أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزيزة رحموني - الضوء و الظل عنوان معرض جيرار بوخزار بالرباط














المزيد.....

الضوء و الظل عنوان معرض جيرار بوخزار بالرباط


عزيزة رحموني

الحوار المتمدن-العدد: 4274 - 2013 / 11 / 13 - 02:16
المحور: الادب والفن
    


"ضوء المغرب و ظلاله "
عنوان المعرض التشكيلي للفنان الفرنسي "جيرار بوخزار" المقام بالخزانة الوطنية بالرباط من يوم 24 أكتوبر الى يوم 23 نونبر 2013
ولد جيرار بوخزار في 12 شتنبر 1949 بفرنسا، انطبعت طفولته بزياراته لحديقة النباتات و متحف اللوفر مما اشعل فيه شرارة الحس الفني التي دفعته الى الفن التشكيلي لاحقا. قبل الانغماس في الالوان اشتغل جيرار بوخزار في ادارة محل للديكورات ثم انغمس في فن الطبخ بإدارته لمطعمين في باريس. بالموازاة مع اشتغاله في التجارة تعاطى جيرار للرياضة كمحترف في فنون الحرب اذ حصل على ميدالية برونزية سنة 1973 في بطولة اوربا للكاراتيه ليتذوق طعم البطولة مرتين في فرنسا للبطولات الفردية و مرة في بطولة الفرق. كما شارك مرارا في مباريات دولية للكاراتيه و منها مباراة عالمية 1979 في
لونغ يتش بكاليفورنيا الأمريكية
في 8 ماي 1982 غزل جيرار بوخراز اول لوحاته بالفطرة . و في 1987 خلال احدى عطلاته ب"هولغات" قرب "دوفيل" قابل الفنانين "تيفين" و "اودراس" اللذين كانا حافزا له لدخول مدرسة الفنون التشكيلية في "رانسي" لتلقّي دروس ليلية على يد الفنانة "اليزابيت لوسوارن" . سنة بعد ذلك شارك في معرض جماعي مع "تيفي" و " اودراس" وحصل على اول جائزة عن عمله التشكيلي.
اثر ذلك تفرغ جيرار بوخزار للتشكيل و شارك في العديد من صالون باريس الفنية الى ان فتح محترفه الخاص سنة 1992 في منطقة النورماندي التي رسم بحرها و شاطئها و طبيعتها و حدائقها مما شكل فترة "نورماندية" كاملة في مسيرته الفنية.
بعدها قرر الغوص بين الظل و الضوء المغاربي ليُشبع احساسا ظل يتملكه منذ 1988 اثر زيارة قام بها لبلدة "الجيلالي مهري" لتجميع اعمال "ايتيان دينات" و فنانين اخرين مستشرقين.
و ذات يوم ربيعي من سنة 2005 حلق به العشق الى ربوع المغرب ...
قال عنه ب. كونتان في "قيم الفن 1998 ( جيرار بوخزار عاشق للبحر و لليومي انه يبحث و يشتغل على الوانه كثيرا للوصول الى اللمعة الرفيعة للضوء في لوحلته. انه رحالة عبر لوحاته ، في كل افق يصطاد قصة و في المغرب وجد ضالته، حيث الارض تضج حياة و الوانا متجددة تغير كليا مساره الفني الواعد بالكثير .)
لوحات جيرار بوخزار انعكاس لمشاهداته اثناء رحلاته في ربوع المغرب . من بين التيمات التي تستقيها ريشته : مشاهد الرعاة مثل لوحة راع في الصباح و لوحة راعية من الاطلس المتوسط و لوحة راع و قطيعه و غيرها . و من اجمل لوحاته :
مشهد غاسلات الملابس في الواد اضافة الى مناظر من قصبة تلوات، مناظر من ايت بنحدو، مناظر الواحات الجنوبية اضافة الى مشاهد من مضايق تودغة و لوحات لنساء الجنوب و غيرها.
لوحات جيرار بوخزار اشبه بنوتات موسيقية تسافر بنا الى البعيد، تحدثنا عن طبيعة عميقة ازلية و عن انسجام ساكنتها بأجوائها الفاتنة القاسية الاليفة. لوحات جيرار شربت شمسا دافئة و ظلالا وارفة مما يجعلنا نحس امامها انها تدفعنا الى الغوص فينا بحثا عن موقعنا في الطبيعة التي تحضن تشردنا و مشاكلنا و اشجاننا ... بلمسة فرشاة مدهشة رفيعة تبوح لنا بومضات الفنان العميقة و تعكس رؤيته الساحرة المسحورة فتجد صدى لدينا كصدى ناي خفيّ يملأنا بنهر من الضوء و الظل.
**-**-**
عزيزة رحموني/ الرباط



#عزيزة_رحموني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حوار مع الشاعرة فاطمة المنصوري
- الناقد محمد رمصيص و أسئلة القصة القصيرة في فضاء المكتبة الوس ...
- غوغيوكا عزيزة رحموني
- قراءة عاشقة للشاعرة المغربية عزيزة رحموني في ديوان طائر البر ...
- حوار مع الروائي المغربي عبد القادر حمان
- o حوار مع ادريس الجرماطي
- حوار مع الاديبة نسرين موسى
- حوار مع الشاعر الفيلسوف عبد الحميد شوقي
- حوار مع الاديب فلاح اشبندر
- حوار مع القاص حسن برطال
- حوار مع الدكتور سعدي عبد الكريم
- حوار مع محمد الصالح الغريسي
- حوار مع سليم عثمان أحمد خيري
- حوار مع منار القيسي
- حوار مع جمال الشقصي
- حوار مع الشاعرة جولييت انطونيوس
- حوار مع الشاعرة ريحانة بشير
- حوار مع المبدع العراقي وجدان عبد العزيز


المزيد.....




- جوائز الأوسكار 2023: كيف يمكن مشاهدة الأفلام المرشحة؟
- من سواحل المتوسط إلى خانات المغول.. أدب الرحلات في كتابات ما ...
- المغني الروسي شامان يطلق أول ألبوم موسيقي له
- فنان من أصول سورية يفوز بأرفع جائزة في مجال الشرائط المصورة ...
- بدأت قبل الغزو الإيطالي وتعرضت للإهمال.. محاولات لإحياء السي ...
- محمد نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية يع ...
- تضامن مع رسام كاريكاتير فلسطيني بعد فصله من عمله بسبب انتقاد ...
- -كل شيء هادئ على الجبهة الغربية-.. فيلم ألماني يبهر متابعي ا ...
- -كل شيء هادئ على الجبهة الغربية-.. فيلم ألماني يبهر الأوسكار ...
- رحلة بي بي سي عربي إذاعيا منذ 1938


المزيد.....

- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب
- المرأة في الشعر السكندري في النصف الثاني من القرن العشرين / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزيزة رحموني - الضوء و الظل عنوان معرض جيرار بوخزار بالرباط