أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمر دياب - كان هناك وردة..














المزيد.....

كان هناك وردة..


سمر دياب

الحوار المتمدن-العدد: 1464 - 2006 / 2 / 17 - 10:04
المحور: الادب والفن
    


وكنت تحت السماء الخامسة أشحب بسعادة..
فتنة الجدار رمت بسهمها صرير ببغاء ملون ينبش الحناجر بحثا عن ريشه.
على الطاولة وردة .. وورائي نيزك يعشوشب ..
قاع السماء فنجان .. والوردة وحصاها تميد بالخيل.
على مقربة من الحلم .. فلة على هودج تحشو المشيئة باللوز والليل ..
تنتابني الغيرة من رائحة امرأة سوداء يدقها عاشق صغير و يبعثرها بين ساقين ..
حمالة الشمس يا وردة ..
سبابتك تنهر مسمار القلب الضال .. تجرين البحر من شجرته ..
على مهلي تهرين قرص غواية يستدير ..
وتهذين .. وتشتمين النحلة المجنونة ..
لكنك لا تسترين وقتك ..
ولا تنسين سرتك في النشوة لئلا يدحرجها سيزيف الى قاع الغريب..
جادك الغيث يا وردة
تشدين القواميس قمرا ناسفا حول خصرك .. و تشتمين النحلة المجنونة
لكنك لا تشهدين على رغوة البلبل حين يفور كالحليب فوق العنق ..
ولا تغمضين عظامك مرة كي تشفي من همهمة الجان في بياض العين ..
قدماك في القلب و القلب في كوخ العناكب يخثر خيط الأفق..
.وهناك في الحبر ترتفعين .. وتتكالبين على الرسل
حتى يتسخ الوحي الزاجل بمطر ..
هكذا .. دونما نهدين ..
تجهشين في العراء حتى يضرس ذكر من حمضه ..
وتغلين قرب كاحل الحديقة ..
يدك بيد الهال .. تشقان طير المساء ..
هكذا .. دونما يدين ..

ياوردة ..
تكلمي..






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شكل عادي للعذاب ..
- صديقي الذي ..في السموات
- لا بد من بيروت..
- مانحن الا فقراء..
- اجراس
- سومر في فنجاني ..
- نحو حوار متمدن
- ليس سوى امرأة هناك..
- حين تذكرت لوركا ..
- ضجر لا غير ..
- ولم اقل شيئا ..
- ليس شرعيا.. ذاك الموت ..
- هل ؟؟
- باكرا..
- .....وعلى درب الجلجلة
- أهرطق ..كأذان الفجر ..
- لا أنسى بترا.. ..
- حدث حينها..
- حتى تنكمش النهايات..
- لاشيئ لاشيئ..


المزيد.....




- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...
- اتهام إمام مغربي معتقل في إيطاليا بنشر الدعاية الإرهابية
- فنانة مصرية تعلن تعرضها للتحرش الجنسي
- فنانة مصرية تروي تفاصيل تحرش طبيب بيطري بها‎
- حي الشيخ جراح: بين ضريح طبيب صلاح الدين الأيوبي ومقبرة العصا ...
- فنان كويتي يكشف كواليس تدخل الأمن خلال تصوير أغنية في لندن.. ...
- عَن حالِنا قُل ما شئت
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...
- عايدة الأيوبي: من الغناء التقليدي إلى الإنشاد الصوفي
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمر دياب - كان هناك وردة..