أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - يجب أن تعيش حقيقة التجربة الفردية















المزيد.....

يجب أن تعيش حقيقة التجربة الفردية


اتريس سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7419 - 2022 / 11 / 1 - 14:31
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


1/ إن كنت لا تطيق تبرج المرأة "فغض بصرك" كما تغضه عن اليتيم والمسكين والحاكم الظالم.
2/ إن الدين أو طقوسه لا تمنع أحدا من أن يسرق أو يغتاب أو يتملق أو يتحايل أو يختلس أو يعتدي على آخر و هذا ليس بالضرورة عيبا في الدين إنما في من يدعي التدين, إن المسألة شخصية لا أقل و لا أكثر تتلخص في مدى الوعي بالأساس لدى كل شخص فمتى كان هذا الأخير في أعلى درجاته فذاك خير مطلق و لن تحتاج توجيه أحد أو معاتبة أو زجر آخر و متى إنعدم فلن ينفع إلقاء المواعظ أو الخطب الدينية فوق المنابر و لن ينفع قطع أيدي اللصوص أو جلد الزناة أو إعدام الجناة أو نفي الطغاة.
3/ العيون هي مرآة الروح فهي تحمل كل الذكريات وتحتفظ فيها بجميع الحيوات حتى عند الإنتقال من جسد لآخر عند الموت أي التقمص ترافقنا نفس العيون من جيل لآخر كل شيء يتغير فينا جسدياً بإستثناء العيون ببساطة لأن روحنا واحدة لا تتغير ولهذا أعيننا تبقى كما هي إلاّ أنها تحمل المزيد والمزيد من التجارب والذكريات لهذا الأرواح القديمة تُعرف من العيون تصبح لديها نظرة عميقة ولمعة متبلورة مع الوعي التي حملته خلال جميع الحيوات
4/ جيل العلم والتكنولوجيا يثير الرعب في نفوس كهنة المعابد، لأنهم يفكرون ويطرحون الأسئلة حول مسائل كان الجيل القديم قد تقبلها من دون نقاش
5/ الدين مثل القضيب لابأس أن يكون لديك واحد، وليس سيئا أن تفتخر به، لكن من فضلك لا تخرجه في الأماكن العامة و تبدأ بالتلويح به
6/ عندما تتخلى عن التفكير والقيود المصنوعة من الموروثات الثابتة حينها ستتحرر وتصبح ذات سيادة على نفسك بغض النظر عن ظروفك الخارجية فإن تحول الأمور من الداخل إلى الخارج يحتاج إلى أن تتخلى عن الفكر الذي يوهمك بأنك كنت مرتبطآ بمن سيقودك للآلهة أو أنك كنت صاحب معرفة وحكمة، فالحكمة تتطلب خوض التجارب في كل ماهو مجهول، فمسيرتك في المجهول هي أول طريق للحرية والحرية هي ليست طريقة موجهة من قبل الظروف والأشياء المادية بل إنها خلق داخلي يأتي منك أنت وعندما تخلق حريتك فإنك ستنتقل من إنسان غير واعي إلى مخلوق واعي قادرآ على صنع حياته الجديدة في ظل الظروف التعيسة التي يعيشها المجتمع
7/ الله يرسل نبيه ثم يقول له تنذر أم لا تنذر لا يؤمنون. لكن سؤال لماذا يرسله إذا؟
8/ عندما سقط الإمام مغشيا عليه أو ميتاً، تقـدّم أحد المصلّين لإتمـام الصّلاة وتُـرِكَ الإمام ملقـيّاً عـلى الأرض بدون إسعافات لأن صلاة المنافقين أهم من الإسعافات الأولية
9/ على كل واعي أن يركز في هذه الحقيقة، إن الصراع بين عمال الضوء والأرواح المتقدمة وبذور النجوم لم ولن يخدم الغرض الأهم من وجدوهم على الأرض فهذه هي الإنحرافات التي تخلقها قوى الظلام والتي تأخذهم بعيدآ عن النور، فأن تكون لطيفآ مع الآخرين هو خيرآ من أن تكون على حق، قرر ما إذا كان الأمر يستحق حقآ طاقتك للمشاركة في هدم حياة شخص آخر وتردد صدى مع الجدول الزمني الأدنى نتيجة لذلك فالأهم هو وضع مساحة كافية لكل كائن بالنمو والشفاء والنجاح، أما أنك تضع طاقاتك نحو وعي الوحدة أو جدول زمني فهو إنفصال قائم على الخوف، كن واعيآ مع هذا فقد حان الوقت للجميع بالنهوض فالكل واحد
10/ الروح تحتوي على العلم الحقيقي نستشعره بفطرتنا، بينما الإدراك فهو نسبي لأن مصدره العقل المحدود، إتبع فطرتك تكون من الحكماء، إتبع عقلك تكون من العلماء، ليس كل عليمٍ هو حكيم، إنمّا كل حكيمٍ هو عليم
