أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - كاظم فنجان الحمامي - بريطانيا تغرق في عدن














المزيد.....

بريطانيا تغرق في عدن


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7935 - 2024 / 4 / 2 - 20:53
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


إذا كان الغراب دليل قوم فلا فلحوا ولا فلح الغراب. وهذا ما تحقق بالفعل بقيادة الغراب الهندي (ريشي سوناك) الذي قاد الأسطول البريطاني ليلقى حتفه في معركة خاسرة. .
فقد جاء ريتشي إلى البحر الأحمر بذريعة حماية السفن المتوجهة إلى موانئ اسرائيل، لكنه تكبد الهزائم المتلاحقة، وتحولت حملته إلى عائق للملاحة، وبدلا من كبح التهديد ارتفعت وتيرة المخاوف، وتوسعت لتشمل المحيط الهندي وبحر العرب وخليج عمان. حتى تحول خليج عدن الآن إلى حاضنة معلنة للأسطول الروسي والإيراني، وشهدت المسطحات دخول الغواصات غير المأهولة والقوارب الإنتحارية، التي ظلت تطارد الفرقاطات البريطانية المتواجدة في المنطقة. فلا عملية (حارس الازدهار) نجحت، ولا عملية (الدرع) نفعت. وتشتت سفن الادميرالية هنا وهناك، حتى بات من غير المستبعد وقوعها في قبضة قراصنة القرن الأفريقي. .
والسؤال الذي يفترض ان يوجهه كل بريطاني إلى هذا الغراب: كيف أقحمتنا في حرب لا جدوى منها ؟. وما الغاية من شن حرب ضد شعب لا يخشى الموت، ولا يعرف الهزيمة ؟. وهل صارت بريطانيا بعظمتها القديمة تابعة لعصابات الخياليم ؟. .
لقد فقدت بريطانيا هيبتها، ومرّغت سمعتها في مستنقع الذل والعار، وتبعثر أسطولها بين السويس وباب المندب، لكنها كانت فاعلة فقط في مواصلة القصف الجوي العشوائي ضد القرى اليمانية الفقيرة، بمعى انها تحولت من الحرب البحرية إلى القصف الجوي بأوامر يتلقاها سوناك ريتشي من جو بايدن. .
كان سوناك يظنها صفقة رابحة، ولعبة مسلية يقتل فيها أوقات الفراغ البريطاني في الميناء الإنجليزي القديم الذي كان تابعا لشركة الهند الشرقية، ويتموضع في منتصف الطريق بين كراتشي والإسكندرية. لكن أسطول سوناك اصبح الآن من العقبات الملاحية التي تقف في طريق السفن التجارية كلها حتى لو لم تكن ذاهبة إلى إسرائيل، بل انها عجزت وفشلت في حماية السفن التجارية البريطانية المارة بالمضيق. .
كانت بريطانيا تريد ان تلعب دور الشرطي الدولي في خليج عدن، فخرجت مدحورة مهزومة تطاردها المسيرات اليمانية في الليل والنهار. .
مشكلة بريطانيا انها كانت تدرك قدرات أسطولها القوي، لكنها لم تكن تعلم باسرار القوة الحربية اليمانية المتعاظمة والمتنامية والمتطورة. وبالتالي فانها دخلت الحرب من دون ان تعلم بقدرات خصمها، ومن دون ان تأخد بالحسبان كثافة الأسطول الروسي الذي جاء لتأديب أساطيل الناتو وتلقينهم دروسا لن ينسوها. .
اما الان فان القيادة الحربية البريطانية العليا تبحث عن نافذة تضمن لها الخروج من هذا المأزق، ومن هذه الورطة التي جلبها لها ابو الريش. لكن دخول الحمام مش زي خروجه. ولا ملاذ للسفن البريطانية سوى الاستسلام والرضوخ للأمر الواقع، والعودة مطأطأة الرأس إلى قواعدها لكي يستقبلها الشعب البريطاني بالبيض الفاسد. ويلعن الساعة التي صار فيها سوناك قائدا عاما لقواتها المسلحة. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بقرة حمراء في يوم مشؤوم
- بدأت لعبة تصادم العربات
- معاً لتدمير الوطن
- القاتل بحماية العاهل
- فتاوى السلوقي (ليڤي آزمي)
- اوقفوا القصف بمعلبات الفاصوليا
- قنابل مغلفة بورق الديمقراطية
- توسع استيطاني بعلم عباس
- تراخيص للبارات وبيوت الدعارة
- عالم مختلف بعد غزة
- مواقف أقل ما يقال عنها انها مسخرة
- البرلمان العراقي والامتحان الصعب
- يا لبؤس هذه الامة الذليلة
- انتم لا تحتاجون إلى الدليل
- اعلامهم بين النذالة والعمالة
- توقفوا عن تقديم الدعم لنتنياهو
- نهايتهم باقتحام رفح
- استخفاف بعقول الناس
- هل هذا طريقكم للإصلاح ؟
- عميد ينتهك آداب العمادة


المزيد.....




- أحدها ملطخ بدماء.. خيول عسكرية تعدو طليقة بدون فرسان في وسط ...
- -أمل جديد- لعلاج آثار التعرض للصدمات النفسية في الصغر
- شويغو يزور قاعدة فضائية ويعلن عزم موسكو إجراء 3 عمليات إطلاق ...
- الولايات المتحدة تدعو العراق إلى حماية القوات الأمريكية بعد ...
- ملك مصر السابق يعود لقصره في الإسكندرية!
- إعلام عبري: استقالة هاليفا قد تؤدي إلى استقالة رئيس الأركان ...
- السفير الروسي لدى واشنطن: الولايات المتحدة تبارك السرقة وتدو ...
- دعم عسكري أمريكي لأوكرانيا وإسرائيل.. تأجيج للحروب في العالم ...
- لم شمل 33 طفلا مع عائلاتهم في روسيا وأوكرانيا بوساطة قطرية
- الجيش الإسرائيلي ينشر مقطع فيديو يوثق غارات عنيفة على جنوب ل ...


المزيد.....

- كراسات شيوعية( الحركة العمالية في مواجهة الحربين العالميتين) ... / عبدالرؤوف بطيخ
- علاقات قوى السلطة في روسيا اليوم / النص الكامل / رشيد غويلب
- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - كاظم فنجان الحمامي - بريطانيا تغرق في عدن