أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - الحلاج الحكيم - وهم الدولة الواحده في التغريبة السورية 2















المزيد.....

وهم الدولة الواحده في التغريبة السورية 2


الحلاج الحكيم

الحوار المتمدن-العدد: 3884 - 2012 / 10 / 18 - 12:56
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


وهم الدولة الواحده في التغريبه السورية 2
سلسله من اربع مقالات
المقالة الثانية الانتداب

كل الدلائل التاريخية في حينها وحركة تطور المجتمعات والتطور الهائل الذي أحدثته الثورة الصناعية في الدول الغربية وما حملته هذه الثورات من تغيرات ثقافية في البنية الفكرية .لمجموع شعوبها .وما أقرته من قيم إنسانية وحضارية ترجمتها قوانينها .في حقوق الإنسان وقيم الحرية والديمقراطية .التي حددت أنظمتها السياسية الحامية لهذه القيم .
كل هذه الدلائل كانت تشير بقوة وحزم .إلى قرب نهاية الإمبراطورية العثمانية التي وعلى الرغم من امتداداتها الجغرافية الشاسعة وإمكاناتها البشرية والاقتصادية كانت تسير بخطى متسارعه نحو الانهيار .والتفتت بعجزها الداخلي .وضعفها الخارجي .
الاهتمام الأوروبي بالمناطق الجنوبية والشرقية من ممتلكات الدولة العثمانية بدا قبل الحرب العالمية الأولى بكثير .
كانت القنصليات تلعب دورا تجسسيا وتقوم بالتدخل الغير مباشر والمباشر إذا استدعت الضرورة .في السلطنة العثمانية
كما كانت البعثات التبشيرية منها والاستكشافية التي كانت ترسلها الحكومات الاوروبيه إلى المنطقة وكمثال لا الحصر
الكونت دو تورسي العقيد جون فيلبي المعروف بلورانس والضابط شكسبير .المستشرق الفرنسي رينيه ديسو 1868 حيث وضع كتابه الشهير تاريخ ألنصيريه وديانتهم .
بعثة الضابط ليون كاهان 1878 إلى الساحل السوري وقيامه برفع طبوغرافيا .لمنطقة القرداحه ودراسة مستفيضة عن سكان المنطقة .
في14 تموز عام 1915 اقترح الشريف حسين في رسالة إلى مكماهون أن يضمن الحلفاء له مقابل ثورة عربية يقوم بها ضد الأتراك السيطرة على جميع الدول العربية فيما عدا منطقة عدن وتشمل المساحة المشار إليها جميع الأراضي الواقعة جنوبي الخط الشمالي الممتد من مرسين وحتى الحدود الفارسية .
تأخر مكماهون بالرد وجاء مخيبا للآمال إذ استبعد من الأراضي التي يمكن أن تكون عربيه مقاطعتي مرسين والاسكندرون إلى جانب بعض أجزاء سوريه التي تقع غربي مقاطعات دمشق حمص حماه حلب وهي إجمالا المنطقة المطابقة للبنان الحالي وفلسطين وإقليم العلويين
ومع ذلك وافق الشريف حسين على هذه التحفظات
أطلق الشريف حسين الطلقة الأولى إيذانا بانطلاق الثورة عام 1916 بعد أن كان الحلفاء وعلى غفلة من هذا الحزين قد قسموا المنطقة حسب اتفاقية سايكس بيكو المشهورة إلى
سوريا ألداخليه وتشرف عليها فرنسا A المنطقة
العراق الداخلي وتشرف عليها بريطانيا Bالمنطقة
منطقه حمراء الساحل العراقي وتشرف عليه بريطانيا
منطقه زرقاء الساحل السوري وتشرف عليه فرنسا
منطقه رمادية الساحل الفلسطيني تشرف عليه بريطانيا وتحت حماية دوليه
لم يكن السيدين سايكس وبيكو .يتعاطيان الحشيش عندما احضرا خارطة ومسطرة .وقاما بتقسيم المنطقة بخطوط .ثم لونا هذه الخطوط بألوان مختلفة .وأعلنوا عن هذه الاتفاقية .التي قسمت المنطقة ذات الشعب الواحد والدولة الواحدة إلى مناطق وقاموا بتجزئتها وفرضوا هذه القسمة بالقوة على أبناء المنطقة.
علمونا بالتاريخ البعثي القومي إن هذه البلاد واحده شعبا وأرضا وان الاستعمار قام بتجزئتها ليبقيها متخلفة ومن يفكر بهذا الكلام يظن أن الاستعمار كان مرعوبا من شعوب هذه المنطقة ويخاف من إمكانياتها الهائلة التي إن توحد شعبها لن تقوم لأوروبا وأمريكا قائمه .وسيسبقون العالم بالتقدم والحضارة .وبناء الدولة القوية هكذا .لذلك سارعت الدول الاوروبيه لتقسيم البلاد والعمل على تخلفها .
لقد جاء ت الرؤية الاوروبيه لهذه المنطقة من خلال معطيات استخبارا تيه ودراسات متأنية وواقعيه .درست بعناية
السكان وتجمعاتهم .دياناتهم .علاقاتهم ببعض إمكانياتهم السياسية .نظم إداراتهم لمناطقهم التي يسكنون فيها
كانوا يعرفون إن هذه المنطقة المتخلفة ذات الشعوب الفقيرة .لن تستطيع أدارة نفسها بنفسها بعد خروجها من ارث الدولة المريضة .وكانوا مقتنعين بان هذه البلدان يلزمها من يساعدها وينظم لها شؤونها ويصيغ لها القوانين والانظمه ويساعدها غلى بناء دولتها . مصرين على احترام حقوق سكانها ورغباتهم وحقهم في تقرير مصيرهم .

