أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - لن يتحول العقرب إلى غزال














المزيد.....

لن يتحول العقرب إلى غزال


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7935 - 2024 / 4 / 2 - 18:57
المحور: القضية الفلسطينية
    


مضت اكثر من ستة اشهر على حملات الابادة في غزة ولم يطرأ على بال محمود عباس، ولا على بال جماعته إرسال فرق طبية، أو فرق للدفاع المدني، او معدات لرفع الأنقاض وانتشال الشهداء المدفونين تحتها. ولم يفكروا بإرسال مساعدات إنسانية، ولم يحاولوا إقناع السيسي بفتح بوابات المعبر. لكنهم قرروا الآن ارسال قوة مخادعة من جماعة محمود عباس، تسللت إلى غزة على متن شاحنات تابعة للهلال الأحمر المصري بإشراف اللواء ماجد فرج بالتنسيق مع جهاز الموساد للتجسس على رجال المقاومة. لكن خطتهم باءت بالفشل بعد ان وقع الجواسيس في قبضة رجال غزة. .
حتى البلدان الداعمة لإسرائيل شعرت بالخجل امام شعوبها، وفكرت بإعادة حساباتها في التعامل مع هذا الكيان الغارق في التطرف. ولجأ وزراؤها وسفراؤها الى التقليل من تصريحاتهم والابتعاد عن اللقاءات المتلفزة تلافيا للإحراج، وهرباً من صيحات المحتجين وحشود المتظاهرين، بينما اتخذ رئيس السلطة الفلسطينية موقف المتفرج الشامت، وهو يعلم علم اليقين ان قرارات مجلس الامن، وقرارات المنظمات الأنسانية لا تعبء بها اسرائيل، ولا تحترمها الولايات المتحدة. لكن العقرب يبقى محتفظا بسمومه ولن يصبح غزالا وديعاً مهما تغيرت الجينات، وتفاقمت الأزمات ومهما استمرت الحرب. .
كان يحلم ان ببسط نفوذه على غزة على الرغم من فشله في حماية الفلسطينيين في الضفة. .
كنت استمع قبل قليل لحديث الفيلسوف اليهودي (موران ادغار) وهو يوجّه انتقاداته إلى الولايات المتحدة واسرائيل والبلدان العربية والإسلامية، ويبدي دهشته من هذا الصمت الذي يختبئون وراءه على الرغم من الغارات الضارية التي أنتهكت حقوق الإنسان. وهذا الرجل العجوز يحمل الهوية اليهودية، لكنه يتكلم بمنطلق العدل والإنصاف، تحركه مشاعره الإنسانية الصادقة التي لن تجدها عند السلطات الكارتونية القابعة في رام الله. .
لا شك اننا نعيش مأساة مروّعة ذلك لأن الذين يرتكبون جرائمهم اليوم هم احفاد الناجين من المحارق والمجازر والظلم والإبادة والتعسف، والطامة الكبرى ان الذين يشاركونهم في الحرب على غزة هم من قادة المنظمة الفدائية التي يترأسها عباس العقرب. .
لدينا الآن شعب كبير يتعرض للقتل والتشريد بدوافع طائفية وقومية. شعب مهدد بالطرد من ارضه ووطنه إلى الأبد على يد القوى الغاشمة التي يدعمها عباس العقرب. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طوفان الغضب الأردني
- بريطانيا تغرق في عدن
- بقرة حمراء في يوم مشؤوم
- بدأت لعبة تصادم العربات
- معاً لتدمير الوطن
- القاتل بحماية العاهل
- فتاوى السلوقي (ليڤي آزمي)
- اوقفوا القصف بمعلبات الفاصوليا
- قنابل مغلفة بورق الديمقراطية
- توسع استيطاني بعلم عباس
- تراخيص للبارات وبيوت الدعارة
- عالم مختلف بعد غزة
- مواقف أقل ما يقال عنها انها مسخرة
- البرلمان العراقي والامتحان الصعب
- يا لبؤس هذه الامة الذليلة
- انتم لا تحتاجون إلى الدليل
- اعلامهم بين النذالة والعمالة
- توقفوا عن تقديم الدعم لنتنياهو
- نهايتهم باقتحام رفح
- استخفاف بعقول الناس


المزيد.....




- القوات الأميركية تتصدى لمسيرتين أطلقهما الحوثيون
- قطر والسعودية تدعوان لخفض التصعيد بالمنطقة ووقف إطلاق النار ...
- -لعدم وجود أفق لحل سياسي-.. باتيلي يستقيل من منصبه مبعوثا أم ...
- القوات الأميركية تعلن التصدي لطائرتين مسيرتين للحوثيين
- مقتل 25 مدنيا في دارفور في اشتباكات بين الجيش والدعم السريع ...
- بوريل: الاتحاد الأوروبي يستعد لتوسيع العقوبات على إيران
- قطر ترد على تهديد عضو كونغرس بإعادة تقييم العلاقات مع واشنطن ...
- مقتل 25 مدنياً في دارفور في اشتباكات بين الجيش والدعم السريع ...
- لجنة أممية تفشل بتقديم توصية لنيل فلسطين -العضوية الكاملة-
- نداء -أممي- لجمع 2.8 مليار دولار لصالح غزة والضفة الغربية


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - لن يتحول العقرب إلى غزال