أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الشعراء نثروا البذار














المزيد.....

الشعراء نثروا البذار


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6286 - 2019 / 7 / 10 - 20:16
المحور: الادب والفن
    


الشعراء ينثروا البذار
1
ابكي لأنّ وطني مضيّعْ
وجسد الأمّة في خارطتي مقطّع
وكلّما يسرق من أموالنا مشرّع
ونحن لا نجيد غير الثرثرة
واللغة المجذّرة
في طينة العراق
كنّا وما زلنا من الأبواق
نفتح باباً نفتح العراق
لكلّ من هبّ ودب
في الوطن المسروق
بين المهرّجين والطبّال
وصاحب الخيرة والفوّال
تناطحت كل الروايات على لسان
من جاء بالأقوال
وكلّما تعشب هذي الأرض
يجفّ فيها الماء
وتخلط الأسماء
والشعراء ينثروا البذار
ليحصدوا سنابلاً
تمدّ في طاقاتها الثوّار
2
ولربّ عاقبة تدور
وتظلّ تنتظر النذور
في مطلع للشمس أم عند المساء
صخر مضى
ونمت على جلد البعير
ابيات خنساء قلادتها كحبّات النجوم
ماذا يرام
من حرث أشعار على أرض تقوم
خلف العصور
تظلّ تبعث بالنذور
في ظلّ مطحنة تدور
ويظلّ صخر دمعة
سقطت على خد الدهور
3
لم أكو غير ذلك الحالم
في الزمن النائم
والقدر القائم
وهذه الأسفار
ينقشها الإنسان
بالزفت أم ماء الذهب
في العالم المنفتح المغلق
وأمّة العرب
في الحلم المطلق
أناشد القدر
من قبل أن تهطل تلك الغيمة السوداء
فيسقط المطر
ليكسف الأثر
وتسقط اللوحة للحريق
في وطن الزلزال
تسقط يا حبيبتي الآمال
ساعة لا تشرق شمس الأرض
في وطن التسويف والتحوير
أودّ ان أطير
لعالم ليس له حواة
لعالم أجهل ما فيه من الأجناس
ليس له حرّاس
لا سوط
لا سجّان
لا قيود
لا لصوص
لا موت بالمجّان
للسيّد الإنسان




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,894,121,925
- انطواء الرواية
- بين خطوط الدم وخضرة الأوراق
- كان العراق النجم
- النسر والناس مثل النمل
- الأمير ولعنة هذي البلاد
- بغداد في القفص
- في ظلّ منحى الريح يا سطيح
- الانسان والسيوف المسلطة
- الطقوس ومعالم الحضارة
- الإنسان وانهيار الهرم
- المغني والمسرح المهجور
- أصيح بالقبطان
- لحظة عشق تجهل الأميرة
- الرقص على القبور
- الحرث بالقلم
- بغداد في ساحاتها الغربان
- اسرار في الطلّسم
- الخوف
- مليون صخر مات
- سراق في المرعى


المزيد.....




- انفجار بيروت: الممثل راسل كرو يتبرع لإعادة بناء مطعم تضرر با ...
- الموت يغيب الممثلة المصرية شويكار عن عمر يناهز 82 عاما
- الفنانة إليسا تهاجم الرئيس اللبناني: -الله لا يسامحك-
- -لو عكا بتخاف الموج ما سكنت ع الشط-.. كاريكاتير -القدس- اليو ...
- عيد انتقال العذراء: لماذا تكرّم الأديان مريم؟
- مدراء الأكاديميات يستعرضون أمام سعيد أمزازي مشاريع الدخول ال ...
- كيف نعى أفيخاي أدرعي الفنانة المصرية شويكار
- تركي آل الشيخ يتفاعل مع فيديو الشاعر الحطاب: إذا تزوج لا يكت ...
- شويكار: وفاة الفنانة المصرية عن 82 عاما بعد مشوار فني حافل
- خالد يوسف مخرج آخر أفلام شويكار ينعاها... هل ندمت على دورها ...


المزيد.....

- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- على دَرَج المياه العميقة / مبارك وساط
- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الشعراء نثروا البذار