أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شوقية عروق منصور - اليوم العالمي للمرأة يقع في برج النفاق














المزيد.....

اليوم العالمي للمرأة يقع في برج النفاق


شوقية عروق منصور

الحوار المتمدن-العدد: 7398 - 2022 / 10 / 11 - 17:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اليوم العالمي للمرأة يقع في برج النفاق
أعلنت الأمم المتحدة قبل سنوات أن اليوم الموافق 11 / 10 سيكون اليوم العالمي للنساء ، لحث المرأة على اكتساب العلم والطموح وبناء الشخصية ورفض الزواج المبكر، شعرت بأن هذا الإعلان هو مجرد موعد للنفاق العالمي مع المرأة في محطة الثرثرة الإعلامية ، لأن طبقات التاريخ وغبار الإهمال والعنف والقسوة والظلم أقوى من يوم سيتحول إلى منصة خطابات يجدها بعض الرجال فرصة للدخول الى فساتين الأنوثة، وفك أزرار وجودها ليمنحها لقب جميلة وينسى الوجه الآخر ، الوجه التعيس ، الشقي ، المعذب . أما النساء فهي فرصة للوقوف أمام المنصات والصراخ والبكاء وعرض السحر النسائي الذي لا يعرفه الرجل، حتى لو عاش معهن مائة عام .
نعرف أن الأمم المتحدة لا تطوي داخل دساتيرها الحب والحنان والرأفة والقلق على البشر! ونعرف أكثر أنها على استعداد ذبح المبادئ على عتبات المصالح السياسية ولكن تحاول بين الحين والآخر اهداء البشرية أياماً تحلق بها في سماء الاهتمام وتناشد الشعوب العيش في محبة وآخاء ومساواة ورفض الظلم ومناشدة العدل والعدالة وأحياناً تتحول قاعات الأمم المتحدة إلى فضاء يجول فيه خيال الأدباء والشعراء والحالمين بأوطان هادئة الى " كسارات صخور " حيث تقوم الأم الرؤوم التي تحمل اسم الأمم المتحدة وأمينها – حالياً البرتغالي أنطونيو غوتيريس - الذي لا ينام الليل وهو يفكر قلقاً على مصير البشرية، بينما هو يقود تلك الكسارات .
" اليوم العالمي للنساء " عنوان رومانسي في الزمن الصعب ، كيف يكون هذا اليوم عالمياً والمرأة هي مرآة العالم الذي نعيشه يومياً ، حيث تخضع النساء لعمليات التشويه لا أريد الركض فوق خطى عمليات التجميل وسماع هدير التغيير الحاصل على شكل المرأة ، حتى تحولت معظم النساء إلى شكل واحد ، الوجه واحد ، والأنف واحد والشفاه واحدة ، والخدود والأرداف والشعر والرموش جميعها ضاعت في ملامح التقليد ومشارط أطباء التجميل، ولا بد أن يخطر على بالنا الشاعر الفرنسي " شارل بودلير "الذي قال ( وددت أن يكون لجميع النساء فماً واحداً لقبلته واسترحت ) لأن في هذا العصر جميع النساء تحولن إلى فم واحد .
نرتبك حين نحاول تذكر الملامح السابقة للمرأة، ونصاب بالهلع حين نكتشف أن مطاردة بضاعة تغيير الجسد قد أصبحت تجارة رائجة في أسواق الجمال ، يشتريه كل من يملك المال، أما تغيير الظروف والقوانيين الخاصة بالمرأة فقد بقيت على حالها.
الآن المرأة العربية تخوض أكبر عمليات تشويه لوجودها و لاستقرارها ، لقد شُوهت كإنسانة وتحولت بفضل الحروب إلى لاجئة ، جائعة ، متسولة، خائفة ، يتاجرون بها في أسواق النخاسة، تباع وتشترى علناً ولنتذكر كيف دخلت في أسوأ تجارة تدعى " جهاد النكاح " حيث سمعنا وقرأنا عن قصص تشيب لهولها الرؤوس .
لم تدن منظمة حقوق الانسان المنبثقة عن الأمم المتحدة التي تحتفل بيوم المرأة العالمي ظروف المرأة العربية التي تعيش الأوضاع الصعبة والحصار المفروض من قبل الدول التي تكالبت على فلسطين و سوريا والعراق واليمن وليبيا، لم تدن هذه المنظمة الكاذبة مقتل النساء الفلسطينيات بأيدي الجيش الاسرائيلي ووضع الأسيرات الفلسطينيات في السجون والزنازين الإسرائيلية رغم مناشدة الرأي العالمي ، إلا أن الأمم المتحدة بقيت في حالة صمت وشلل .
إذا كان مبنى الأمم المتحدة الشاهق الذي يقع على ضفاف النهر في مدينة نيويورك والذي يعتبر كأرض عالمية - لا يخضع موظفوه للقوانين الأمريكية - وقد أفتتح عام 1951 وما زال موجوداً حتى اليوم بطوابقه التي تخفي أسراراً أغلبها ضد الدول الضعيفة ، وضد الذين يسعون إليها طلباً للعدل والحق ، ولكن هي لا تسعى إليهم إلا بالمؤامرات والدسائس، إذا كان هذا المبنى الذي أُطلق عليه مبنى الأمم المتحدة، فنحن نطلق عليه ( برج النفاق العالمي) لذلك أي قرار يصدر عنه اعتبره نفاقاً ، وخداعاً وما المرأة في هذا المبنى إلا مجرد دمية يضعونها في خزانة الظروف حيث يخرجونها وقت الضرورة والمناسبات .