11/ إن للجهل نعمة عندما تكون المعرفة محزنة، سيقتلعك من جذورك ذلك الذي يقسم لك أن شجرته المفضلة
12/ كل ما أكتبه بقلمي
فلا داعي لإضافة إسمي العفن في نهاية كل مقولة
أنا لا أعلمك هجس البلاغة
بل أعلمكم كيف تتفلسفون
وإن تعرقلتم يوما في الإجابة
ما عليكم إلا أن تقولوا إني أعلم مالا تعلمون
13/ هل العقلانية هي أن تصدق وتؤمن بالخرافات، يعني أن المرأة تحمل الجنين حتى 4 سنوات، هل هذه هي العقلانية يا معتوهين فاقدي العقل و الضمير
14/ المؤمن يدعو لك بالهداية، أي أن تؤمن مثله بالخرافات و إحتقار الآخرين الذين لايؤمنون بدينه ووصفهم بالكفار و المشركين والضالين
15/ الملحد لا يدعوك إلى الإيمان بأفكاره، إنما يدعوك إلى إحترام كل الناس وليس كما يفعل ربك عندما يصف البعض بالكفار و الضالين
16/ يجب أن تعيش حقيقة التجربة الفردية الخاصة بك,فما يكتبه أو ينقله غيرك لاقيمة له دون أن تعيشه أنت، فانت وحدك من سيقرأ كتابك، وأنت من سيعرف نفسه بنفسه، حاول أن لا تقول ما أنا بقارئ
17/ كلمات على الألسن في المناسبات و صلوات تؤدى بحكم العادة، إن القلق مرض روحاني أصيل، إن سببه هو إفتقاد المعنى في الحياة، إن التفوق العلمي و المادي لم يصاحبه تفوق روحي، إننا عمالقة في أدواتنا و آلاتنا، سيارة و طائرة و صاروخ و قمر صناعي و لكننا ظللنا أقزاما في حكمتنا، عندنا مادة و ليس عندنا تصرف وعندنا عضلات و ليس عندنا خلق، عندنا علم، و ليس عندنا حب، حضارتنا فيها نقص خطير في الغدد، في الهرمونات، في المعنويات، و كلمة المعنويات تظل دائما غير مفهومة بالنسبة للإنسان القلق، إنه يعاني و يتعذب و لكنه يتمسح بأسباب عادية يظن أنها أسباب تعاسته و طوق النجاة هو ظهور حقيقة روحية تسد حاجة عقلنا العلمي المتفوق و تعطي لقوانا النامية كفايتها من الفهم،
18/ السعودية تحاول الدخول إلى صندوق المتخلفين بينما نحاول إخراج العالم من ذلك الصندوق، من شروط التخلف أن تعيش على أقنعة الوهم مثل أصحاب الحسابات ذوي الأسماء المستعارة على مواقع التواصل إلا أن السعاديين أرادوا تحويل تلك الشروط من المواقع إلى الواقع
19/ الأغنياء يزدادون في الغنى و الفقراء يزدادون في الأولاد، المجتمعات تنتج جيل من الهزيمة و الإنحطاط، الزمن تغير، يجب عدم إنجاب الاطفال من قبل الطبقة الفقيرة و المتوسطة في هذا الزمن
20/ ‏الذي يغلّف المجتمع بغلاف ملائكي ويرسم حوله هالةً من القداسة، لا ينشد تغييرا جذريا حقيقيا. ومن يضع كامل اللوم على الدولة متناسيا حقيقة أنها مرآة المجتمع وإنعكاسه، فذلك مُشوّه الفكر وناقص النظر. ‏التغيير الذي لا يطال كل جوانب ومنابع التخلّف والإستبداد والقهر، لا يستحق وصف "التغيير".
21/ "في ظلال على الأرائك متكئون" هل الجنة فيها مصدر ضوء كالشمس حتى يتكون الظل، لو لم يكن مؤلف القرآن بدوي أحرقته حرارة مكة لما كانت أقصى أمنياته منطقة باردة فيها ظل و أرائك يجلس عليها
22/ هل أنت مقتنع أن إبليس الماكر رأى جنة و نار ثم عاند وكفر و إختار أن تكون النار مأواه إلى أبد الأبدين
23/ "و قالوا لن نؤمن لك حتى تفجر لنا من الأرض ينبوعا قل سبحان ربي هل كنت إلا بشرا رسولا" لكن صلعوم طار على بغلة إلى آخر الكون و الناس نائمين
24/ الأيمان راحة للعقل ورفاهية لا يتقنها إلا الأموات
25/ بما أني لا أعرف الحب فمن واجبي أن أقول لكم إن الحب حرام وأن الأنثى عورة وبما أن شهوتي غلبتني من واجبي أن أقول إنكحوا ماطاب لكم مثنى وثلاث ورباع وما ملكت إيمانكم، وبما أنني أفضل خلق بينكم يا شراذمة فمن حقي أن تهب أي إمرأة نفسها لي إذا أردت أن أنكحها، من أنتم؟!



