أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورة طاع الله - شهادة بنت الجزائر














المزيد.....

شهادة بنت الجزائر


نورة طاع الله

الحوار المتمدن-العدد: 5522 - 2017 / 5 / 16 - 00:47
المحور: الادب والفن
    


شهادة بنت الجزائر
حــقيقة تستـحـق أسلوب التفسيـر
شهيد حفــر بقلــوب الكثيــر
فهو حضي حتى بقلب الصغيـر
مشاعر وأحاسيس تستبعد التغيير
و لســان يعجز النطق للتعبيــــــر
فالشهيد جزاؤه يفوق التقديــــر
و انجازه تمثال تضحية الأميـر
و أخـلاقها تفتقد تقنيات التزويـــر
فالشهيد شهيد مصباح منيــــر
صفاته تستبعد خصال الشريـــــر
ارتــدى ثــوب الرجـل الفقيــــــر
و دفء الشعب بقماش الحريــــر
مجانا بلا قبض ولو حتى دنانيــر
وحمى عشيرته من موقف خطير
فترك قي أنفس العرب التأثيــــــر
و الشهيد حكيـم للعرب الكبيــــر
بوصفته المقدمــة دون مقاديـــــر
فالشهيد يستحق من المحب التخيير
خطـابـاته بلعـت ذوق العصيــــر
قدمـت لأمته صندوق التوفيــــــر
فرشت للأنفس غطاء المصيـــــر
حطت بألوان الأمل في السريـــر
فشهيدنا رجل في المجال خبيـــــر
إرشاداتـه أناقــة أجمــل سفيـــــر
و ألفــاظه تلزمنا قلم للتسطيــــــر
بها ننشأ مؤسسة لغرض التصديــر
الهدف المرجى لقب المشاهيـــــر
و مبدأه الأساسي هيا للتعميـــــــر
فشبـابـنا لا يهــوى أي تأخيـــــــر
في العمل روحه دافع التحضيـــر
لغة مديرها غرض التمريــــــــر
فثــروة البـــلد ليســت للتبذيــــــر
فالغاية المرجوة طبعـا التظهيــــر
في غضون دقات زمن قصيـــــر
مــع الاقتــداء بدم الجد الشهيــــر
و التـــوكل علـى الواحد القديــــر
بـاســــم يردد بلـغــة التكـبـيــــــر
فشهادتي مقياسها قلــم تحريــــــر
حقائق لسانهـا آلـــــة تصويــــــر
أسطر رسمت من أجل التذكيــــر
لغـــة الـشهيد حكمــــة تحذيــــر
خطـــوات أقدامه بصمة تأثيـــــر
دواؤه دواعي استعماله التخدير
يحـــي أجيــــالا خبرة و تسييــــر
و لـقب شهيدنا لـفظ الـتـنويــــر
في الجلسات العربية هو وزيــــر
فشهدائنا أحق بنبضات التذكيــر


بقلم: نورة طاع الله





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,517,463,378
- أتحصر... بوح قلب فتاة
- حوار نافع..... حوار مع الألم
- خادمة البيوت 1
- حوار نافع... حوار مع فاقد الأمل
- هيا معا لنسعد ... غلق باب العقاب
- احكي لطفلك قصة... ألعابي الأنيقة
- احكي لطفلك قصة...أنس والقطة اللطيفة
- احكي لطفلك قصة ... سومة والدجاجة الشقية
- احكي لطفلك قصة... سما والدمية المتحركة
- احكي لطفلك قصة ... الأسنان الغاضبة
- قصة للأطفال... الغابة الحزينة
- بعد أن عرفتك
- دق زمن اللقاء
- قراري
- استفهام أمنيات
- يوم التلاقي في الذكرى باقي
- أصمدي يا عرب
- العلم جنة
- اصمدي يا عرب
- هيا معا لنسعد - غلق باب البعد-


المزيد.....




- مكالمة بين براد بيت ورائد فضائي عن فيلم -أد أسترا-
- تركي آل الشيخ ينفعل على مذيعة -كلام نواعم- لـ-عنصرية- ضد إعل ...
- وائل غنيم يرد على المقاول محمد علي ودعوة المصريين النزول للش ...
- الدورة الـ45 لمهرجان -دوفيل- للسينما الأمريكية في فرنسا
- كعكة ضخمة وفيلم وتاج من الذهب احتفالا بعيد ميلاد رئيس وزراء ...
- بريطانيا تجدد دعمها الكامل للمسلسل الأممي ولجهود المغرب -الج ...
- ماجدة موريس تكتب:الجونة… مدينة السينما
- تاج ذهبي وفيلم سينمائي احتفالا بعيد ميلاد رئيس وزراء الهند ( ...
- وفاة المخرج السينمائي الجزائري موسى حداد
- طبيبة تحت الأرض.. فيلم عن معاناة الغوطة يفوز بجائزة مهرجان ت ...


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورة طاع الله - شهادة بنت الجزائر