أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل سالم - الرحلة














المزيد.....

الرحلة


أمل سالم

الحوار المتمدن-العدد: 5183 - 2016 / 6 / 4 - 09:54
المحور: الادب والفن
    


هى لم تكن كذلك، كانت أسوأ من ذلك؛ لذا سأروى-بالضبط وبالتفصيل- كل ما فَعلتْ، حتمًا إننا زائلون، ما هى إلا برهة من الزمن ولن تُبقى منا أحدًا، برهة من الزمن، أو على الأدق فاصلةٌ صغيرةٌ.
نحن الذين أردنا أن نقيم لنا وقتًا، كى نسعد به فنقول : ما أجمل هذا الوقت! أو أن تدهشنا حياتنا هذى فنقول: ما أتعس الوقت! بالتحديد أردنا أن نقييم زمنًا معينًا بمقايسنا؛ فأقمنا الأزمنة.
لكنها لم تكن كذلك، كانت أسوأ من ذلك؛ لذا سأروى بالضبط كيف كانت لعوبًا، تتقاذف بالرجال ككرة فى الهواء، تتلاعب مثلما تتلاعب الأزمنة بمشاعرنا البراقة فتطفؤها، لذا فإن كل ما جاء بعد ذلك كان باهتًا، دلو فارغ رغم انتظارنا على رأس البئر، لا روح فيه؛ الموت : إنه الموت، بالضبط ؛ البهوت حاشية الموت التى لا فرار منها، لذا أنت عندما تراها فإنك تبصر الموت بالضبط، عليك أن تبصره واقفًا على قدمين، ويسعى بين يديها، لذا فإن خفتانها لم يكن سوى : مقدمة للموت، الموت السائر براشقة لاعبة "باليه" بين يديها.
لكنها لم تكن كذلك، كانت أسوأ من ذلك؛ أسوأ بكثير، قلت إنها غادة هذه الحياة، لكنها فاتنة لا تغتر بها عندما تراقصك، ثم تخلع ثوبها أمامك ، وأنت فاغر فاهك، متحين أن ترى الفيض الربانى فى جسدها الأبيض المرمى، مستشعرًا طاقاته النافرة، لكنها غانية؛ ما أن تنتهى من خلع ثوبها إلا وتبدؤوك العدد: الأول؛ سيظهر الثوب الثانى؛ ثوب وراء ثوب، ووجه خلف الوجه، هكذا دواليك، وبحور من الكلام المغرق، إلى أن يستوقفك مقدار ما بها من بشاعة، تدرك ساعتها أن الساعة متوقفة، وأنها تضحك بسخرية وهى تبتسم لك، تبتسم عليك وأنت كعقرب يحصى الثوانى، وتعد هى الأخرى أيضا : التالى، فى انتظار من يجئ بعدك فى الساعة المتحركة، وتتبين فى هذه اللحظة الشبقية: أن الأزمنة مسافر بحقيبة مغلقة، ينتظرعلى رصيف محطة ما لا يجئ.



#أمل_سالم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- صدفة
- غروب
- الشرك
- متى يستوعبون؟؟
- تعليقاً على خطابه
- الإبداع بين التناص والتلاص
- قواعد العشق الأربعون رواية صوفية أم تأصيل غربى لديانة متسللة ...
- مرثية ذات - مقطع من نص طويل-
- بهية طلب وأنجلينا جولى وما بينهما من هروب
- السد-الألفية/النهضة-مشروع أممى.
- العمالة الشريفة
- هزيمة ونكبة
- قرون استشعار
- شخابيط الشخابيط ...عيال بيط
- الصراع / الثورة- حلقات مركبة.
- القميص
- حرفوش الميدان
- الحوكمة العالمية المشتركة وعلاقتها بالسلام الدولى


المزيد.....




- -عبدالسلام- يبلغ الممثل الاممي موقف اليمن من الهدنة والسلام ...
- فيلم -انظر كيف يهربون-.. البحث عن القاتل على طريقة أجاثا كري ...
- تأملات- ما الفرق بين العبيد والعباد؟ وماذا جاء في وصية عمرو ...
- سياح تمتعوا بمتحف بيروت في غياب الضوء.. انقطاع الكهرباء يعرض ...
- الأرشيفات.. حراس الذاكرة ودولة القانون
- فنان كبير يتعرض لهجوم عنيف بعد تصريحاته ضد سعيد صالح وإشادته ...
- ريانا نجمة عرض سوبر بول 2023
- نائبة: مشروع سينما الشعب سيساهم في تشكيل الوعى لدى الشباب
- موسيقي عبقري..طفل مصاب بالتوحد يعزف أي مقطوعة يسمعها لمرة وا ...
- ممثل سينمائي ومسرحي فرنسي يحصل على الجنسية الروسية


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل سالم - الرحلة