أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزيزة رحموني - غوغيوكا عزيزة رحموني














المزيد.....

غوغيوكا عزيزة رحموني


عزيزة رحموني

الحوار المتمدن-العدد: 4227 - 2013 / 9 / 26 - 02:03
المحور: الادب والفن
    


غوغيوكا عزيزة رحموني
***********************

1 حسرة

اكان بمقدوري ان اكون آلهة التلال من بضع قرون ؟
خلْفَ البابِ وادٌ /ظِلّ /فَجْرٌ يَتَمَطّى
اليَوْمُ مَخْصِيّ و الحَريم غَلّقَ الابْواب
عُودُوا غَدا...ستقرؤون فاتحتي بين يديّ

2 خيبة

لا تكن ضيفي المثقل بالسراب
تُشربني الشّذا من كوب فارغ
تشعل مائي
ولا تُبْلِغُني سُكْر اليباب
أ توقظُ فيْضَ القلْب شِعْرا ؟

3 قلق

احمر شفاهي طبشور باهت
دمي يتأرجح على خط الاستواء
بابِي كوْكب لا تكتمل دَوْرتُه
شذايْ بَطّاريةُ صَمْتي…صَوْتي مُدمن نَبيذَ جَوْفي
على كتفي يجْثم المجهول مُفترسا غيْماتي…و بابي يُغَيّبُني

4 تأمّلْ

الحياة تمضي
نجوم منفلتة لا انتبه اليها.
الوقت فاصل حاد.
عطشى لبابٍ،انا،
من يفتح لي جنانك

5 صحراء

ليْسَ لِلبَدْءِ بَدْءٌ فيك
و ليْسَ لِلنّهَايَة مَتَمّ .
خاشعا بين يديك، يتعرّى الوجود
يرتقي الغياب فيك و الحضور
يرتق حضورك حواشي العبور
صبورةٌ انتِ ... شحيحة بكل الاسرار


6 حياة

في الحرف اشحن الماء و زفيري
تصاعد رائحة الطين و الاعشاب الميتة
لم يبرُق ظلي و شمسي تتتلمظ غسقي
طعم الاشتهاء بلون البرتقال
يرتسم في حلقي


7 حُبّ

في سرير وردة
يأْخذ اللّيْلُ مكانا وَسَطا.
عَبِيرُ أَيْلول، يُنيمُها سكرى
نَغْمَته تَفُكّ الدفاتِرَ
شَعْرَة شَعْرَة

8 تَحَدٍّ

أجْساد|ٌ تَشْتَعِلْ باللهاث
عَنْ سِرّها ، تسائل الحياة.
تِجَاهَ العالم تَرْفَعُ ابْتِسَامَة
تضحك من أَهَازيجِ فَصلٍ دَاكِن
للريح تفتح ازرار القبلات...

9 كيْنونة

أيَّتها الرّوحُ
يَشِعّ بَيْنَ بابي و بَيْني
عِرْقُ الأساطير.
ظُفْرُ الآلِهة، فيَّ مُنْغَرِز
و الرّيحُ في قلبي تنوحُ.

10 ريح

عطشى
تغْضِبُ البَحْرَ حين تَسْأَلُه عَنِ اسْمِه السّري
تَخونُ نَفْسَها دون عَتَبْ
ثُمَّ تَنْثاَلُ مُجَنّحَة... تسْتَمْني في صَخَبْ

11 مظاهرة

الشارع مشنقة ... المقهى تابوت
أعمِدَة الانارة آلةُ تَصَنُّتْ
الرّصِيف شاهِدٌ لا يرى، عُيُونه تفيضُ دَمْعا
المُضْربُون خَيَالاتٌ تكسَّرَتْ ضُلوعُها
تضحك الهراوات و تَنْسُج المأتم



#عزيزة_رحموني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءة عاشقة للشاعرة المغربية عزيزة رحموني في ديوان طائر البر ...
- حوار مع الروائي المغربي عبد القادر حمان
- o حوار مع ادريس الجرماطي
- حوار مع الاديبة نسرين موسى
- حوار مع الشاعر الفيلسوف عبد الحميد شوقي
- حوار مع الاديب فلاح اشبندر
- حوار مع القاص حسن برطال
- حوار مع الدكتور سعدي عبد الكريم
- حوار مع محمد الصالح الغريسي
- حوار مع سليم عثمان أحمد خيري
- حوار مع منار القيسي
- حوار مع جمال الشقصي
- حوار مع الشاعرة جولييت انطونيوس
- حوار مع الشاعرة ريحانة بشير
- حوار مع المبدع العراقي وجدان عبد العزيز


المزيد.....




- فنانة مصرية مشهورة تثير الجدل حول ارتدائها ملابس عارية (فيدي ...
- أنقرة: اجتماعات للوفود الفنية من وزارات دفاع تركيا وروسيا وس ...
- الأديب العراقي عبد الستار البيضاني: الصحافة مقبرة الأدباء وأ ...
- مصر..الزميل خالد الرشد يوقع كتابه -رحلة في الذاكرة- بالجناح ...
- المغرب.. تراجع -مقلق- لعدد من يتحدثون اللغة الأمازيغية
- دفاعا عن صورة المهاجرين والعرب.. -حورية العيون الخضراء- ترفض ...
- المخرج الإيراني جعفر بناهي يبدأ إضراباً عن الطعام
- عُرف بدور -العريف نوري-.. الفنان السوري هاني شاهين يصدم جمهو ...
- المغرب.. تراجع -مقلق- لعدد من يتحدثون اللغة الأمازيغية
- انطلاق مهرجان الوراقين للكتاب في الشارقة


المزيد.....

- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزيزة رحموني - غوغيوكا عزيزة رحموني