أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - سقوط الكرة في الملعبين














المزيد.....

سقوط الكرة في الملعبين


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 5944 - 2018 / 7 / 25 - 09:44
المحور: الادب والفن
    


سقوط الكرة في الملعبين

كان المغنّي يطلق الناي مع السحر
وسكّة الحياة
تمتد طول الليل للسفر
وتحت كلّ خيمة غجر
يقاتلون السأم
بالرقص
وبالطرب
وحولهم جنّات
بغداد يا قبائل العرب
وقبل ان ينزل في ساحتنا الغضب
وقبلما كاد يصيح الديك
ثلاثة ليورق السبب
وتثمر الأشجار بالزقوم
لتكمل الدورة والنجوم
تهوي على النجوم
وقبل ان ينتشر الشرر
في ساعة السحر
كان يغنّينا طول الليل
ويلقي بالزهر مع المطر
هنا على طاولة الحذر
2
وصوت هذا الناي
ارق من جدائل الحرير من أوراق ورد الساعة
وعند مجرى ذلك النمير
اسمعْ رنين الكأس
وصوت بعض الباعة
ودورة البدر القناديل تزين القاعة
منّيت يا بغداد نفسي علّها تكتمل الجماعة
وكلّما يدور في الأعماق يحتاج الى شجاعة
لقد رميتم ايّها السادة بالشناعة
وكلّ فرد عاث في حقولنا
ما زاد عن خرّاعة
جميعكم
جميعكم بضاعة
فاسدة
وضيعة
ونتنة
من اين نأتي ايّها بالأحباب
بظلّ طيف مؤمنة
جميعهم
جميعهم ذئاب
كانوا يدورون وراء المطحنة


سقوط الكرة في الملعبين

كان المغنّي يطلق الناي مع السحر
وسكّة الحياة
تمتد طول الليل للسفر
وتحت كلّ خيمة غجر
يقاتلون السأم
بالرقص
وبالطرب
وحولهم جنّات
بغداد يا قبائل العرب
وقبل ان ينزل في ساحتنا الغضب
وقبلما كاد يصيح الديك
ثلاثة ليورق السبب
وتثمر الأشجار بالزقوم
لتكمل الدورة والنجوم
تهوي على النجوم
وقبل ان ينتشر الشرر
في ساعة السحر
كان يغنّينا طول الليل
ويلقي بالزهر مع المطر
هنا على طاولة الحذر
2
وصوت هذا الناي
ارق من جدائل الحرير من أوراق ورد الساعة
وعند مجرى ذلك النمير
اسمعْ رنين الكأس
وصوت بعض الباعة
ودورة البدر القناديل تزين القاعة
منّيت يا بغداد نفسي علّها تكتمل الجماعة
وكلّما يدور في الأعماق يحتاج الى شجاعة
لقد رميتم ايّها السادة بالشناعة
وكلّ فرد عاث في حقولنا
ما زاد عن خرّاعة
جميعكم
جميعكم بضاعة
فاسدة
وضيعة
ونتنة
من اين نأتي ايّها بالأحباب
بظلّ طيف مؤمنة
جميعهم
جميعهم ذئاب
كانوا يدورون وراء المطحنة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,553,654,060
- كلماتي
- دوران في المجهول
- فوق مظلّتي مطري
- كلماتي
- صوت في الزحام
- سمفونيّة بغداد
- الشرارة والحريق
- بين المملوك وقيصر
- النجوم اللوامع
- شلّال الكلمات
- كنت اكتب
- بغداد احلم
- كنت اكتب
- القارب والنهر الجارف
- النسر
- التاج والصولجان
- تدوربناالدنيا
- يين المفوّه والخرساء
- التيه في بادية المدنيّة
- نسياب الكلمات


المزيد.....




- -أسرار رسمية- فيلم يروي قصة مخبرة حول -غزو العراق-
- بلاغ وزارة الخارجية واستقالة مزوار تربك أجواء الندوة الدولية ...
- واقع العلم الشرعي وتحديات الثقافة الرقمية
- سينمائي عراقي يهدي جائزة دولية لضحايا الاحتجاجات العراقية
- وسط مشاركة كبيرة.. انطلاق فعاليات جائزة كتارا للرواية العربي ...
- مهرجان لندن السينمائي: -قرود- المخرج الكولومبي إليخاندرو لان ...
- السيسي عن فيلم -الممر-: -محتاجين فيلم زي ده كل 6 شهور.. شوفت ...
- هذا هو بلاغ وزارة الخارجية الذي أطاح بمزوار من رئاسة الباط ...
- السيسي عن فيلم -الممر-: -محتاجين فيلم زي ده كل 6 شهور-
- تصريحات مزوار في مراكش تجلب عليه غضب الحكومة: ماقاله غير مسؤ ...


المزيد.....

- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - سقوط الكرة في الملعبين