أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسين الرواني - لا نأكل الكلام














المزيد.....

لا نأكل الكلام


حسين الرواني

الحوار المتمدن-العدد: 4518 - 2014 / 7 / 20 - 09:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


جميع سياسيينا خطباء، صنعت فصاحة ألسنتهم بيئة أقدس مقدساتها الكلام، الكلام المزبور بين الدفتين، بيئة أسست للكلام علما كاملا يدرس وتصنف فيه المؤلفات، وتضاع في دراسته أعمار اجيال من الشباب والجهود والأموال، علم الكلام. حين يكثر مشترو الهذر يكثر بائعوه، أيعقل أنهم أغبياء الى هذه، درجة أن يكتفوا (السياسيون) في ما يقدمونه للناس، بالكلام؟
لا يسعني أن أحملهم على الجهل، لكن على فرض أنهم يجهلون أن الواقع العراقي يحتاج الى أشياء غير الكلام، بل يحتاج الى كل شيء، إلا الكلام، فيا أيها الناس اتركوا حياتكم اليومية، وتظاهروا، وابنوا سرادقات الاعتصام على الطريقة المصرية، تظاهروا في المنطقة الخضراء بعد أن يكلفكم دخولها آلاف الضحايا، لا بأس، فما ستفعلونه في تظاهرتكم، إن فعلتم ما اطلبه منكم، يستحق ان تضحوا حتى برقابكم التي لا أظنكم ستجيدون حمايتها من سيوف المتوضئين إن ثاروا.
تظاهروا بكل ما تقوون عليه من شجاعة، وصبر، ومظلومية، لا لتسقطوا الحكومة، ولا لتغيروا النظام، ولا لتسحلوهم في الشوارع، ولا لتقطعوا اشلاءهم إربا، ولكن لتقولوا لهم كلمة واحدة، استعملوا في قولها حناجركم، ومكبرات الصوت، وأرسلوها اليهم برسائل نصية، وخطوها على لافتات بألوان بارزة توخوا ان تكون من الالوان التي يبصرها جيدا حتى المصابون بعمى الالوان.
لا تغادروا المنطقة الخضراء أبدا، قبل أن تتأكدوا بكل الطرق والوسائل، من أنهم سمعوها منكم جيدا، وقرأوها جيدا، وعلموا بها جيدا، تيقنوا من ذلك على طريقة اليقين المنطقي الارسطي، واليقين في علم الاصول، واليقين في علم العرفان، واليقين في التفسير، واليقين في علم النفس، تيقنوا من أن كلمتكم الواحدة وصلت، ولو كلفكم ذلك حياتكم، لأنكم لن تكونوا رخيصين إن متم بعد قولها، كما لو متم قبل ذلك.
قولوا لهم:
سادتنا، وشيوخ عشائرنا، وشيوخ لاهوتنا، ورفاقنا الزيتونيون، وسياسيونا الاطباء، المجاهدون، العالمون بالكيمياء الحرارية، وبحور العلوم، سادتنا في البرلمان، وفي الحكومة، وفي السفارات، وفي السماء الرابعة، سادتنا زعماؤنا المحررون، الفاتحون، المختارون من قبل المختارين، نشكر هذياناتكم المستمرة القائمة على شفة ولسان، نشكركم على كل خطبكم التي تصيبنا بالخدر، والاندهاش، وتعيشنا في حقب التاريخ، وتدخلنا في مغاراته، نشكركم على كلامكم المستمر منذ عقود، وقرون، لكننا كائنات حية تحتاج الى الطعام، نحن من فصيلة الثدييات، لا نختلف عنها في شيء، لنا مريء ومعدة ومعى، تطلب حنطة وشعيرا مخبوزين، نصلح أن نأكل الفواكه، والخضراوات، والبقوليات، واللحوم، لكننا لا نأكل الكلام.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,238,651,361
- الفشلان العراقيان: العولمة الشيوعية.. والعرقنة الجهادية
- عمان ما زالت تلوط.. وتموزنا بلا شرف
- كأس ألمانيا والجلسة الثانية
- لكنني خرب
- محرِر غير محرَر
- العراق.. بين الرمل والطين
- الواقع العراقي.. الشسمه
- ما يفعله البهاضمة.. يتكرر ج 4
- ما يفعله البهاضمة يتكرر ج 3
- ما يفعله البهاضمة يتكرر ج 2
- ما يفعله البهاضمة.. يتكرر
- من وحي ليلة أمس
- قصيدة - في مفترق عامين-
- ثائر ضد الإسفلت
- منير بشير ليس عربيا
- حنين الى الريف
- رمتني بالطائفية وانسلت
- شيعة العراق.. طائفيون بلا فائدة
- الفرد والدولة العراقيان .. لمحات في التاريخين.. قبل 2003 وبع ...
- النقاء الصوتي النغمي في موسيقى منير بشير


المزيد.....




- 17 ألف زلزال بأسبوع واحد ومخاوف من -انفجار بركاني- في آيسلند ...
- مقتل 3 صحفيات بالرصاص في أفغانستان.. وداعش يتبنى العملية
- منازل إيطاليا مهجورة للبيع مقابل دولار..ما رأي الملاك الأصلي ...
- البورميون يعودون إلى الشوارع وسط أجواء من الخوف بعد يوم دموي ...
- وزير سعودي عن تيران وصنافير: محمد بن سلمان قام بأمور غير طبي ...
- الكرملين تعليق على التطورات في دونباس: الأهم هو منع تجدد الح ...
- -رويترز-: الثلاثية الأوروبية تتخلى عن خطة لتوبيخ إيران ضمن ا ...
- نموذج من صاروخ سبيس إكس الفضائي ينفجر على الأرض بعد دقائق من ...
- نموذج من صاروخ سبيس إكس الفضائي ينفجر على الأرض بعد دقائق من ...
- النزاهة تضبط عقود اجهزة طبية مخالفة للضوابط


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسين الرواني - لا نأكل الكلام