أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد صبحي النبعوني - الرائحة ... ذاكرة لا تموت







المزيد.....

الرائحة ... ذاكرة لا تموت


أحمد صبحي النبعوني

الحوار المتمدن-العدد: 6111 - 2019 / 1 / 11 - 18:25
المحور: الادب والفن
    


الرائحة .. ذاكرة لا تموت

فرن سليمو و حج إبراهيم ومحمد علي عكيد وجرجس ، رائحة الخبز في الصباح تشم من أول الشارع هناك حيث تقبع عامودا على اطراف برية ماردين ، رائحة لا تغادر انفنا حتى وان كنا في الغربة ، أيام جميلة وانتظار أمام الفرن لنحصل على الخبز ذو الرائحة الفريدة...
هل يعقل أن يختزل الوطن في رائحة خبز الصباح ؟ للصبح في الوطن نكهة أخرى ، لا يدركها إلا من ذاق طعم صباحات بعيدا عن الأرض الأم .

(( أحب الحب والحياة ورائحة الأشياء الطيبة))
هكذا قال روك دالون- شاعر سلفادوري

تنعش بعض الروائح الذاكرة لتعيد لحظات كنا اعتقدنا أنا نسيناها....
للأنف ذاكرة لا تنسى روائح من نحب من الناس والأشياء وللطرقات رائحة، للمدارس رائحة، للمدن رائحة، للكتب والأوراق رائحة، ولحقيبة المدرسة والممحاة رائحة لا تنسى.
للأماكن رائحة تشبه الزمن الذي أتت منه، تعلق في ثناياها ولا تفارقها أبدًا، فكلمة "عبق التاريخ" لم تأتِ من فراغ، فعندما نزور الأماكن الأثرية نشتم رائحة الزمن على جدرانها، فالأحياء الكلاسيكية تحتفظ بعبق الأصالة ومن خلال روائحها تحكي مبانيها قصص البيوت، لتحرضنا بقوة على السير في شوارعها لتداعب نبضات قلوبنا برفق.
الرائحة إغواء غامض صامت متعلق بالروح، وقد يكون الجذر اللغوي لكلمة الرائحة مشتق من "الروح" لأن الرائحة تهيج أرواحنا وتبعث في أساريرنا مشاعر متباينة بعضها مبهج وبعضها مؤلم.
يقول درويش :
اليــاسميــــــن
رائحـــة الذين نحبهم ولا نعرفهم
رائحـــة الغيـــاب الذي يطول
رائحـــة البحر ورائحـــة الصباح
رائحـــة الأصوات التي نحفظ
رائحـــة الأشياء الجميلة التي لم نجربها.
تبدأ إيزابيل الليندي روايتها ابنة الحظ بعبارة: “الناس كلهم يولدون ولديهم موهبة ما وإليزا سوميرز اكتشفت باكراً أن لديها اثنتين: حاسة شم جيدة، وذاكرة قوية”، هكذا على مدار الرواية يستمر حضور إليزا مُرتبطاً برائحة الفانيليا والسكر وماء الورد.
أما مدينتي عامودا لها عدة روائح تختلف باختلاف الفصول الأربعة .. تبدأ مع فصل الخريف برائحة القش والتبن عندما يعجن مع التراب و الماء ليشكل مزيجا متجانسا قويا يصمد طيلة فصل الشتاء على اسطحة البيوت أو الجدران بعد أن يتشبع من حرارة و قوة الشمس .
‏رائحة الأرض بعد المطر تستحق أن تكون عطراً في شهر ايلول أو تشرين ... في اوربا من الصعب أن تعرف أو تشم مثل هكذا رائحة لأن الأرض لا تعطش هنا يا صديقي فلا قيمة للمطر لأنه يهطل في كل الفصول .
كذلك هو الربيع يختلف تماما عن ربيع بلادي .. مناظر جميلة و خلابة و الوان زاهية و رائعة للورود و الزهور لكن ليس لها رائحة لتميزها عن غيرها ، إنه ربيع العين فقط أما بقية الحواس فلا تعرف معنى الربيع مثلما كان يحدث في ربيع وطني حيث لكل زهرة و وردة وشجرة و عشبة ونبتة رائحة تختلف عن الأخرة ..
رائحة الوطن هي مدادنا، وشواطئه وجباله، واقماره ونجومه، وعيون نسائه هي بعض ابجدياتنا.

وطـن برائحة الشهداء فكيف لا يغار منه الياسمين "🕊✨💕





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,965,521
- الحياة تمنحك الكثير لكن !
- ما هكذا تحضن الراقصة يا استاذ
- هل يعود ثانية ؟
- سؤال في قلب غريب
- عامودة في ذاكرة المغترب
- نافذة الحب والجدار العالي
- ماتوا ومازالوا عبق الأصالة
- سلاسل الانتظار
- موت الغريب
- ماردين عاصمة ثقافية وعالمية
- حق المواطن أولا
- يومي الأول في المدرسة
- احدى مشكلات التربية والتعليم في سورية
- في المقهى
- حب مع محاكمة عاجلة
- ثلج الغريب
- الحوت ابتلع القمر
- الشمس وسن الغزال والسعادة
- طفولة الطين
- رسالة إلى ولدي


المزيد.....




- في تدوينة له ..محمد البرادعي يعلق على قرار إتخذه زوج الممثلة ...
- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...
- ادوات الاتصال والرواية العر بية في ملتقى القاهرة للرواية الع ...
- يوسي كلاين هاليفي يكتب: رسالة إلى جاري الفلسطيني
- فنان عراقي يعيد بناء قرية القوش التاريخية
- ما الجديد بمهرجان كان السينمائي هذا العام؟
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي الـ41
- الجماني: -مانطحتوش ألا صرفقتو فقط-
- كاظم الساهر يشعل جدة... كيف أشار إلى الجمهور السعودي (فيديو) ...
- وفاة مخرج أحد أشهر أفلام السينما في مصر!


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد صبحي النبعوني - الرائحة ... ذاكرة لا تموت