركية من جهة و بين دولة إسرائيل من جهة ثانية في إطار نظام إمبريالي يطمح إلى قيادة العالم على أساس مفاهيم ثقافية ، يفرض قبولها و الالتزام بها بالترغيب أو الترهيب ، على جميع الكيانات الدولية استنادا إلى جهاز إعلامي طاغ إلى جانب قوة عسكرية " عظيمة" تغطي الكرة الأرضية بكاملها . بكلام آخر يبدو أننا حيال ظاهرة يمكن نعتها بإمبريالية القطب الأوحد ، تقضي على الأرجح بتعديل خريطة العالم و إقامة كيانات تتولاها سلطات تدين لهذه الإمبريالية بوجودها و استمراريتها و تعمل لإرضائها بتنفيذ ما يطلب منها و تسديد الضرائب المتوجبة عليها .
تجدر الإشارة في هذا الصدد إلى أن التمييز العنصري في المجتمع ، على أساس العرق أو اللون أو المعتقد ، هو في جوهره سلوك إمبريالي على نطاق بلاد معينة ، بل هو أحيانا انعكاس لسلوك السلطة نهج الإمبريالية على الصعيد الدولي ، بتعبير أخرى كل دولة تتبع سياسة عنصريه في بلادها هي دولة امبريالية بالقوة أو تابعة لدولة امبريالية . و لا أجازف بالقول هنا ، أن إسرائيل و الإدارة في الولايات المتحدة الأميركية تمارسان التمييز العنصري .
أضع هذه التوطئة تمهيدا لتناول مسألة الاستعمار الاستيطاني الإسرائيلي بما هو بناء ًعلى ما تقدم ، سيرورة إمبريالية أميركية ـ إسرائيلية ، جارية من أجل الاحتلال المباشر لموضع خاص بها ، بين النيل و الفرات . فما حملني على التوقف عند هذه المسألة هو أن التسليم بالتماهي الكامل بين الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل في إطار نظام إمبريالي أحادي يفرض على المراقب أن يتفحّص الأمور و الأحداث التي تدور في الفضاء العربي من زاوية نهج الامبريالية الطبيعي و العادي ، الذي يتلخص بإخضاع الدول والتيارات الحزبية و السياسية لكي تكون تابعة لها و إلا حاولت القضاء عليها . ينجم عنه أن سلطة الدولة العربية التي ترتبط بعلاقة تبعية مع الولايات المتحدة الأميركية هي بالقطع و بصرف النظر عن الأشكال و الأقنعة ، مرتبطة أيضا بنفس العلاقة بدولة إسرائيل .
و من البديهي في هذا السياق أن العلاقة بين التابع و المتبوع تكون دائما في صالح الأخير ، أي في معاونته على بلوغ أهدافه دون سؤال أو اعتراض .ينبني عليه أنه يجب قياس مواقف أغلبية الدول العربية التي تصدرت في السنوات الأخيرة الثورات البركانية في بلدان العرب ، بمعيار التبعية للإمبريالية الأميركية الإسرائيلية .
ما يهمني هنا في الحقيقة ليس التوكيد على أن الدول النفطية في شبه الجزيرة العربية هي دول شبه مستعمرة و تابعة للإمبريالية الأميركية الإسرائيلية بالإضافة إلى أنها رهينة مشكلة سكانية قد يؤدي استغلالها في وقت من الأوقات ، إلى تبديل هوية هذه الدول ، و إنما هو اسقاطات التبعية لهذه الإمبريالية و التطبيع مع دولة الاستعمار الإسرائيلي كنتيجة لها ، على الثقافة و الوجود العربيين . فلا شك في أن ذلك يُحمـِّل " التطبيعيين " حكاما و محكومين انتهازيين ، مسؤولية كبيرة عن الشقاء و البؤس اللذين قد يتأتيان عن انكسار المقاومة ضد الامبريالية الأميركية الإسرائيلية .
و لا بد في نهاية هذا الفصل ، وضعا للأمور في نصابها الصحيح ، من القول أن عدم الاعتراض على السياسات و الأنشطة التي تولـِّدها ها نظم حكم تابعة و مرتَهنة من قمم و مؤتمرات ، في أماكن ذات رمزية في الوجدان العربي ، هو كما يقول الشاعر العراقي مظفر النواب كالتسول " على عتبات الحكام و مائدة الدول الكبرى . " لن يبقى عربي واحد إن بقيت حالتنا هذه الحالة ".



#خليل_قانصوه (هاشتاغ)       Khalil_Kansou#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بإنتظار مؤتمر القرن في البحرين (4)
- بانتظارقمة القرن في البحرين (3)
- بانتظار قمة القرن في البحرين (2)
- بانتظار قمة القرن في البحرين (1)
- بين الشرق و الغرب (3)
- بين الشرق و الغرب (2)
- بين الشرق و الغرب (1)
- مراجعات في - الربيع العربي- (3)
- مراجعات في - الربيع العربي - (2)
- مراجعات في - الربيع العربي -
- رسالة إلى سعدى في ذكرى النكبة
- عولمة النضال التحرري في مواجهة عولمة الإستعمار الجديد
- الولايات المتحدة الأميركية و ديبلوماسية حاملات الطائرات
- الولايات المتحدة الأميركية : - كل شيء ممكن -
- لنكتب عن قطاع غزة (3)
- لنكتب عن قطاع غزة (2)
- لنكتب عن قطاع غزة
- الصهيونية حركة قومية إحتماعية أوروبية


المزيد.....




- روسيا تعلن احتجاز نائب وزير الدفاع تيمور ايفانوف وتكشف السبب ...
- مظهر أبو عبيدة وما قاله عن ضربة إيران لإسرائيل بآخر فيديو يث ...
- -نوفوستي-: عميلة الأمن الأوكراني زارت بريطانيا قبيل تفجير سي ...
- إصابة 9 أوكرانيين بينهم 4 أطفال في قصف روسي على مدينة أوديسا ...
- ما تفاصيل خطة بريطانيا لترحيل طالبي لجوء إلى رواندا؟
- هدية أردنية -رفيعة- لأمير الكويت
- واشنطن تفرض عقوبات جديدة على أفراد وكيانات مرتبطة بالحرس الث ...
- شقيقة الزعيم الكوري الشمالي تنتقد التدريبات المشتركة بين كور ...
- الصين تدعو الولايات المتحدة إلى وقف تسليح تايوان
- هل يؤثر الفيتو الأميركي على مساعي إسبانيا للاعتراف بفلسطين؟ ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - إمبريالية أميركية إسرائيلية (1)