أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علوان حسين - هي














المزيد.....

هي


علوان حسين

الحوار المتمدن-العدد: 5086 - 2016 / 2 / 26 - 07:06
المحور: الادب والفن
    


هي
علوان حسين

هي السراب ُ يلمع ُ في عيون التائهين .
هي الصباح ُ يتفتح ُ في غواية الأزهار ِ .
هي الوردة ُ المقذوفة ُ
كالشمس ِ فوق َ الأمواج ِ .
هي المختبئة ُ كالظمأ
في قصائد ِ الشعراء ِ .
هي العزلة ُ المحبوكة ُ
من شوك ٍ وحرير ٍ وذكريات .
هي النوم ُ الذي لا أود ُ
أن أستيقظ َ منه ُ .
هي النار ُ في دغل ٍ مشتعل ٍ بالرغبات ِ .
هي العذوبة ُ في نهر ٍ
النهر ُ يجري فوق َ صحراء من ملح ٍ .
هي النهر ُ يجري
في عذوبة الفجر ِ .
هي غابة ٌ مقذوفة ٌ في لجة الماء ِ .
هي الحيرة ُ تبحث ُ عن حائرين .
هي حلم ُ الطين ِ
في أن يغدو امرأة .
هي الفقد ُ أو الشعور ُ بالفقد ِ
وقت َ هطول ِ المطر .
هي الينابيع ُ لحظة َ عناقها القمر .
هي ما تصفّى من دموع النساء ِ .
الذي سرق َ النار َ
ربما ظنها هي َ .
الغواصون الذين َ أنفقوا جل ّ أعمارهم تحت الماء ِ
عبثا ً كانوا يبحثون َ عنها.
الرغبة ُ في التنزه ِ بين َ السموات ِ
أو إقتناء لؤلؤة ٍ قابعة ٍ
في أحشاء البحر ِ ,
تلك َ هي اللؤلؤة .
شاعر من العراق يعيش في بورتلاند - مين
.



#علوان_حسين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أكتب قصيدة عن البحر
- الغبي
- لا أحد ينظر اليك
- الإنجذاب نحو الغرق
- وجهها ياسمين الزمان
- ارتكاب
- حين تغزوك الطفولة بغتة
- نورسة
- يدك التي تضيء
- إضاءة في شعر أديب كمال الدين
- حزين
- الوردة
- دموع آلاء الطالباني
- الذهب يعتم احيانا ً
- مريم
- لماذا لا نستورد رئيسا ً من دول الجوار ؟
- حق الكرد في تقرير المصير
- لبراليو المدى
- الزهرة تعيش مرتين
- نجوى النجوى


المزيد.....




- وزير الطاقة السعودي يستشهد بمسرحية في تعليقه على قرار أوبك+ ...
- -من هي المرأة؟-.. خلافات الأجوبة النسوية عن أسئلة الاستقلالي ...
- فنان بريطاني يغطي كل منزله برسومات شخبطة
- اليوم افتتاح الدورة 38 من مهرجان الإسكندرية السينمائي
- فنانات وبرلمانيات أوروبيات يقصصن خصلاً من شعرهن تضامناً مع ا ...
- حالة الكتاب السينمائي العربي وتعزيز ثقافة الصورة
- طلاب لوغانسك يتلقون دورات في أكاديمية الموسيقى بموسكو
- أنجلينا جولي تتهم براد بيت بمهاجمتها وأطفالهما وهو في حالة س ...
- مخرجة فيلم صاحبتي: شارك في آخر لحظة في مهرجان فينيسيا.. ومش ...
- -فنان الصراخ- في السينما.. عندما تصبح الحناجر القوية وسيلة ل ...


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علوان حسين - هي