أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسلام احمد - أسباب فوز الإسلاميين














المزيد.....

أسباب فوز الإسلاميين


اسلام احمد

الحوار المتمدن-العدد: 3603 - 2012 / 1 / 10 - 08:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


انتهت الانتخابات البرلمانية بمراحلها الثلاث بفوز كاسح للتيار الإسلامي بجناحيه السلفي والاخواني , والحقيقة أنه كان أمرا متوقعا جدا بالنسبة لي ومن ثم لم أفاجأ به على الإطلاق , وقد أتاح لي نزول خالي في الانتخابات على رأس قائمة ائتلاف الثورة مستمرة ببورسعيد متابعة العملية الانتخابية عن قرب إذ كنت أرافقه لمتابعة سير العملية الانتخابية داخل اللجان والتأكد من نزاهتها كذلك متابعة عمليات الفرز , وفي هذا المقال سأحاول تلخيص أسباب فوز الإسلاميين على حساب التيار الليبرالي وشباب الثورة

١_قضى الرئيس المخلوع مبارك على الحياة السياسية في مصر ولم يدع المجال لوجود أي حزب منافس قوى للحزب الوطني بينما أبقى على بعض الأحزاب الديكورية (لزوم الديمقراطية المزعومة) ومن ثم خلق استقطاب بين الحزب الوطني والإخوان المسلمين ومع سقوط النظام وحل الحزب الوطني إلى جانب عدم تبلور الأحزاب الجديدة التي أفرزتها الثورة فقد حدث فراغ سياسي كبير ومن ثم كان من الطبيعي أن يملؤه الإخوان المسلمين باعتبارهم القوى الوحيدة الأكثر تنظيما فضلا عن التيار السلفي الذي كان موجودا على الساحة الدعوية ومتغلغلا بشكل كبير في المجتمع ثم نزل بقوة الى الساحة السياسية_بعد أن كان يحرمها_ عقب الثورة مستغلا شعبيته!

٢_ومع وجود نسبة أمية وجهل كبيرة في المجتمع تصل الى ٣٠% وهي أيضا من مخلفات مبارك ولأن الإخوان والسلفيين يستخدمون سلاح الدين مستغلين العاطفة الدينية لدي شعب متدين بطبعه فقد كان من الطبيعي أن يستقطبوا جزء كبير من الناس ومما زاد الطين بلة مسألة الغرامة التي أعلنت فرضها اللجنة العليا للانتخابات على من يتخلف عن التصويت , وهو ما دفع نسبة لا يستهان بها من بسطاء الناس للنزول إلى التصويت خوفا من الغرامة ومن ثم وقعوا ضحية سهلة لمندوبي التيارات الدينية الذين وجهوهم لاختيار المرشحين المتدينين الربانيين!

٣_لم يكن الدين هو السلاح الوحيد الذي لعب به الإخوان وإنما استغلوا جوع وفقر نسبة كبيرة من الشعب المصري في تقديم خدمات عينية الى الناس , مثل اللحوم والفراخ وخلافه , لا لله والوطن وإنما بغرض الدعاية الانتخابية وقد آتت أكلها إلى حد كبير!

٤_فضلا عما سبق فان مصدر قوة الإخوان في تقديري يكمن في القوة التنظيمية الهائلة لجماعة تعمل منذ حوالي قرن من الزمان , والحقيقة أنها قد أبهرتني إذ فوجئت أثناء مروري مع خالي على اللجان بمندوبات لحزب الحرية والعدالة يستقبلن الناس بالابتسامات ويوجهنهم لمعرفة رقم اللجنة باستخدام أجهزة لابتوب وذلك أمام جميع اللجان بلا استثناء! وهو أمر يحتاج الى قوة تنظيمة ومالية هائلة ليست متوفرة لغيرهم من الأحزاب الأخرى

