أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - الى الرفيق الشهيد أسعد لعيبي














المزيد.....

الى الرفيق الشهيد أسعد لعيبي


صادق محمد عبدالكريم الدبش

الحوار المتمدن-العدد: 4707 - 2015 / 2 / 1 - 10:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الى الرفيق أسعد لعيبي ..
الله ما هذا المقام فقد ...ناداك ربك والأحلام والحدقى ....في يومها وكان يقترب من الغروب في مساء بيروت ...عندما نادا ربك الملائكة !...ان لا تسجدوا الا لمن امرتكم بالسجود لحضرته ...وكان الله محقا ...والقدر لم يكن منصفا ...ففاجأنا كعادته ...كان العريس الذي ما عهدناه في أول طلعته ...وما كان لنا لندرك شئ لا نهواه أو نستسيغه ...فقد هوى المسافر عند مفترق الطريق ...قبل وصوله الى موسكو ...مقره ..! ومستقره المفترض ؟....فكيف لنا أن نعبر المسافات؟ ...قبل وبعد الرحيل ؟....فكان أسعد عند جمعه الحاجات والهدايا لحبيبة العمر ...ورفيقة الطريق !...ولكن ذي جنف ....عن وعي فلسفة ، ...تقضي بأن البرايا صنفت رتبا !، فهل من حكمة أن يجني الرطبا ...... فردا بكد ألوف تعلك الكربا !!.الله من أين أتيت بتلك الذكريات ؟...ومن حرك تلك التي كانت من النائمات ؟أعادني للمشهد الذي لا أرتجيه ...وليس بمقدوري تجاوزه أو نسيانه ...تذكرت شئ واحدا ! ولا شئ سواه ....وقفت عند المشفى وكنت حينها أحمل ( الكلاشنكوف ) للحماية والحراسة التي قد كلفت بها من الرفاق ....فدخلت الى أحدى ردهات المشفى الذي سجي فيه جثمان الصبوح في طلعته وتغنجه...وتألقه ...وأبتساماته المعهودة ...والمصبح في تقاسيم وجهه ....والواثق بأمل اللقاء مع حبيبته... في صباحات موسكو ...موسكو المدينة الساحرة في جمالها وما تعنيه عند أسعد لعيبي ...فهي عنده أبها من أجمل مدن الأرض قاطبة وعندي !!!...وحسن طلعتها وبهائها وسموها . ...فهي جزء من الفكر ...وهي فكره الذي تجذر عبر الأيام والسنين ...تجذر في مخيلة المناضلين !...والساعين لبناء المستقبل السعيد . قالوا ...وأنا أنظر مذهول لأسعد وهو مسجى فوق سريره !....لقد توقف قلبه !... قلب الطيب والرقيق ...والمبتسم في أشد اللحظات حرجا ...لقد مات أسعد لعيبي ...بطلقة غادرة ...قبل ان يلتحق بمن ينتظره في موسكو من الأحبة والخلان ....والذي من المفترض أن يسافر صباح اليوم التالي ...ولاكن القدر لن يمهله !...والمتربصين به من كلاب السفارة العراقية ، لم يدعوه يكمل رحلته ومسيرته . كان يوم حزين ...وحادث جلل ..ومصاب أليم ....نفتقدك اليوم بعد مرور أربعة وثلاثون عاما على رحيلك ....أيه الراقد في ثرى ييروت ...بين الشهداء والعظماء من رفاق الدرب والساعون للغد السعيد .
صادق محمد عبد الكريم الدبش
1/2/2015م





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,565,217
- شئ من التاريخ ...
- لا تسألني ..لمن تكتب ؟
- خاطرة وتعليق في ذكرى يوم الشهيد الشيوعي
- مرور اسبوع على رحيل انعام الحمداني
- ما اشبه اليوم بالبارحة
- صورة أمرأة ريفية
- اليكم أحبتي ..يا رفاق الأمس وما يساوركم من شكوك
- رحيل المناضلة أنعام الحمداني ...أم عمار
- الى النبل والفداء ...الى الشهداء الكرام
- أسال الوطن ؟...كيف الخلاص والنجاة ...للعبور للشاطئ الأخر .
- نستذكر الماضي ...وحاضرنا اليوم ؟
- الى دمشق ...مدينة المدن
- الأرهاب ليس له دين ...وليس له وطن
- تحية حب وتقدير لهذه الأشبال والزهرات
- استذكار للشهيد هادي صالح ( أبو فرات )...
- رسالة من الذين لا رب لهم ولا دين
- أيام حزينة يعيشها شعبنا
- نعي الاستاذ عامر لطيف أل يحي / مدير مفوضية الأنتخابات في محا ...
- الى متى تستمر معانات البساتين وأهلها في ناحية بهرز
- اخترنا لكم من جميل الحكمة والشعر والنثر بمناسبة العام الجديد


المزيد.....




- إطلاق نار على اريتري في ألمانيا -بسبب لون بشرته-
- من تونس.. السراج ومسؤول أميركي يؤكدان أهمية وقف القتال بطراب ...
- -آبل- تدفع مليار دولار لاقتناء تقنيات جديدة للهواتف!
- بسبب FaceApp.. مشروع قانون جديد أمام الكونغرس
- متحدث عسكري أميركي للجزيرة: ربما أسقطنا طائرة إيرانية مسيرة ...
- حالة تأهب قصوى في مقاطعة -أمور- الروسية بسبب الفيضانات
- الكتاب الأبيض الصيني: بكين تؤيد فرض حظر كامل على الأسلحة الن ...
- الدفاع الصينية: لم تنتهك الطائرات الروسية والصينية المجال ال ...
- السودان: حزب التحرير يطالب بإقامة دولة الخلافة
- جمال كريمي بنشقرون : لا ديمقراطية ولا تنمية دون تعليم في الم ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - الى الرفيق الشهيد أسعد لعيبي