أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر عبد الكاظم حسن - البصرة تقرأ الفاتحة على العملية السياسية...














المزيد.....

البصرة تقرأ الفاتحة على العملية السياسية...


عمر عبد الكاظم حسن
الحوار المتمدن-العدد: 5991 - 2018 / 9 / 11 - 15:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



ما حدث في بصرة الخير من بوادر ثورة عراقية تلوح في أفق مستقبل العراق وتوصيفها بانها صراعات سياسية أو مؤمرات يطلقها سياسيين لأغراض سياسية آنية ضيقة الأفق او أناس عاديين متأثرين ومستغفلين بقوة الميديا والإعلام الموجه .

هو غاية في التبسيط والتسطيح لان ماجرى في البصرة من اسقاط للحكومة المحلية وهروب جميع مسؤولين المحافظة خارج البصرة وحرق مجلسها الذي يمثل اعلى سلطة حكومية كان نتيجة طبيعية لسنوات من الشعوذة والسرقة وتراكم الفشل السياسي لقوى المحاصصة والفساد ..

كما أن إرسال المرجعية لموفدها السيد احمد الصافي إلى البصرة يدلل أن الوضع خطر جدا وقابل للانفجار مستقبلا فاذا تتبعنا حركة الاحتجاج منذ العام ٢٠١١ إلى الآن نجد أن المرجعية ترسل لأول مرة وفد يقف على الأزمة مباشرتا.

هذه المؤشرات تدلل بما لا يقبل الشك أن النظام السياسي العراقي الذي بدأ ياكل نفسه بنفسه ويفقد شرعيته وصولا إلى مرحلة الانتحار والمواجهة الشاملة مع شعبه سيكون في موقف حرج جدا في العام المقبل او العام الذي يليه.

الزمن الاجتماعي للنظام السياسي في مرحلة الموت السريري ولن ينقذه من الموت الحتمي أحدا على الإطلاق لا موفد المرجعية ولا غيره .

الايام القادمة والعام المقبل او الذي يليه سيكون عام انتهاء النظام السياسي العراقي الذي قام بعد ٢٠٠٣ ولن يفيد هذا النظام الإصلاحات الترقيعية او الاسقاطات الجاهزة والتوصيفات الجاهزة على المتظاهرين والمحتجين.

من أمثال مندسين او فقاعات او غيرها من حيل الدفاع التي استهلكت بالكامل أمام موت العملية السياسية وصولا إلى تشييعها وقراءة الفاتحة عليها في المستقبل القريب .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,928,458,035
- بروفة ثورة البصرة ...
- انتفاضة تموز المعنى والمالات...
- مؤشرات الكآبة العامة..
- مقتدى الصدر بين الأمس واليوم ..
- قراءة في نتائج الانتخابات العراقية..
- معركة الترويض ..انتصار العلمانية ....
- خطر الاعام الموجه .....
- أكذوبة الدولة المدنية .......
- الاسلام السياسي طاعون العصر .....
- أسطورية ألسلمية العراقية ..
- بؤس السياسة...
- انها الحرب مرة أخرى!
- ((لمحة من تاريخ العراق المليشياوي ))ج2
- ((لمحة من تاريخ العراق المليشياوي )) ج1
- (((العدالة المدنية والمساواة . الغائبة في العراق تهدد وجوده ...
- (((السقوط .... خاطرة في ذهني )))))
- (((التيار الصدري ..قد يكون أخر رهان لانقاذ العراق من جحيم قا ...
- (((((انكسار الذات .....ووهم الانتصارات )))))


المزيد.....




- حدث في 24 سبتمبر.. مقتل أكثر من 700 شخص بـ-حادثة منى- وافتتا ...
- الرئيس الكوبي الجديد يصل إلى الولايات المتحدة لأول مرة وسط ت ...
- بعد جدل -مهرجان قلق-.. كيف تصرف وزير الداخلية الأردني مع -ال ...
- إيران تحذر أمريكا وإسرائيل من رد"مدمر" وتعتقل شبكة ...
- إردوغان يتأسف من نيويورك على حال العالم الإسلامي ويعد بالمحا ...
- الحرب التجارية بين أمريكا والصين تبدأ بفرض واشنطن رسوما جمرك ...
- إيران تحذر أمريكا وإسرائيل من رد"مدمر" وتعتقل شبكة ...
- إردوغان يتأسف من نيويورك على حال العالم الإسلامي ويعد بالمحا ...
- بومبيو يدعو المعارضين بإدارة ترامب للبحث عن عمل آخر
- الإقامة الدائمة بأميركا.. قيود جديدة وحرمان من المعونات


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر عبد الكاظم حسن - البصرة تقرأ الفاتحة على العملية السياسية...