#اتريس_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مولد الآلهة الجديدة -أشا-
- لا أحد منا يدرك فعلا هويته الحقيقية
- الدخول إلى جنة القردة
- أصوات مشاعر متراكمة على حافة الإنفجار
- طاقة الإنسان و الموجات الكهرومغناطيسية
- ألواح الزمرد كتاب تحوت
- إعترافات كائن لا يطيق أي شيء
- غربة الذات
- إستيقظت فوجدت العالم ما زال نائما ?
- هكذا المجتمع يريدك أن تكون بألف قناع
- هل تهتمّ الملائكة برغبات الرجل الجنسيّة
- من أنت
- مرح الشيطان
- أتدري ما يفسد جمال الكون من حولك
- يصعب أن يكتمل شيء للإنسان تنقصه روحه
- لا تنظر إلى صورنا، بل إلى مانرسل إليك
- أصل الإنسان ومزايدات أنبياء الأنترنت
- لا تحدث أعمى البصيرة عن الشمس
- كل شئ يتعالى عليك حلق فوقه
- الشغف هو ما يُبقيك على قيد الحياة


المزيد.....




- -مجلس الحرب- الإسرائيلي يلتئم لتقييم الموقف بعد الهجوم الإير ...
- فرنسا توصي مواطنيها بمغادرة إيران
- الأردن يعلن اعتراض -أجسام طائرة- دخلت أجواء البلاد أثناء هجو ...
- مصر تعرب عن قلقها تجاه التصعيد الإيراني الإسرائيلي وتدعو إلى ...
- مسؤول إسرائيلي: رد تل أبيب سيتم تنسيقه مع الحلفاء
- خبير عسكري مصري يكشف لـRT تداعيات الضربة الإيرانية لإسرائيل ...
- الرئيس العراقي يبحث مع مستشاره للأمن القومي الوضع الأمني في ...
- ودعي المبيدات الحشرية السامة.. 13 بديلا آمنا لمنزلك
- ليست مجرد كافيين.. 3 مزايا تضيفها قهوتك الصباحية إلى حياتك
- استخبارات غربية: طائرات إسرائيلية وأميركية أسقطت معظم المسير ...


المزيد.....

- فيلسوف من الرعيل الأول للمذهب الإنساني لفظه تاريخ الفلسفة ال ... / إدريس ولد القابلة
- المجتمع الإنساني بين مفهومي الحضارة والمدنيّة عند موريس جنزب ... / حسام الدين فياض
- القهر الاجتماعي عند حسن حنفي؛ قراءة في الوضع الراهن للواقع ا ... / حسام الدين فياض
- فلسفة الدين والأسئلة الكبرى، روبرت نيفيل / محمد عبد الكريم يوسف
- يوميات على هامش الحلم / عماد زولي
- نقض هيجل / هيبت بافي حلبجة
- العدالة الجنائية للأحداث الجانحين؛ الخريطة البنيوية للأطفال ... / بلال عوض سلامة
- المسار الكرونولوجي لمشكلة المعرفة عبر مجرى تاريخ الفكر الفلس ... / حبطيش وعلي
- الإنسان في النظرية الماركسية. لوسيان سيف 1974 / فصل تمفصل عل ... / سعيد العليمى
- أهمية العلوم الاجتماعية في وقتنا الحاضر- البحث في علم الاجتم ... / سعيد زيوش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - يجب أن تعيش حقيقة التجربة الفردية