أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حمودة إسماعيلي - كيف يراك الآخرون ؟














المزيد.....

كيف يراك الآخرون ؟


حمودة إسماعيلي

الحوار المتمدن-العدد: 4434 - 2014 / 4 / 25 - 16:00
المحور: كتابات ساخرة
    


أعرف ما هو مفتاح النجاح، لكن مفتاح الفشل هو محاولة إرضاء الجميع
¤ بل كوسبي


إذا أحببت نفسك .. قالوا عنك نرجسي مغرور
وإذا كرهت نفسك .. قالوا عنك يائس مكتئب

إذا أحببت الآخرين .. فذلك بسبب مصالحك
وإذا كرهت الآخرين .. فأنت شخص شرير

إذا أرضيت المتدينين .. يغضب منك الملحدون
إذا أرضيت الملحدين .. يغضب منك المتدينون

في السياسة، إذا كنت يساريا .. يكرهك اليمين
وإذا كنت يمينيا .. يكرهك اليسار

في الرياضة، إذا شجعت مدريد .. يغضب منك مشجعو البارسا
وإذا شجعت البارسا .. يغضب منك مشجعو مدريد

في الدين، إذا تعاطفت مع الشيعة .. تلعنك السنة
وإذا تعاطفت مع السنة .. تلعنك الشيعة

إذا أحببت النساء .. قالوا عنك مكبوت
وإذا كرهت النساء .. قالوا عنك معقّد

إذا أحببتِ الرجال .. قالوا عنكِ عاهرة
وإذا كرهتِ الرجال .. قالوا عنكِ مصدومة

إذا مدحت أحدا .. فأنت متملق
وإذا شتمت أحدا .. فأنت حقود

إذا قُدت سيارتك بسرعة .. أنت متهور
وإذا قُدتها ببطء .. فلأنك جبان

إذا نجحت .. فليس مستبعدا أن تكون قد غششت
وإذا فشلت .. فأنت لا تبدل جهدا، حتى ولو بالغش !

الآخرون .. مشكلة نفسية، لا بل كارثة ! لذلك افعل ما يحلو لك ولا تهتم.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تحليل الوضع السياسي المصري (الراهن) في ظل قراءة ميكيافيلية
- سوريا : أخطر منطقة في العالم بالنسبة للإنسان !
- اعتياد المواطنين للعبودية عبر خطاب الصبر
- عقدة الإنتماء : أو انعكاس صدمة الدولة على الأفراد
- الإنسان ليس كائن بل مفهوم
- أسئلة لما بعد الموت
- الطبيعة البشرية للأفراد تنعكس في الصحفي
- الميكانيزم الدفاعي الجماعي : أو كيف يتصرف المُجتمع المصدوم م ...
- تحويل الأطفال من كائنات ذكية إلى مرضى نفسيين
- التشريع الذكوري للحكم ب-إخصاء- المرأة سياسيا
- تقرير خاص عن حالتك النفسية
- السلطة الوراثية للرجل على المرأة
- ما يقوله الناس
- شخص قد تعرفه
- أدلجة الأطفال عبر الرسوم المتحركة
- الأمراض الفيسبوكية : 3 حالات
- الإسلام ليس مُسلماً
- ضياع الشهيد السوري بين النظام والمعارضة
- إهانة الأقزام في السينما والتلفزيون
- بلاد الشر أوطاني


المزيد.....




- الفنانة اللبنانية إليسا معلّقة على أحداث الطيونة: نزع السلاح ...
- فيلم أمريكي يعطي الأمل بتعافي قطاع السينما بإيرادات شباك الت ...
- مصر.. العثور على قطع أثرية من العصر البيزنطي قرب معبد الأقصر ...
- شاهد: افتتاح مهرجان عموم إفريقيا للسينما والتلفزيون فيسباكو ...
- مشروع قانون المالية والتعيين في مناصب عليا.. مجلس وزاري حافل ...
- فيلم -نور شمس- يسجل حضورا جديدا للأفلام السعودية بالمهرجانات ...
- وكالة: قيمة مسلسل -لعبة الحبار- تقترب من 900 مليون دولار
- جلالة الملك يترأس أول مجلس وزاري بعد تنصيب حكومة أخنوش
- بعد تقليده لطريقة كلام الرئيس قيس سعيد.. ممثل تونسي يتلقى ته ...
- فيلم غزة رصاصة في القدم.. من الحصار لأوروبا


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حمودة إسماعيلي - كيف يراك الآخرون ؟