٥_ والواقع أن فوز التيار الإسلامي لا يرجع فقط لقوة وتنظيم الإسلاميين بقدر ما يعود في جزء كبير منه إلى انقسام التيار الليبرالي وتشتت بقية القوى السياسية , إذ في حين اتحد الإسلاميون بمختلف فصائلهم خلف حزبي الحرية والعدالة والنور , تفرقت بقية القوى السياسية بين أكثر من حزب وائتلاف ,الأمر الذي أدى لتفتيت الأصوات ومن ثم فوز الإسلاميين , ولكي تتضح الصورة فقد ضرب لي خالي المشار إليه أعلاه مثالا بالغ الدلالة فذات مرة قبل الانتخابات جاءه ابنه الأصغر زياد حزين حيث كان مرشحا داخل فصله على مقعد المندوب الرياضي للفصل , وكان في مواجهته أربعة أولاد وبنت واحدة , فقامت بنات الفصل مجتمعات بإعطاء صوتهن لزميلتهن المرشحة بينما تفرقت أصوات الأولاد على الخمسة مرشحين وبالتالي فازت البنت وخسر الأولاد الخمسة! , فقال خالي لزياد مبتسما :"هكذا سينجح الإخوان!" , وكم كنت أتمنى أن تتحد كل القوى المدنية داخل حزب أو تحالف واحد في مواجهة الإسلاميين ومن ثم يحدث التوازن داخل البرلمان ولكن حالت الأطماع الشخصية دون ذلك!

وأخيرا ثمة أسباب تتعلق بخطاب الإخوان وخطاب الأحزاب الأخرى وخاصة شباب الثورة إذ بينما قدم الإخوان خطابا إصلاحيا محافظا بدا أقرب لهموم الناس , كما يقول الدكتور عمرو الشوبكي , فقد عاشت النخب السياسية في أبراج عاجية وقدم شباب الثورة خطابا ثوريا فيه جزء كبير من التعالي على الناس بعيدا عن همومهم الحقيقية ,والمؤكد أن الاعتصام قد خصم كثيرا من رصيد شباب الثورة والقوى المدنية المؤيدة له لاسيما بعد أن نجح المجلس العسكري في تشويه صورة الثوار مستخدما الإعلام المصري بتصويرهم بلطجية ومثيري شغب

بعد فوز الإسلاميين في الانتخابات فقد صاروا بصدد اختبار حقيقي وعلى شباب الثورة والقوى المدنية أن يتعلموا الدرس الانتخابي أملا في تلافي الأخطاء في المستقبل






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أحداث مجلس الوزراء ومسار المرحلة الانتقالية
- عن الظلم في مصر ٢
- الدرس الانتخابي
- الموجة الثانية للثورة
- الموقف من وثيقة السلمي
- الانتخابات البرلمانية
- أحداث ماسبيرو
- حول العلاقة بين مصر واسرائيل
- التعليم في مصر
- جمعة تصحيح المسار 9 سبتمبر
- المبادئ الأساسية للدستور
- ماذا وراء حادث مقتل الجنود المصريين في سيناء؟!
- حافظوا على ميدان التحرير
- مارينا والعشوائيات
- مقاربة بين ثورة 23 يوليو وثورة 25 يناير
- ثورة الغضب الثانية 8 يوليو
- قراءة في بيان المجلس العسكري
- المخرج لحل أزمة الدستور والانتخابات
- كشف حساب حكومة عصام شرف
- محطات على طريق الثورة


المزيد.....




- زلزال شدته 4.5 درجة يضرب سواحل اليونان
- رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيلي يفوز بولاية خامسة
- دراسة إسرائيلية: كورونا الجنوب إفريقي قادر على اختراق لقاح - ...
- هزة أرضية بقوة 4.5 درجة تضرب سواحل اليونان
- أفضل 7 أطعمة لتحسين خصوبة الرجال
- برازيلي يقضي 38 يوما وحيدا في غابات الأمازون بعد تحطم طائرته ...
- وفاة وزير العدل الأمريكي الأسبق محامي صدام حسين
- الأردن.. إعفاء المواطنين والعرب من رسوم دخول المواقع الأثرية ...
- السعودية.. 70 كاميرا حرارية لرصد درجات حرارة المعتمرين في مك ...
- النمسا.. توقيف مواطن من أصل مصري على صلة بهجوم نوفمبر الإرها ...


المزيد.....

- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسلام احمد - أسباب فوز الإسلاميين