أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - كاظم فنجان الحمامي - طوفان الغضب الأردني














المزيد.....

طوفان الغضب الأردني


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7935 - 2024 / 4 / 2 - 07:18
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


للصبر حدود، ولكل شعب طاقته الوطنية والقومية والدينية في الصبر والجلد وتحمل المكاره بانتظار الفرج. لكن رجال العشائر الأردنية نفذ صبرهم، ولم يعد لديهم اي تبرير أو تفسير لمواقف حكومتهم الموالية لسلطات الاحتلال في حربها المعلنة ضد أشقاءهم في غزة. . فتفجرت مشاعرهم بالغضب، وخرجوا إلى الساحات والشوارع، ثم حاصروا السفارة الإسرائيلية. في الوقت الذي كانت فيه القوات الملكية تحمي السفير، وتستخدم القوة المفرطة لتفريق المتظاهرين، فاعتقلت الكثير منهم في اجراء تعسفي وغير مسبوق حرصا منها على عدم المساس بمقام نتنياهو. .
اللافت للنظر ان الصحف الغربية أبدت اهتمامها في متابعة هذا الطوفان الشعبي الذي بات يهدد النظام الملكي وسلطته. .
كانت التظاهرات مقتصرة على العاصمة عمان، ثم انتقلت شرارتها إلى المدن الاردنية، وربما تتحول إلى ثورة جماهيرية يتعذر كبح جماحها، ويصعب السيطرة عليها. ومما زاد الأمر تعقيدا الأساليب القمعية التي لجأ اليها الجيش بضرب النساء وسحلهن واعتقالهن بتهمة مناصرة اهل غزة، أو بتهمة التهجم على اسرائيل. ضاربين عرض الحائط كرامة النشامى وشهامتهم. فجميع اجهزة المملكة صارت على أتم الاستعداد للموت من اجل سفارة العدو، وسوف لن يدخروا جهدا في تقديم فروض الولاء الطاعة لقاتل الأطفال. .
كلمة اخيرة: ليس من الحكمة الاعتماد على المظاهرات والاعتصامات وحدها، لأن بقاء حكومة البندورة على سدة الحكم مرهون ببقاء حكومة الارهاب التوارتي. ولا يفك الحديد إلا الحديد. فالصهاينة يدركون تماما ان المقاومة الفلسطينية تستمد قوتها من عزيمة الشعوب العربية. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بريطانيا تغرق في عدن
- بقرة حمراء في يوم مشؤوم
- بدأت لعبة تصادم العربات
- معاً لتدمير الوطن
- القاتل بحماية العاهل
- فتاوى السلوقي (ليڤي آزمي)
- اوقفوا القصف بمعلبات الفاصوليا
- قنابل مغلفة بورق الديمقراطية
- توسع استيطاني بعلم عباس
- تراخيص للبارات وبيوت الدعارة
- عالم مختلف بعد غزة
- مواقف أقل ما يقال عنها انها مسخرة
- البرلمان العراقي والامتحان الصعب
- يا لبؤس هذه الامة الذليلة
- انتم لا تحتاجون إلى الدليل
- اعلامهم بين النذالة والعمالة
- توقفوا عن تقديم الدعم لنتنياهو
- نهايتهم باقتحام رفح
- استخفاف بعقول الناس
- هل هذا طريقكم للإصلاح ؟


المزيد.....




- الهجمة الإسرائيلية القادمة على إيران
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- من اشتوكة آيت باها: التنظيم النقابي يقابله الطرد والشغل يقاب ...
- الرئيس الجزائري يستقبل زعيم جبهة البوليساريو (فيديو)
- طريق الشعب.. الفلاح العراقي وعيده الاغر
- تراجع 2000 جنيه.. سعر الارز اليوم الثلاثاء 16 أبريل 2024 في ...
- عيدنا بانتصار المقاومة.. ومازال الحراك الشعبي الأردني مستمرً ...
- قول في الثقافة والمثقف
- النسخة الإليكترونية من جريدة النهج الديمقراطي العدد 550
- بيان اللجنة المركزية لحزب النهج الديمقراطي العمالي


المزيد.....

- ورقة سياسية حول تطورات الوضع السياسي / الحزب الشيوعي السوداني
- كتاب تجربة ثورة ديسمبر ودروسها / تاج السر عثمان
- غاندي عرّاب الثورة السلمية وملهمها: (اللاعنف) ضد العنف منهجا ... / علي أسعد وطفة
- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - كاظم فنجان الحمامي - طوفان الغضب الأردني