وهذا صلب ما أتت به المادة 22 من ميثاق عصبة الأمم .وتنص على ضرورة تقديم المساعدات للدول المتخلفة وذلك بان تنتدب عليها العصبة دولة راقية تمكنها مواردها المالية واختباراتها وموقعها الجغرافي من الاضطلاع بهذه المهمة .
تم تعديل اتفاقية سايكس بيكو بقبول لويد جورج الفر نسي أن يتنازل عن الموصل وفلسطين مقابل حصة في بترول الموصل 23.5 % لفرنسا ونقل دير الزور إلى المنطقة A
هكذا تم تبادل منطقتين .ولم يعترض السكان وان دل هذا الشيء فإنما يدل إن السكان بشكل عام لم يكن لديهم أي تصور للدولة وشكلها ولا إلى ما ستؤول إليه .كانت الدولة بالنسبة لهم عشائرهم وقبائلهم وقصورهم العقلي وتخلفهم الاجتماعي .
دخل الأمير فيصل دمشق في تشرين أول 1918
ابتدأ بالعمل على إنشاء مملكة له في المنطقة .وجمع الزعماء السياسيين والدينين ليشكلوا له قوة سياسية تدعم توجهاته في إعلان مملكته وإقناع الدول الاوروبيه .بأنه يملك الثقل الاجتماعي والسياسي .في المنطقة
كان المؤتمر السوري الأول وانتخب هاشم الاتاسي رئيسا له .واتخذ المقررات التالية
1- الاعتراف باستقلال سوريا وفلسطين ولبنان في دولة واحده على رأسها الملك فيصل
2- الاعتراف باستقلال العراق
3- إلغاء اتفاقية سايكس بيكو ووعد بلفور وأي مشروع لتقسيم سوريا والمقصود هنا تقسيم المنطقة A والمنطقة الزرقاء
4- أضيف بند يحفظ حق لبنان حكمه الذاتي داخل أطار الوحدة السورية
اجتمع الزعماء العراقيون وأصدروا قرارا مماثلا عن العراق واختاروا الأمير عبد الله ملكا عليهم
في هذا المؤتمر نصبوا رجلا من الحجاز ملكا عليهم .
اعترفوا باستقلال العراق . وبالتالي نهاية وهم اسمه سوريا الكبرى
لم يكن التقسيم .يلزمه استعمار أو غيره .كان يلزمه فقط أميرين من أولاد الشريف حسين .ليتقاسموا هذه البلاد
مقابل هذا كانت هناك أصوات تطالب باستقلال سوريا الصغرى تحت وصاية فرنسية وعمل على هذا شكري الغانم رئيس اللجنة المركزية السورية في باريس
حقي العظم قال إن اللبنانيين وكل المسيحيين السوريين يرفضون ملك الحجاز الذي يستمد سلطته من الدين ولانه يشكل حكومة دينية وان الكثير من المسلمين يحملون هذه الفكرة
يقول يوسف الحكيم نائب رئيس المؤتمر ابن اللاذقية
إن العلويين لم يشتركوا في المؤتمر والسبب أنهم بأكثريتهم من الفلاحين اللذين اضطهدوا لأسباب دينيه وطبقيه فاضطروا أن يسكنوا الريف ويكونوا تحت سلطة العشائر ألمباشره فحرموا من الأرض والعلم والحرية وعقدتهم الاضطهادات التي لا مبرر لها مما تسبب في تفشي الانعزالية بينهم كما في جبل لبنان
القلائل والاضطرابات التي رافقت بداية العهد الفيصلي وقرار فرنسا بعدم تولية الملك فيصل الحكم دفعها إلى إنهاء تورطها مع مصطفى كمال وتخلت له عن كيليكا لقاء تخلي تركيا عن دعمها لهنانو وفيصل وبذلك خسرت سوريا إلى الأبد مساحة 18 ألف كيلو متر مربع من الأراضي
حطمت فرنسا حلم فيصل بشكل نهائي عندما احتلت سوريا عام 1920 وطردته منها نهائيا وشكلت مباشرة بناء على معطياتها خمسة كيانات .إدارية هي
لبنان الكبير دولة دمشق دولة حلب دولة العلويين دولة جبل الدروز
سليم باشا الأطرش حاكم جبل الدروز
محمد كامل باشا قدسي حاكم حلب
حقي بيك العظم حاكم دمشق
