أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الانسان والسيوف المسلطة














المزيد.....

الانسان والسيوف المسلطة


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6278 - 2019 / 7 / 2 - 10:23
المحور: الادب والفن
    



1
في كلّ عام يرتفع
صرح طغاة الأرض
يكاد أن يناطح النجوم
وتصعد الهموم
مثل نبات الأرض بالنماء والأنسان
ما بين شقي ذلك الشقاء
وكلّما يعشب من بلاء
حصاده الإنسان
في عالم المعارف
وهذه الأقزام
سيوفها مسلّطة
على الرقاب دون أن تدان
وفقاً لقانون وقد دار له
في زمن السلطان
2
أبكي بلا مأوى بلا رفيق
عبر طريق العشق
لعالم بلا قيود وبلا سلاسل
وددت أن أدور كالتجّار
في هذه الأرض التي يلفّها الدوار
كأنّها دوّامة نسقط في أعماقها
في زمن الجبابرة
كأنّنا أوراق من غصون تهوى على أرضيّة العذاب
تنهشنا الكلاب والسلطان
ليل نهار يتلو آيات من القرآن
وشعبنا ينصت قي البيوت والميدان
للبلبل الغرّيد
فتارة ينعشه النشيد
وتارة يخشع للتلاوة
ويلعن الشيطان
3
أبكي لذاك الشاخص الغريب
من تحت سعف نخلة معلّقاً
بجذع تلك النخلة العوجاء
كأنّها صليب
والناس يبكون ويضحكون
كأنّهم نيام
في وطن العمالقة
والسادة الأقزام
ليخرج الإنسان من دوائر الوعي
ومن مدرسة الكلام
كأنّ أهل الكهف تحت جبّة السلطان
لن يبرؤوا من عالم الأحلام
ليزأر الضرغام
ساعة يأتي الخوف
فتنثني الأقدام
الى ركوع بين هذا الجمع والزحام
لا يطفح العشق ولا الحنان في أنائهم
مثبطون أم مروضون
يا إخوتي حكايتي حكاية الجنون






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,693,495
- الطقوس ومعالم الحضارة
- الإنسان وانهيار الهرم
- المغني والمسرح المهجور
- أصيح بالقبطان
- لحظة عشق تجهل الأميرة
- الرقص على القبور
- الحرث بالقلم
- بغداد في ساحاتها الغربان
- اسرار في الطلّسم
- الخوف
- مليون صخر مات
- سراق في المرعى
- كلابهم تنبح في الاسواق
- الصرخة قبل الاحتضار
- على تخوم العالم الجديد
- كم درت في فلك
- بغداد تحت النجم
- دموع شع بها الكبريت
- تحلّيات في الخيمة
- وهج من اللون


المزيد.....




- الروخ: الجائحة تؤثر سلبا على الإبداع .. والمغرب يحتاج الفرجة ...
- بالفيديو فنانة مصرية تعبر عن غضبها :-كل ما روح لمنتج بيبص لج ...
- البابا فرنسيس في الموصل: عن راهب ومؤرخ انتظراه طويلاً
- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الانسان والسيوف المسلطة