أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمر دياب - سومر في فنجاني ..














المزيد.....

سومر في فنجاني ..


سمر دياب

الحوار المتمدن-العدد: 1400 - 2005 / 12 / 15 - 10:57
المحور: الادب والفن
    


الى الاستاذ نعيم عبد المهلهل ..وسحابة مغتبطة فوق صخرة الروشة..

كان الحمام الزاجل يشكو رداءة الطقس والبيان الختامي لوزارة الحنين .. وكانت آخر ورقة سقطت من شجرة اللوز المستهترة في باحة البيت ,قد شفيت أخيرا من كسر مؤلم في اصبعها الصغير..وعاودت القفز في قلب مزدحم بالمراثي و المفاتيح..
وكان يا مكان .. كان هناك عوسجة غريبة الاطوار ..وملح بليد لايفقه أن عليه أن يذوب سواء أعجبه ذلك ام لا لتهنأ ربة المنزل بمدائح الرب وبركة عطارد..

وماذا ارى .
سومر في فنجاني ..
والراحلون اليك لما يصلوا بعد ..
والعائدون منك ..لما يصلوا بعد..

الغين في غرناطة تشبه تلك الواو التي تتوسط بيروت و الروح..وربما بوذا ..تغيب عن الوعي كثيرا حين تدغدغ ياسمينة خصرها..ولاتبالي مااذا كان المهدي المنتظر ..سيعود محملا بهدايا أو بانتظار آخر ..هو الآخر..تلك الغين لا تأبه فعلا سوى لأمم ترشو الله بآخر قصيدة لفريديريكو... غارثيا... لوركا

للحظة حين أغمضت عيني ..تراءى لي بحر ..
تراءى لي ..بحر ..

حيثما تنجو من رد التحية على ندى الصباح الملحاح..وتقطب حاجبيك في محاولة يائسة لتقشير برتقالة حطها السيل من عل ..تجد بالقرب منك قصيدة تتسول ..ولاتملك سوى صخرة لتتصدق بها عليها ..وتريح ضميرك وأحد ما يراقب أجنحتك كيف ترفرف حينها..

..عادة..يوحي الرمح بالاستقامة..حتى ولو أخطأ الهدف ..

صخرة الروشة موجعة ..وكذا الفراشة ان حق انها تتقمص روحا عزيزة ..
صخرة الروشة تظن البلاد حقلا يحفظ صرير النوافذ العتيقة عن ظهر قلب ..وتظن أن ذاك الذي يتنهد من بعيد ..سيجار من النوع المتوسط ..وتظن العراق جرسا ..ودمشق شجرة ميلاد..و القدس امرأة تكتحل في نوتردام..ومع ذلك أحن الى خبز أمي و لمسة أمي ..

الغين في غرناطة ..كبرت..وتعلمت كيف تجفف عينيها بعد كل وجبة حلم ..
ولو نطقت السفن لقالت بعد كل رحلة ..كدت ان اغرق لكني تذكرت شيئا..

سومر في فنجاني ..ولما يصلوا بعد..وجدتي ليست هنا لتقرأ لي ماذا يتمتم النخل في السر وأي الجهات أقرب للتوهج ..أيها أقرب للتوحش ..أيها أقرب للموال ..
ولأني أحب القطط ..أرى في سومر قطة تسطو على التاريخ..فأبتسم..وأذكر أن زجاج النافذة فوق رأسي ..رمل يدفع ثمن خطيئته..

وكان يا مكان ..
كان هناك عنقود على وشك الضوء ..وحنطة تندلع خارج الرمز ..كان هناك من يكون سربا من الغزاة ..غزاة الزبد..
ومالك أنت .. تصرخ غرناطة في وجهي ..
مالي أنا ..
اذن مالي انا ..
فلتقص الروشة شعرها ..ولتلعن الغين الأوطان..
سأصلح عناقي ..وأشرب قهوتي على مهل ..
وأراقب كيف تنمو سومر في الفنجان..






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نحو حوار متمدن
- ليس سوى امرأة هناك..
- حين تذكرت لوركا ..
- ضجر لا غير ..
- ولم اقل شيئا ..
- ليس شرعيا.. ذاك الموت ..
- هل ؟؟
- باكرا..
- .....وعلى درب الجلجلة
- أهرطق ..كأذان الفجر ..
- لا أنسى بترا.. ..
- حدث حينها..
- حتى تنكمش النهايات..
- لاشيئ لاشيئ..
- في مطار مدريد..
- تحت القصيدة..
- في الشهر الثالث عشر
- ديناميكية...
- كان جيما...
- لا تدور....


المزيد.....




- بيع لوحة للفنان كلود مونيه بأكثر من 48 مليون دولار في مزاد أ ...
- اللوبي الجزائري باسبانيا يؤلف قصص خرق حقوق الانسان بالأقاليم ...
- روسيا تختار فريق عمل لتصوير فيلم في محطة الفضاء الدولية
- بحوث علمية عراقية
- بحوث لمؤسسات علمية عراقية
- بحوث أكاديمية لمؤسسات علمية عراقية
- قربلة في دورة ماي لجماعة عامر القروية بسلا
- الإمبراطورية الرومانية -غير البيضاء-.. هل كانت روما مدينة شر ...
- متحف الأدب الروسي يقيم معرضا بمناسبة الذكرى الـ200 لميلاد دو ...
- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمر دياب - سومر في فنجاني ..