أيقظت الدول الاوروبيه شعوب المنطقة ودفعت بها إلى الواقع وفتحت أعينها على أمور كثيرة لم تكن لتعرفها خلال سباتها الطويل تحت ظل العثمانيين
قدوم هذه القوة الآتية من البحر والتي لا تقهر حاملة معها أفكارا جديدة هي الحرية والإنسانية والديمقراطية وبديهية النقاش وحقوق الشعوب .
لأول مرة تندهش الأقليات الدينية والمذهبية بإدراكها أن مجموعها البشري معترف به وله حقوق ويمكن إن يمارسها كغيره من أكثرية السكان ذوي الدين الواحد وبدون معاهدات حماية أو وصاية دوليه .
التقسيم الذي طبقه الفرنسيين كان على معلومات استخباريه وديموغرافيه صحيحة تماما كان تقسيما إداريا للمناطق أسس فيما بعد لحوار أساسه الحرية والمصلحة والإيمان بتشكيل كيان له مقومات الدولة
لم ينشئ في الكيانات ذات الاغلبيه المذهبية دولة دينيه ولم يضطهد الآخرين المختلفين
في دولة العلويين كان المجلس التأسيسي لها يضم كل أبناء الطوائف المتواجدين عليها .وعلى مدى عمرها لم تحصل أية مصادمات طائفية .
في لبنان كان المسلمون السنة والدروز والشيعة من المطالبين باستقلال لبنان على الرغم من كون الأكثرية فيه هم المسيحيين .
لا بد من الاعتراف بفضل فرنسا بأنها كانت الخيمة التي تظل هذه الأطياف وتحاورها وتوجهها وتسن لها القوانين والتشريعات وتحدد وتحرر الأراضي وتثبت الملكيات وتقيم البنى التحتية .
بقيت فرنسا بمندوبييها الساميين تقود عملية الاتفاق السياسي والتشريعي بين هذه المكونات . كانت فيها محاولات وحدة ومحاولات انفصال لا بد من المرور عليها سريعا وحسب تسلسلها التاريخي
1920 حاولت عشائر حوران وجبل الدروز في اجتماعات في الأردن المطالبة بضم حوران إلى فلسطين أو منحها استقلالها الذاتي
1920 وقع معظم الرؤساء الروحيين والمدنيين للدروز على وثيقة النظام الأساسي لتشكيل حكومة وطنية درزية تحت الانتداب الفرنسي يرأسها مواطن درزي يحمل لقب حاكم دولة جبل الدروز
2حزيران 1922 استسلم في اللاذقية الشيخ صالح العلي وانتهت الاضطرابات في دولة العلويين
28 حزيران 1922 تم الاتفاق على اتحاد فيدرالي بين دولة دمشق وحلب والعلويين
1. ممثلوا دولة دمشق محمد علي العابد –عطا الايوبي –فارس الخوري –طاهر الاتاسي –راشد البزري
2. ممثلوا دولة حلب صبحي بركات –غالب ابراهيم –رشيد المدرس –حسين اورفلي –اسكندر سالم
3. ممثلوا دولة العلويين جابر العباس –اسماعيل هواش –اسماعيل جناد –عبد الواحد هارون –اسحق نصري
يلاحظ ان مثلوا دولة العلويين يضم علويين وسنه ومسيحيين
بقي هذا الاتحاد ثلاث سنوات فقط تم حله في عام 1925 وبقي مقتصرا على دولة حلب ودولة دمشق أي المنطقة A
سايكس بيكو وهي سوريا الداخلية
1926 حاول فارس الزعبي فصل حوران ورفعت مضبطة من ست صفحات بالفرنسية تحمل تواقيع 354 من وجهاء الإقليم . والمطالب هي
تشكيل حوران حكومة مستقلة عن دمشق
يحكم هذه الدولة حاكم فرنسي ينتخبه مجلس نواب حوران
قائد الجند رمه فرنسي يعاونه مدير عام من السكان المحليين وان يكون الجنود والضباط جميعهم من حوران
1926 تقدم أغوات الأكراد في الكردداغ بعريضة للداماد احمد نامي يطالبون
بمنح الإقليم استقلالا إداريا وربطه مباشرة بالحكومة المركزية
اقتصار تعيين الموظفين على أبناء الإقليم
تشكيل جند رمه كلها من الأكراد
