أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله خليفة - حين تصير المعرفة انفجارات














المزيد.....

حين تصير المعرفة انفجارات


عبدالله خليفة
الحوار المتمدن-العدد: 4575 - 2014 / 9 / 15 - 08:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




هناك مستويات لتطور المعرفة والثقافة والسياسة بين الغرب والشرق.
الغرب غالبٌ دائماً في تطوره الاجتماعي الذي يتجسد تطوراً معرفياً.
ولهذا فإن قراءاته للعصر والتراث متقدمة ويجيءُ الشرقُ بعد عقود وربما بعد قرون ليكرر نفس الأفكار والمقولات وربما بأشكال متعددة من التسطيح.
هذا يحدث لسببيات، فهياكل الإنتاج الغربية الرأسمالية متقدمة على هياكل الشرق الإقطاعية، تحرر الفئات الوسطى الغربية يكون عبر عدة قرون منذ الاكتشافات الجغرافية العالمية، ومن فهم متقدم موضوعياً في كشفه لقوانين التطور وتوظيفها، فالاختراعات وتطور مباني الحياة متقدمة، ينسخها الشرق بسطحية وتشوه أولاً حتى يتقارب معها حين يتغرب هو الآخر، أي حين يصير متقدماً.
يونج العالم النفساني الغربي يقرأ العصر والتراث عبر النصوص القديمة، يحلل العصاب الفكري التراثي الذي يؤزم البشر ويجعلهم أسرى لعقد ماضوية وأوهام فكرية اجتماعية.
لهذا فإن قراءات الشرق للحرية والديمقراطية والاشتراكية ملونة بعوالمه الاستبدادية ورؤاه التقليدية، وكذلك في خصوصيات العلوم كتحليل التراث. فالشرق يقف متعصباً للقراءات أو تظهر نزعات فيه متطرفة تلغي التراث عاجزة عن تغييره الحقيقي.
حين يرفض الشرق التنويم المغناطيسي والتحليل النفسي وانتزاع الحقائق الباطنية العميقة من المرضى وعلاجهم يطلق الكهرباءَ في أجسام المرضى وتتحول مستشفيات الصحة النفسية إلى زنزانات تعذيب وسلخ جلود!
حين يتابع عمليات التحليل النفسي والعلاج المطول الذي يحتاج إلى أبنية ومصروفات كثيرة تستنزف دخله الضائع، يبدأ في مقاربة العلاج الحقيقي.
أما مسائل التراث المعقدة التي تنشب حولها الصراعات الاجتماعية الضارية فهي ممنوعة ومبعدة عن الدرس الموضوعي بسبب تداخل نصوصها وحياة البشر الاجتماعية الحميمة.
في القرن الثاني عشر الميلادي كانت قضايا التراث والمعرفة تسبب حروباً أهلية ضارية وفي القرون الحديثة صارت ثروات معرفية تنشر الكتب والمدارس والمنافع!
استطاع يونج العالم النفسي الدخول في تراث أوروبا الديني وتحليله من دون أن تحدث أية ثورة عليه، فقد غدت تلك المسائل قديمة تقليدية رغم أطروحاته الجديدة التي تعالج قضايا علم النفس والدين بصور فذة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,106,245,538
- أردوغان والخداع السياسي
- وعيُّ التآمرِ في التاريخ الإسلامي
- الشبابُ والتراثُ
- التسطيح السياسي ومخاطره
- الكتابةُ زهرةُ الصحافة
- الصحافةُ وجدل التقدم
- عربٌ وفرسٌ.. تاريخ متداخل متناقض
- ذروةُ الصراع السياسي
- إتجاهات تطور البرلمان
- و(الفولاذ) بعناه!
- الماوية: تطرف إيديولوجي
- الوعي الشقي المُحاصر
- هجمةٌ ثقافيةٌ تركية
- جذور الانقسامات
- انتهازيةُ التحديثيين
- صراع الرساميل في تركيا
- نشاطٌ صحفي نسائي
- القوميون والشمولية
- تقطع الوعي البحريني
- داعش ليس أسطورة


المزيد.....




- قانون -حظر السفر- يحرم أما يمنية من الوجود مع طفلها في أيامه ...
- غياب مرشح توافقي للانتخابات الرئاسية يفتح مستقبل الجزائر على ...
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- رشيدة طليب ستؤدّي يمين القسم في الكونغرس الأميركي بثوب تقليد ...
- متحوّلة جنسياً تخطف لقباً تاريخياً في مسابقة جمال الكون
- هل ستتحول حركة السترات الصفراء إلى ثورة؟
- ما هي الخسار المادية التي تكبدها قطاع التجارة في فرنسا بسبب ...
- رشيدة طليب ستؤدّي يمين القسم في الكونغرس الأميركي بثوب تقليد ...
- متحوّلة جنسياً تخطف لقباً تاريخياً في مسابقة جمال الكون
- لأول مرة.. لقاء بين طالبان ومسؤولين أميركيين في الإمارات


المزيد.....

- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله خليفة - حين تصير المعرفة انفجارات