#شوقية_عروق_منصور (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أم الشهيد كعامود النار وليست امرأة شاذة يا محافظ نابلس
- العربي باطما كاتب الالم
- الطالبة نيرة واعترافات الضابط الاسرائيلي
- القوي عايب برقية إلى روح شيرين أبو عاقلة
- كانت الجزائر تنام على كتف الاستقلال
- تتحدث فتاة النابالم فترد عليها المرأة الفلسطينية
- سلوى الفلسطينية في مهب الريح في الخليل
- في ذكرى النكبة
- يوم استقلالهم يوم نكبتنا
- عندما تكون - عهدية - المرأة البحرانية عمياء صماء
- وجه امرأة على طابع بريد
- مراسيم الزواج الفلسطيني حسب المزاج السياسي الاسرائيلي
- ماذا بقي للمرأة الفلسطينية في 8 آذار
- الشيخ جراحوالمرأة التي لم تجد أمام الجنود إلا إشهار الحذاء
- امرأة داخل علية من الزجاج
- عودة باجس أبو عطوان
- الاديبة والانتحار من فرجينيا الامريكية إلى عنايات المصرية
- البومة فوق السطح وأنابيب الغاز لم تستطع حماية البيت
- عربي 2020
- بابا نويل الفلسطيني


المزيد.....




- -لحين تعيين ولي العهد-.. أمير الكويت يعين رئيس الوزراء المكل ...
- قوات كييف تنشئ خطوطا دفاعية إضافية في مقاطعتين
- مقتل شخص وفقدان سبعة آخرين في تحطم طائرتي هليكوبتر تابعتين ل ...
- مصنع نرويجي يحمي البيئة من غازه الضار بتخزينه تحت قاع البحر ...
- الحكومة المصرية ترد على أنباء اختفاء سرير فضي من متحف قصر مح ...
- غالانت يعلن زيادة جاهزية القوات للمهام الهجومية لمنع التمركز ...
- تحديد عمر البراكين على قمر -آيو- التابع للمشتري
- فيدان يعلن أن أردوغان سيوقع خارطة طريق استراتيجية خلال زيارت ...
- بعد إحالة أوراق المتهم للمفتي.. أسرة طالب الدقهلية الذي هزت ...
- زاخاروفا: الاتحاد الأوروبي يزرع تهديدات مصطنعة يزعم أنها من ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شوقية عروق منصور - اليوم العالمي للمرأة يقع في برج النفاق