1927 في جيرود يكرر سليم اغا الجيرودي مطالبة السلطات بمنح الاستقلال الذاتي لمنطقة القلمون التي تتألف من النبك –جيرود –القطيفه –القريتين –السلميه
مؤكدا إن الأحوال ستكون أفضل في حال انفصالها عن دمشق
1928 عقد اجتماع في منزل عبد الواحد هارون ضم عددا من الوجهاء السنيين والعلويين والمسيحيين وتم خلاله المطالبة بإلحاق دولة العلويين بسوريا سياسيا واقتصاديا مع الاحتفاظ باستقلالها الإداري والمالي
22ايار 1928 احتج احمد سليمان احمد على قرار استبدال تسمية دولة العلويين بحكومة اللاذقية وكتب عريضة رفعها للحاكم الفرنسي جاء فيها
ابتغوا مرضاة الله ولا تخضعونا مرة أخرى للسنيين فانتم لا تدركون العداء الذي يفصل بيننا من الناحية الدينية ومن الناحية الاجتماعية فحتى تاريخ الانتداب كان العلويين تحت سيطرة السنيين فكيف لهم الآن أن يتفقوا معهم ندا للند لا يجب أن تترك فرنسا العلويين بل أن تجعل منهم دولة صغيرة أو أمارة يحكمها فرنسي أو سلطة خاضعة لهم وذلك لمدة لا تقل عن ثلاثين أو أربعين سنة لأنها بالتأكيد تمثل الوقت الكافي ليصبح العلويين قادرين على المطالبة بحقوقهم عن علم ووعي ولكي يدرك السنيين ويتقبلوا مبادئ المساواة بين الجميع
الشيء الذي حاولت فرنسا تعليمنا إياه ولم نتعلمه هو الحرية بطرح الآراء وعدم الخوف من تخوين الآخرين .كان هذا رأي احمد سليمان الأحمد .وبعد حوالي عشرين عاما انتخب في مجلس النواب .وأصبح وزيرا بعد الاستقلال .
هذه هي الحرية وهذه هي الديمقراطية .لو كان في عصر الأحزاب الشمولية لكان تم إعدامه .هذا في حال كانت لديه الجرأة في قول أفكاره.
26 ايار 1928 برقية من أعضاء المجلس التمثيلي لدولة العلويين إلى وزير الخارجية الفرنسي برغبة موقعيها في الابقاء على الدولة العلوية بهذا المسمى وليس حكومة اللاذقية التي يسهل ضمها ولا سيما أن المادة الثانية من النظام الأساسي للدولة لا تضع حدودا للإقليم السوري بل تنص على عدم إمكانية تجزئة الأرض السورية
وتضاعفت مخاوف أعضاء المجلس التمثيلي من جراء تضمين بطاقة الهوية الشخصية عبارة سوري من رعايا حكومة اللاذقية مما دفعهم للمطالبة بجنسية محدده لهم
للأمانة التاريخية لا بد أن نذكر انه وفي هذه الفترة الزمنية وفي ظل الحرية والانفتاح السياسي في البلاد والذي كانت تضمنه وتحميه وتمارسه فرنسا تشكلت الأحزاب السياسية لأول مرة في المنطقة
1923 الحزب الوطني . ويضم فارس الخوري شاكر حنبلي تاج الدين الحسيني جميل الالشي
وكان ميالا للهاشميين ومندفعا باتجاه سوريا الكبرى تحت التاج الهاشمي
1925 حزب الشعب من دمشق عبد الرحمن الشهبندر
من حلب احسان الجابري
من حمص وصفي الاتاسي
وقدم حزب الشعب مطالبه الست وهي
وحدة الأقطار السورية ضمن حدودها الطبيعية
ضمان الحريات الفردية
تطبيق سياسيه ديمقراطيه واجتماعيه
حماية الصناعة الوطنية
توحيد التعليم
يمكننا القول انه في هذا التاريخ بدأ الشعور الوطني لتحقيق دولة هي سوريا الصغرى بشكلها الحالي
دام الحراك السياسي بين مؤيد للوحدة السوريه بشكلها الحالي وبين ميال إلى الاتحاد الفيدرالي ومن يريد الانفصال الكلي في أجواء سياسية حرة تصونها الحكومة الفرنسية حتى عام 1936 حيث تمخضت المباحثات التي قادتها الكتل والأحزاب والشخصيات .عن اتفاقية مع فرنسا ماطلت كثيرا حتى وقعت عليها أخيرا بعد ان أضافت إلى نص المعاهدة الاصليه اتفاقية عسكرية وخمس بروتوكولات وإحدى عشرة رسالة متبادلة .ولطمأنة الأقليات وافقت فرنسا على إبقاء قوات عسكريه لها في جبل الدروز والعلويين لمدة حمس سنوات
