أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار جاف - سوف أنتقل من هنا














المزيد.....

سوف أنتقل من هنا


نزار جاف

الحوار المتمدن-العدد: 7448 - 2022 / 11 / 30 - 15:30
المحور: الادب والفن
    


شعر: کوران مريواني
ترجمها من اللغة الکردية: نزار جاف

سأغادر الارض،
وأعود للسماء.
أسأل نجمة،
کي تأويني،
لباقي العمر والحياة.
أصبح جارا للقمر والشمس و
بعض المخلوقات الجميلة الاخرى.
......
سوف أنتقل من هنا،
أعود للسماء.
في الصباح بسيارة الغيوم
أذهب للسياحة
قد أدلف
زائرا بستان الشعاع.
أقطف تفاحة صفراء و
أتذوقها ملئ جوارحي.
أو في الامسية
في صمت،
أسبح عاريا، في هدأة الافق.
.....
سوف
سوف أنتقل من هنا.
لن أصبح"کوران" ماقد مضى!
من هناك، عندما أعود بإتجاه البيت،
من الممکن
على الطريق
أن أنقل مجانا
نقار خشب مکلوم،
منقي ماء مرفوع من النبع،
أبو العيد* أعرج،
سنونو معوق ـ حرب،
نتبادل المحبة معا،
حتى نصبح ضيوف الازل.
.......
سوف أنتقل من هنا،
أعود للسماء،
بعيدا عن أصوات المدافع والطائرات و
الانهر المعلقة من الارجل.
أنا وذاتي في السماء
ندور معا.
أزور هذه النجمة أو تلك و
أروي لهم قصص الحروب.
أقول لهم،
أنى بإسم الله
يبيدوننا.
أتکلم عن تلك النجمة الوردية
التي في الحرب فقدت بصرها.
أو تلك الحسناء التي في السجن
هتك جمالها.
أتکلم عنکم واحدا واحدا،
أکتب ذلك يوميا على النجمة.
.......
أنا مکسور الخاطر ها هنا.
أنتقل ولن أبقى.
الارض لکم و
السماء لي.
الاسلحة لکم
ومعوقي الحرب لي.
أکاذيب الکتب الکبرى لکم و
الريبة لحد العظام لي.
النصر لکم
التفکير في الوجود والعدم
في نجمة جميلة أخرى
فقط لي.
ولکن.....
سوف أنتقل من هنا.
لاأريد أن أرى أحد منکم في السماء.
*حشرة دعسوقة ذات إحدى عشر نقطة أو أبو العيد ذو إحدى عشر نقطة.



#نزار_جاف (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ذاهب أنا
- مماتي
- الشئ بالشئ يذکر..
- أن تغدو عاشقا
- رهين الملفين!
- نظام مبني على الکذب و الدجل و التحريف
- توضحت الصورة تماما
- الحل يکمن في دعم المقاومة الايرانية فقط
- ملف أشرف قاد الى الخارجية الامريکية
- رجوي تأخذ بزمام المبادرة من جديد
- إعلام الحرية و إعلام القيود
- قطر تختار أم الشعوب؟
- أحد المتواجدين في ليبرتي: الحکومة العراقية و کوبلر کذبا علين ...
- هل ينقلون سجناء أم لاجئين سياسيين؟!
- للنظام الايراني جنود من کذب
- الهدف الاستراتيجي الجديد للنظام الايراني
- کوبلر..هل تعلم ماذا تفعل؟
- دفاعا عن السيادة العراقية
- لکي ينجح الحل السلمي لقضية أشرف 33
- لکي ينجح الحل السلمي لقضية أشرف 2 3


المزيد.....




- الولايات المتحدة.. مصرع فتاة وإصابة آخرين في إطلاق نار بحفل ...
- شاهد: الاحتفال بمهرجان موسيقى الروك أند رول في إسبانيا
- مهرجان برلين.. الجائزة الكبرى لفيلم صومالي
- السودان.. شعبية الربابة تتصاعد بين الفنانين الشباب
- كاريكاتير العدد 5363
- فهمان يرى الشيطان باستخدام الفيزياء النووية ج5
- رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق يتحدث عن زيلينسكي اليهودي الك ...
- بعد سيادة الخوف.. هل ساد النص الغاضب في الأدب العراقي؟
- بعيد ميلادها.. حبيب الفنانة نادين نسيب نجيم يفجر مفاجأة غير ...
- فعاليات مجانية بمنصة إطلاق مهرجان الإمارات الآداب


المزيد.....

- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار جاف - سوف أنتقل من هنا