أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كفاح حسن - وجوه جديدة لمهام جديدة














المزيد.....

وجوه جديدة لمهام جديدة


كفاح حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6132 - 2019 / 2 / 1 - 21:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


واحدة من الأخطاء التي اعتدنا عليها في اليسار العراقي هي اننا نعتبر ان القائد اليساري قادر ان ينسجم مع مختلف الظروف و المهام في نفس المستوى و الكفاءة و المقدرة..
فجيلنا الذي انخرط في العمل السياسي في مطلع السبعينيات.. عاش مع نفس القادة الذين عملوا على بناء جبهة هشة مع البعث.. و من ثم قادوا الشردة العشوائية إلى خارج البلد.. و بعدها وضعوا نفسهم قادة للحركة المسلحة ضد النظام الذي سبق أن تعاونوا معه.. و من ثم قادوا أغرب عملية لنقلنا إلى بلدان اللجوء و استجداء المساعدات المذلة.. بعد أن قضينا عمرا طويلا في إدانة اللجوء و اللاجئين.. و نفس هذا الكادر يقود الحزب بعد سقوط بغداد و إلى حد اليوم..
خلال فترة وجودنا في الغربة و بلدان اللجوء.. شاهدنا ان الأحزاب تعمل على تحديد مهام مرحلية لقادتها.. يتركون مواقعهم القيادية بعد إنجازها.. و بذلك يحتفظ كل حزب بحيويته و نفوذه و جماهيريته.. و بذلك يكون العمل القيادي عمل محدد بهدف و وقت محدد.. كما أن هذا التناوب يساعد كل حزب على المحافظة على ضخ دماء و أفكار جديدة لقيادة الحزب.. و يسهل من عملية اختيار الكادر القيادي المناسب لكل مرحلة..
و في نفس الوقت تحافظ هذه الأحزاب على نزاهة و سمعة قادتها و كوادرها.. و هذا لا يتم بالدفاع الأعمى عنهم.. بل اللجوء إلى مواقف حازمة ضد من تدور حوله الأحاديث و الشكوك..
فمثلا.. كانت توجد في قيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي السويدي الكادرة المجربة مونا سالين.. و قد رشحت لمنصب قيادة الحزب.. و لكن بعض الصحف اليومية.. لاحقتها في حياتها الخاصة .. و وجدت فيها مخالفات لقواعد الصرف الحكومي على مصاريف شخصية.. فلم يتردد الحزب في سحب مقترح ترشيحها لقيادة الحزب بالرغم من كفائتها لهذا المنصب..
و كذلك حدث مع حزب اليسار السويدي ( الشيوعي سابقا) حيث كانت تقوده القائدة الناجحة كوردون خيما.. و استطاعت أن تحقق نجاحات تلو النجاحات للحزب.. و أصبح تحت قيادتها ثالث أكبر حزب في السويد.. و في عز نجاحاتها.. كشفت الصحافة المحلية من انها قامت سهوا بمخالفة ضريبة.. و كلفتها هذه السهوة موقعها الحزبي القيادي بالرغم من حاجة الحزب الماسة لها..
فالحزب فوق الأشخاص و الارتياحات.. و ليس لأي شخص امتياز او فضل خاص.. و مصلحة الحزب اذا تطلبت في حجب كادر قيادي عن موقعه القيادي.. فينبغي أن يتم ذلك بدون تردد.. حرصا على الحزب و على الكادر الحزبي حتى و ان كان قرار حجبه سيفقد الحزب كادرا مجربا.. فسمعة و نزاهة الحزب هي المهمة..






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قبلة العار و الرذيلة..
- المنجل و الجاكوج.. ام العمامة و المداس
- الكريسمس.. و سماحة السيستاني و مجلس محافظة كربلاء
- تربية كربلاء .. و سورة الكوثر
- حدث هاديء في جو مشحون
- عن الزيارة الاربعينية
- أبو حجاز .. نجم قطبي ساطع
- البداية .. أم النهاية
- ذكريات مع معلمي رشدي العامل
- عندما تعجز الكلمات
- عن حملة الانتخابات العامة في السويد
- العجائب العراقية..
- المرجعية الشيعية.. و الخطأ المكرر..
- حييت سفحك من بعد فحييني
- تعايش و تصارع الثقافات داخل الحزب الواحد
- انتهى العرس .. و انكشفت الحقائق
- اليوم أدليت بصوتي
- الجرح الذي لا يندمل
- الكلام من الفضة .. و السكوت من الذهب!
- الطائفية مرض يهدد اليسار العراقي


المزيد.....




- زملط لـCNN: نريد وقف التوتر لكن لا يمكننا العودة إلى الوضع ا ...
- توب 5: إسرائيل تستبعد وقف إطلاق النار.. وتوجيه من فاوتشي بشأ ...
- إسرائيل تحشد قواتها على حدود غزة.. هل تتوغل برياً؟
- زملط لـCNN: نريد وقف التوتر لكن لا يمكننا العودة إلى الوضع ا ...
- إسرائيل تحشد قواتها على حدود غزة.. هل تتوغل برياً؟
- خالد مشعل يكشف مصدر سلاح الفصائل في غزة ودور إيران في المرحل ...
- نتنياهو والتصعيد العسكري في غزة.. مغامرة محسوبة أم مقامرة قد ...
- كيف يؤثر -التفاؤل غير الواقعي- على قراراتنا ومستقبلنا؟
- القبة الحديدية الإسرائيلية: كيف تعمل وما مدى فعاليتها؟
- مخاوف من تفاقم العنف في غزة مع ارتفاع عدد القتلى


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كفاح حسن - وجوه جديدة لمهام جديدة