4 كانون اول 1936 تم إلحاق حكومة اللاذقية بالجمهورية السورية
عمليا في هذا العام1936 يمكننا القول وضحت الدولة السورية بشكلها الحالي وهذا لم يمنع من الاعتراض عليها وعدم القبول بها
1936 رفع عدد من وجهاء جبل الدروز برقية إلى وكيل وزرة الخارجية الفرنسي يطالبون فيها الإبقاء على استقلال الجبل عن سوريا
1937 تموز انطلقت الشرارة من الحسكه بعد أن أقال محافظ الجزيرة رئيس بلدية الحسكه وامتدت القلائل إلى القامشلي وعين دوار وديريك وراس العين انزل العلم السوري في كل مكان وطالب المتمردون بنظام خاص للجزيرة وبحاكم فرنسي يدير أمورها تحت وصاية عصبة الأمم وبعدم عودة موظفي دمشق وعدم التدخل في شؤون الجزيرة
أية دولة هذه التي هكذا .ببساطه تطالب منطقة فيها بالانفصال بسبب إقالة رئيس بلديه
1941 اصدر البريطانيون وعدا باستقلال سوريا ولبنان على الأسس التالية
إما بالاتفاق مع الفرنسيين غلى أساس اتفاقية عام 1936
أو بمنح سوريا نظاما شبيها بالنظام الداخلي
ألمحافظه على الانتداب الفرنسي على لبنان المسيحي على أن تعود طرابلس ولبنان الجنوبي إلى سوريا
12اب 1941 أعلن الجنرال كاتروا من حوران استقلال سوريا ليوقف محاولات سكان حوران وجبل الدروز الحاق مناطقهم بإمارة شرقي الأردن وبذلك وضع حدا للنزعات الانفصالية .
26 تشرين الثاني 1943 أعلن الجنرال كاترو استقلال لبنان
25 آذار 1943 اصدر الجنرال كاترو القرار 144 القاضي باعادة العمل بالدستور السوري المعلن عام 1930
والقرار 146 بتعيين عطا الايوبي رئيسا مؤقتا للدولة السورية
اعتمدت أسس الانتخابات على النحو التالي .
توزع المقاعد بين المذاهب المختلفة وفق نسبها بقرار من الحكومة من أصل 124 نائبا
80 سنيا 10 بدو سنه 11 علوي 4 دروز واحد اسماعيلي واحد يهودي 17 مسيحي
اي ان دستور 1930 وانتخابات عام 1943 كانت كلها على أساس طائفي
19 آذار 1945 عرض العراقيون على شكري القوتلي مشروع اتحاد عراقي سوري شرق اردني برئاسة الملك فيصل الثاني الذي سينوب عنه الوصي على العرش الامير عبد الاله لحين بلوغه سن الرشد ويصبح شكري نائبا للملك في سوريا والأمير عبد الله نائب الملك في الأردن
وبنود الاتحاد
توحيد التمثيل الخارجي
جيش اتحادي
حرية التنقل والاقامه
إلغاء الحواجز الجمركية
كانت سورية الصغرى قد نالت استقلالها وبدعم من بريطانيا وأمريكا ولم يكن ينقص سوى الاجرائات الشكلية التي تمت بعد عام وتم انتخاب برلمان سوري على أساس توافقي
لماذا لم يقبل شكري القوتلي بالعرض التوحيدي العراقي .وضم سوريا إلى العراق وشرق الأردن .وقيامة سوريا الكبرى
لماذا قبل بالرأي السعودي المصري المناهض للهاشمي
هل كان حلما تشكيل دولة فيدرالية تضم سوريا الكبرى من الممكن أن تتطور على أساس مدني ديمقراطي بإمكاناتها الاقتصادية الهائلة
لا أظن أن التاريخ يخطئ فلو كانت شعوب هذه المنطقة جديرة بتشكيل دولها الحضارية لكانت نجحت بتشكيلها في سوريا الصغرى
ولكن القادم مع الاستقلال حمل معه ما يجعلنا نبكي على الانتداب
المقالة القادمه بعنوان الاستقلال





