أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - مطر خفيف فوق اوسلو !














المزيد.....

مطر خفيف فوق اوسلو !


سليم نزال
الحوار المتمدن-العدد: 5620 - 2017 / 8 / 25 - 04:41
المحور: سيرة ذاتية
    


مطر خفيف فوق اوسلو !

سليم نزال


بدانا نشعر ببدايات الخريف و لا اتذكر يوما الا و اتذكر مشاعر الانقباض متى ياتى الخريف .و هى مشاعر رافقتنى منذ الطفولة.لا اعرف ما هو التعبير الادق باللغة العربية لان تعبير الميلانكولى بالانكليزيه هوالادق و هو ليس الحزن و لا الانقباض و لا التامل بل يجمع كل هذه العبارات .
و اليوم عندما كنت اسير فى الغابة و كان هناك بعض المطر لم اعد ارى النمل و هو يتحرك بنشاط على طريق الغابة.و لا اعرف ماذا حل باعصافير التى لم تعد تغرد فى الصباحات .فلعلها بدات بالاختباء من المطر و الهواء الذى يبرد شيئا فشئيا.و بعد وقت سيجتمع زعماء العصافير لكى يخططوا لرحاة الشتاء نحو الجنوب الدافىء.و عندما كنت صغيرا و كنت ارى رفوف العصافير قادمة من شمالى العالم كنت اتساءل كيف تعرف طريقها و الاهم كيف تعرف طريق العودة.فقال لى رجل مسن ان الله قد اعطاها المعرفه الكافيه لكى تعرف كيف تعود .لكنى نسيت يومها ان اساله لكن كيف يعود ابنا العصافير الى نفس المكان و قد ولدوا فى المنفى .و حتى الان لا اعرف كيف .

و من المفارقات ان الناس فى الجنب يرحلون او يهاجرون او بتعبير ادق يهربون نحو الشمال البارد فيما تفعل العصافير العكس تماما .مع فارق ان هجرة العصافير مؤقته بينما هجرة الناس هجرة المجتمعات الضائعة التائهة .
اه لكم تتغير الازمان فى حياة فرد واحد . و لو تامل الواحد الافكار التى كان يحملها فى زمن معين لوجد ان معظمها لم يعد صالحا للزمن الحاضر .تماما مثل المعلبات التى يكتب عليها مدة تاريخ الاستعمال .
و فى بداية حياتى فى هذه البلاد تناقشت مع احدى زميلاتى حول مفهوم الزواج .فقالت انها حين تتزوج فانها لا تتوقع ان تعيش معه طوال العمر .كنت حديث العهد بالتفكير فى هذه البلاد و خاصة لدى ابناء جيلى.خاصة انى قادم من مجتمع شرقى له مفهوم ابدى حول الزواج .قالت ان كنا سعداء معا خمسة او عشرة سنوات ثم حصل طلاق فهذا امر جيد .المهم ان نكون قد امضينا اعواما جيد ة معا و ليس من الضرورة ان نظل معا طوال العمر .

كان هذا التفكير غريبا عنى انا القادم من بيئة الشرق حيث للزواج مفهوم مقدس .لكن بعد عقود نتغير .و حتى و ان لم نوافق على هذه الاراء فقداصبحنا اكثر تفهما لها .

و انا فى طريقى الى البلد اليوم وقف شاب و شابة من حزب الحمر يروجون لدعاية انتخابية خاصة و نحن فى هذه البلاد فى زمن الانتخابات البرلمانية.
قلت لهما اتمنى ان انتخب حزبكم لكنى لم افعل .لانى اريد اسقاط حكومة اليمين و اعطائى صوتى لكم يعنى انه سيضيع و من الافضل وضعه فى مكان اخر .لن اضيف اكثر لكى لا يظن انى اعمل دعاية حزبية لاحد .لكنى قررت ان اصوت تصويتا تكتيكيا .
هذا ما قررته .ثم سرت فى شوارع اوسلو و المطر الخفيف يتساقط.كنت اسير و انا اتامل المدينة التى عرفتها تكبر امامى طيلة اكثر من ثلاثه عقود .






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- رحلة الباص من لفيف فى اوكرانية الى وارسو فى بولندة رحلة الال ...
- فى الباص المتجهة من بولندة الى اوكرانيا !
- عن معنى الوجود
- قلم باركر !
- سكن الليل !
- العالم يزداد توحشا و من واجبنا المقاومة
- قصقص ورق ساويهم ناس!
- لوين بدنا نفل.رسالة فيروز للمتقاتلين العرب!
- لا مكان لخطاب الكراهية فى المنتديات الدولية !
- ثمن التطور!
- المجتمع المتصالح مع الذات!
- حول اشكالية تقدم ام عدم تقدم المجتمعات , محاولة للفهم
- هموم اسيوية!
- يا على نحن اهل الجنوب!
- الصراع فى المنطقة الان هو فى الجوهر هو صراع حضارى بين المشرق ...
- حول المجموعة الشعرية (فلسطين فى القلب )
- بين الانثروبولوجيا و الايديولوجيا
- معركة تغيير العقول معركة طويلة لا تنتهى بجيل واحد
- لا مناص من الاشتغال على منطقة الوعى
- القاتل الحقيقى! انى اتهم


المزيد.....




- تصنيف لأكثر الأقاليم الروسية تطورا وابتكارا
- رئيس مجلس الأمة الكويتي لرئيس الوفد الإسرائيلي: اخرج يا قاتل ...
- -المناطق المتنازع عليها- في العراق تعود للواجهة من جديد
- مدريد تستدعي سفير فنزويلا للاحتجاج على تصريحات مادورو
- قفزة في السياحة المصرية
- واشنطن: لا نستبعد تنامي التهديدات الإرهابية بعد النصر على -د ...
- مقتل 7 بتفجير استهدف شاحنة للشرطة في باكستان
- قيادي في الحشد يدعو العائلات التي خرجت من كركوك للعودة إليها ...
- هل تسببت البراكين في اختفاء مصر القديمة؟
- اختبارات أقوى حاجز مرور في العالم!


المزيد.....

- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي
- لن يمروا... مذكرات / دولوريس ايباروري (لاباسيوناريا)ه
- عزيزة حسين رائدة العمل الاجتماعي - حياة كرست لصناعة الامل وا ... / اتحاد نساء مصر - تحرير واعداد عصام شعبان - المنسق الاعلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - مطر خفيف فوق اوسلو !