أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله خليفة - الكتابةُ زهرةُ الصحافة














المزيد.....

الكتابةُ زهرةُ الصحافة


عبدالله خليفة

الحوار المتمدن-العدد: 4569 - 2014 / 9 / 9 - 08:49
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



تفجروا بلغات صارخة غاضبة، جاؤوا بصخب الفتيان إلى المسرح، ملأوا الخيام بادعاء الثقافة، فجروا النيران في القص والشعر حتى مُسخا.
كانت هناك في العمق، تحت التراب، مضامين التسول وعبودية الأسلاف، تاريخ العبيد الذين جاؤوا من مراكب التجارة.
صرخات لتفجير اللغة والأدب والفن وإطلاق النار على الأدباء الذين عكفوا على التحليل.
بين الفرقة المغنية الشعبية الجميلة وبين ثلة المهووسين بالتقاليع والاستعراض هوة كبيرة.
الذوات الفردية المنتفخة غير قادرة على الصدق وتحليل الحياة وكشف القوى الاجتماعية واتخاذ موقف تاريخي، فهي هزة مراهقة، ولعبة جامعة، وهل هذه الجماعات الصاخبة عن اللباس والقشور والناشرة للعداوات سوى صيغ مستمرة من المراهقة السياسية؟
أجروا ذواتهم للدعاية لا للكتابة، ففسدت المطبوعات التي كان يمكن أن تكون حديقة تجعل مائة زهرة تتفتح، لكن الشعار التطبيقي صار (دع مائة ثعبان يتحرك)!
الطبال الدعائي لا يُحبس، فهو حشرة زاحفة، وكاتب عن بلدان أخرى، ويستأجر خدماً للتضحية بدلاً عنه.
التراكم الروحي غير ممكن في ذبائح مسلخ متعفن، وسوف تظهر الشخصية اللامعة أكمل انحطاطها، سوف تتعرى قطعة قطعة حتى يقذف الجمهور الحجارة على المسرح، أو على الجريدة، أياً كان موقع الفضيحة.
عروض السلخ والانهيارات مدوية في وطن رومانتيكي حالم بشبيبة وردية، يضج صراخاً أن أحداً لم يبق، وقد سرقوا ذاكرت الوطن وشبابه وشعره ونثره.
يقوم الشخص بتقديم زحفه اليومي للحصول على الكرسي، يظهر فضيحة جيل لم يصمد إلا في الاستثناء البطولي، شحاذ يقف في عرض الطريق متسولاً.
هل له علاقة بتاريخ الغواصين والقرامطة والخوارج؟
مع اختفاء دور التجار الليبراليين واليسار الديمقراطي وغياب مطبوعاتهم صارت سموم الحروب الدينية تـُنقل كل يوم، من كونهم يعيشون في أوكار وكهوف إلى أن يكونوا نجوماً اجتماعية.. فروق كبيرة.
هل يمكن أن تستعاد صحافة الليبرالية بدون تنوع في الآراء وصراعات فكرية؟
لا بد من تغيير النظرة للكاتب من كونه طبالاً إلى كونه مبدعاً.
الأنظمة بهذا تكسب تطورات واسعة وتغييرات بدون طلقة واحدة.
الكلمة لا تجرح وتدمي بل تداوي الجروح.
تغير الحياة تطور الأنظمة.
كبار الصحفيين يخلقون أنظمة تنشأ منها ثورات وصغارهم يهوون بالأبنية ثم يهربون حين تتساقط على الرؤوس!



#عبدالله_خليفة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الصحافةُ وجدل التقدم
- عربٌ وفرسٌ.. تاريخ متداخل متناقض
- ذروةُ الصراع السياسي
- إتجاهات تطور البرلمان
- و(الفولاذ) بعناه!
- الماوية: تطرف إيديولوجي
- الوعي الشقي المُحاصر
- هجمةٌ ثقافيةٌ تركية
- جذور الانقسامات
- انتهازيةُ التحديثيين
- صراع الرساميل في تركيا
- نشاطٌ صحفي نسائي
- القوميون والشمولية
- تقطع الوعي البحريني
- داعش ليس أسطورة
- أين التجار؟ عاشت الليبرالية!
- نساءٌ مريضات في العصر النفطي
- انتهازيةٌ نموذجيةٌ
- تصاعدُ الفاشية فكرياً في إيران
- الشعبُ والجيشُ معاً


المزيد.....




- شاهد.. تظاهرات في لندن احتجاجًا على وفاة الشابة الإيرانية مه ...
- ولي عهد السعودية يعقد مباحثات مع مسؤولين أتراك في جدة
- ولي عهد السعودية يعقد مباحثات مع مسؤولين أتراك في جدة
- محمد رمضان وحفل الإسكندرية.. من يحدد الذوق العام؟
- روسيا وأوكرانيا: بوتين يقيل نائب وزير الدفاع وسط تعثر وصول ا ...
- العاصفة فيونا تصل شرق كندا وتقطع الكهرباء عن مئات الآلاف من ...
- شولتس عقب لقائه بن سلمان: نسعى لتعميق شراكة الطاقة
- هل كانت الديناصورات عرضة للفناء قبل اصطدام النيزك الناري الم ...
- السعودية.. تحرك أمني بعد فيديو مخالف للآداب واعتداء شاب على ...
- شولتس: برلين تسعى لتطوير علاقاتها مع الرياض في مجال الطاقة


المزيد.....

- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ
- إشكالية وتمازج ملامح العشق المقدس والمدنس / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله خليفة - الكتابةُ زهرةُ الصحافة