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,637,889,973
- وهم الدولة الواحده في التغريبة السورية
- مذبحة الحولة . بين المتحول أدونيس .والثابت عبد الرزاق عيد
- تحركات بلا ملامح
- عزف منفرد على ايقاع ثورة الشباب المصريه
- عيد الأضحى
- ألاسلام يحاصرني 2
- الاسلام يحاصرني
- الحوار المتمدن : موقع رديء
- المقامه الاسلاميه .... في بلاد العلمانيه ....-4-
- المقامة الاسلاميه .....في بلاد العلمانيه -3-
- المقامة الاسلاميه ...... في بلاد العلمانيه -2-
- المقامة الاسلاميه ...... في الدولة العلمانيه
- الى الدكتوره وفاء سلطان ... مع الاعتذار
- مؤتمر الدوحه للتقارب بين المذاهب الاسلاميه
- جدلية النصر ..... والهزيمه
- تحليل اسعار
- نعم .... وماذا بعد
- مبروك للسيد حسن نصر الله
- جهاد نصره والرؤيا الجديده للاقتصاد ورجالاته
- العلاقه المتبادله بين العلمانيه والدوله والدين والمجتمع


المزيد.....




- مقتل 12 متظاهرًا وإصابة 22 في ليلة دامية بالعراق
- الدببة القطبية تغزو شبه جزيرة في أقصى شرق روسيا
- اجتماع بين لافروف وبومبيو في 10 ديسمبر
- بعد توقف 3 أشهر.. استئناف مفاوضات السلام بين واشنطن وطالبان ...
- أنباء عن قصف منزل مقتدى الصدر بطائرة مسيرة
- نائب يكشف عن عزم وزير الكهرباء توقيع عقود خارج الضوابط خلال ...
- عصائب اهل الحق: العقوبات لن تنفع ولا نمتلك أرصدة خارجية
- حزب الخنجر: العقوبات الامريكية -فضيحة أخلاقية وسياسية-
- مرتين في ساعة واحدة… تحليق جسم مشبوه في سماء غزة وتحرك عاجل ...
- قائد الشرطة الإيرانية يخرج عن صمته: احتجاجات البنزين فاجأتنا ...


المزيد.....

- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - الحلاج الحكيم - وهم الدولة الواحده في التغريبة السورية 2