أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء كعيد حسب - الدورة الرابعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش: فرنسا و مراهقة و انحراف للبوصلة














المزيد.....

الدورة الرابعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش: فرنسا و مراهقة و انحراف للبوصلة


علاء كعيد حسب

الحوار المتمدن-العدد: 4662 - 2014 / 12 / 14 - 21:47
المحور: الادب والفن
    


دون المستوى من حيث القيمة الفنية، و "زبل" من الناحية التنظيمية، هذا أقل ما يمكن قوله عن الدورة الرابعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، و التي اُختُتِمَت فعالياتها مساء السبت ثالث عشر دجنبر الجاري.
و قد كرست الدورة مرة أخرى "فرعنة" مستعمرينا الفرنسيين، و أذنابهم من الانتهازيين التافهين "لي خوتهم فالمعروف" و الذين ليست لهم علاقة، من قريب أو بعيد، بتنظيم تظاهرات بمثل هذا الحجم.
و أنت تقوم بجولة في فضاءات قصر المؤتمرات الذي احتضن أهم فعاليات هذه الدورة، تتركز لديك قناعة واحدة، مفادها أن الفرنسيين القائمين على التظاهرة، تركوا للمغاربة مهمة واحد هي حراسة الأبواب و المداخل و منع إخوانهم، الذين لا تتوفر فيهم الشروط التي وضعها الفرنسيون ، من ولوج القصر للمتابعة أو المشاركة.
ممثلون مغاربة و صحافيون و نقاد و مخرجون تجمعهم الهوية المغربية المغضوب عليها، تم إقصائهم بطريقة مشينة، و حتى من تم قبوله لحضور فعاليات هذه الدورة، فقد تم التعامل معه و كأنه لقيط.
هذا المهرجان الذي يشتغل ضمن فريق عمله أزيد من تسعين فرنسيا و فرنسية يستشعرون أنفسهم من فئة بشرية أفضل، خلف منذ بدايته و إلى نهايته، إجماعا بضرورة إجراء تغيير جذري في التشكيلة التي تشرف على تنظيمه، بداية بوريثة هذه "الهمزة" ميليتا توسكان دوبلونتي، و رفيقها في التشكيلة برونو بارد، وصولا إلى باقي الفريق. و ما دام المهرجان ينظم من مالنا العام، فالأحرى أن يستفيد منه أبناء الوطن و بناته.
و من الأخطاء الفادحة بهذه الدورة التي كم تمنينا كمغاربة نجاحها ، اختيار وكالة (إر.بي) للتواصل مع الصحافة الوطنية، و هي وكالة جميع أعضائها مراهقون في هذا الميدان، و لا يملكون تجربة للتواصل مع الجسم الصحفي أو إدراك لمستلزمات و ظروف العاملين بمهنة المتاعب.
و إلى أخر يوم في المهرجان، تركزت تفاهة هذه الدورة و "تفرنسها"، بمنح الممثلة "كلوتيلد هيسمي" التي شفعت لها هويتها الفرنسية، و رغم أدائها المتواضع في فيلم "أخر ضربة بالمطرقة"، جائزة أحسن دور نسائي، في وقت أجمع غالبية الممثلين و النقاد و الجمهور، على أحقية الممثلة الإيرانية "فاطمة معتمد آريا" عن بطولتها في فيلم "نبات" الأذربيجاني، الذي استنكر العديد من المتتبعين عدم تتويجه بالنجمة الذهبية للمهرجان، و منحها للفيلم الروسي "قسم إعادة الإدماج".
في الأخير، نتمنى من الأمير مولاي رشيد الذي يرأس هذه التظاهرة، إعادة الاعتبار إلى هذا المهرجان، و تصحيح بوصلته التي انحرفت صوب شمال عصي..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,847,693
- درويش و ماركيز و هتلر و شمشون
- للاستئناس و المؤانسة: -خونا الحشرة-
- سعيدة آيت جامع الدويري.. حين تحلق الريشة خلف أنامل القيد
- القنوات التلفزية المغربية خلال رمضان: قنوات للعذاب النفسي و ...
- قرارك أيها الملك: قرار جائر
- على خطى الشاعر العراقي - لقمان محمود - في ديوانه ( القمر الب ...
- هل تتبنى الهيئة الوطنية لحماية المال العام (فرع مراكش) ملف ت ...
- مسار الفنان المغربي(عبد الكريم خولة): حين تمتد الأصالة إلى ا ...
- خمس خطوات نور في العتمة
- (محاميد الغزلان) تستعد لاحتضان فعاليات الدورة الأولى للمهرجا ...
- ما تزيد ماء ما يفسد عجين
- (الإنسانة/ الطفلة/ المراهقة/ الحلم) في يدي ممدودة للحلم
- حوار مع القاص و الروائي المغربي ياسين أبو الهيثم
- حرية الرأي أو لا شيء
- حزب الاستقلال و القضاء و السلطتين المنتخبة و المحلية متورطة ...
- جماعة (إكرفروان) / المغرب: الواقع المرير
- الشاعرة المغربية -رشيدة الشانك-: حين تمتد القصيدة إلى الخطى
- تعدد العوالم في لوحات الفنان التشكيلي المغربي -ياسين خولفي-
- الغرابة في -بلاغ في الولع- للشاعر سلمان داود محمد
- رصد الوحشية في قصيدة -قذائف و شناشيل- للشاعر سعد ياسين يوسف


المزيد.....




- طبيح ينفي اقتراح لشكر اسمه كوزير للعدل في الحكومة
- FRIENDS : الأصدقاء وغسل اليدين !
- قريبا... تصوير أول فيلم لجاكي شان في السعودية
- متحف الأرميتاج- يحتضن الربيع القادم معرضا لآثار مدينة العُلا ...
- في واقعة نادرة.. فوز كاتبتين مناصفة بجائزة بوكر الأدبية
- نادي -ضاد- اللبناني.. فن الخطابة في خدمة العربية
- فنانة مصرية تكشف للمرة الأولى حالة عادل إمام الصحية (فيديو) ...
- صور لسعاد حسني وصباح وعمر الشريف وغيرهم تُعيد إحياء أجمل مشا ...
- وزارة الداخلية: اللائحة المتداولة لعقوبات تأديبية في حق رجال ...
- مشروع فني يُعيد إحياء أجمل مشاهد الأفلام وأبرز نجوم السينما ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء كعيد حسب - الدورة الرابعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش: فرنسا و مراهقة و انحراف للبوصلة