أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - قدرات اللاوعي الفائقة














المزيد.....

قدرات اللاوعي الفائقة


اتريس سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7367 - 2022 / 9 / 10 - 19:26
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


يعمل عقلك الباطن وفقاً لما برمجه به عقلك الواعي أو طبقاً لتوجهاته. فالعقل الباطن لا يؤدي عمله بطريقة عشوائية أو غير محددة و بدون هدف بل إنه ينفذ التعليمات التي يتلقاها من العقل الواعي.
و تذكر أن عقلك الباطن محايد, فهو لا يصدر أحكاماً قيمة فيما يتعلق بالمعطيات التي زوده بها العقل الواعي, فإذا قرر عقلك الواعي القيام بعمل غير أخلاقي أو غير قانوني فإن عقلك الباطن لن يقف في وجه قراره بل سينفذ الأوامر حرفياً سواء كان الأمر أخلاقياً أو غير أخلاقي, قانونياً أو غير قانوني.
ثانياً, سيعود عقلك الباطن على عقلك الواعي بنفس نتائج المعطيات التي قدمها له, حيث يعمل عقلك الواعي وعقلك الباطن. فإذا زرع عقلك الواعي داخل عقلك الباطن بذور الغضب و الإستياء والحقد والفشل والهزيمة وغيرها من الأفكار السلبية فإنك ستحصد ما زرع. وكما يقول المثل : يكون الإنسان ما يعتقده بنفسه.
وإذا كنت ستتحكم في حياتك, فعليك أولاً التحكم في أفكارك, ولا بد أن تكون حذراً للغاية فيما تفكر فيه, لأن عقلك الباطن لا ينسى ما برمجته به أبداً سواء كان غثاً أو ثميناً. و الآن سأنتقل إلى النقطة التالية وهي بنك الذاكرة.
كيف يمكن لعقلك الباطن العمل كبنك للذاكرة ؟
كل ما حدث لك أو قرأته أو درسته أو سمعته أو رأيته يختزن في بنك الذاكرة الموجود في عقلك الباطن بأدق التفاصيل. إذن فإن المعلومات تخزن في العقل الباطن ومن المستحيل أن يعمل عقلك الواعي كبنك للذاكرة و يتذكر كل الأحداث الماضية لأننا لو تمكنا من تذكر كل حرف من ملايين ملايين المعلومات المخزنة في بنك الذاكرة في عقلنا الباطن, سنفقد قدرتنا على العمل, وهو ما سيدفعنا إلى الجنون !
والآن ينبغي أن تعلم أن كل ما مر عليك في حياتك لا يمكن نسيانه أبداً. كما لا يمكن محو ما برمج العقل الباطن عليه, ومع ذلك, وبما أن الكثير من المعلومات لا يتم إستخدامها على الدوام فإنها لا تطفو فوق السطح إلا إذا إستدعاها العقل الواعي, وبالتالي يتمكن من أداء وظائفه بسهولة.
لماذا لا يؤدي الوعي دائمًا الى إحداث تغيير ؟!
حيث يخلق إمكانية إسقاط بعض جوانب الشخص الذي أنت عليه يفتح المجال للقيام بذلك، لكنه لا يفعل ذلك من أجلك.
على سبيل المثال: أنك لست غضبك، أو حتى شخص يحتاج لإستخدام الغضب كأداة لإدارة إحتياجاته، لا يلغي الغضب من دوافعك التلقائية.
‏ومع ذلك، فإنه يخلق الفرصة لك لرؤية الغضب على حقيقته و التوقف عن إستخدامه، أو البدء في إستخدامه بطريقة مختلفة و واعية تماماً.
هذا صحيح بالنسبة لأي جانب من جوانب نفسك، كأي خاصية في تجربتك الذاتية، ستتمسك غريزياً بأي شيء تراه أنت، فكيف يمكن التخلي عنه ؟
‏من أجل التخلي عن أي نزعة أو سلوك أو إندفاع واضح، يجب التعرف عليه على أنه ليس أنت وغير ضروري والكلمة المنطوقة هنا "معترف بها"، سواء كان الأمر كذلك في الواقع أو لا، فأنت لا تقوم بفعل شيء ما لم تختبره على هذا النحو.



#اتريس_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الطاقة و الوعي الإنساني
- سر الكون الأكبر داخل الكون الأصغر
- الهندسة المقدسة sacred geometry
- خيمياء العناصر الكونية
- حتى لا تعود إلى جحيم العالم الأرضي مرة أخرى
- أخوية الثعبان
- مقال في الفلسفة الروحانية
- حقيقة الإرتقاء الفكري
- ما الذي يمكنك فعله بإرادتك
- فن الخيمياء هو فن التحول بعد فهم
- تفاحة الإرادة
- الملاك ميتاترون الآخذ بناصية جميع الأرواح الروحانية
- مكعب الموت
- مواعظ الحكمة من أقوال أبا مرة
- المرصد المغربي لحقوق الإنسان بيان بمناسبة اليوم العالمي لحما ...
- بيان المرصد المغربي لحقوق الانسان الذكرى 38 لاستشادهما يوم 2 ...
- بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان تيجيت: السياسات المخزنية ا ...
- الصلعومي لا يعرف الديمقراطية
- الرسالة الخالدة كانت قطع الرؤوس وسبي النساء
- هل هناك فحشاء ومنكر أكثر من إستعباد البشر


المزيد.....




- السفارة السعودية في تركيا تؤكد عدم تلقيها أي بلاغات بشأن وجو ...
- كيف تصمد الطائرات في وجه البرد القارس والحرارة القصوى؟
- بوتين يبعث برسالتي تعزية بضحايا الزلزال المدمر لأردوغان والأ ...
- السفارة السعودية في تركيا تؤكد عدم تلقيها أي بلاغات بشأن وجو ...
- المنطاد الصيني: الولايات المتحدة تبحث في المحيط الأطلسي عن ح ...
- أوكرانيا تتجه إلى تعيين وزير دفاع جديد في أوج الحرب وزيلينسك ...
- مئات القتلى والجرحى في تركيا وسوريا في هزة أرضية مدمرة
- برمانة هجومية.. استهداف مكتب وزير العمل شرقي بغداد
- النزاهة: إيقاف صرف 58 مليار دينار من وزارة الإعمار لمشروع في ...
- زلزال قوي يضرب تركيا وشمال سوريا مخلفا مئات الضحايا


المزيد.....

- وجهات نظر في نظريات علم الاجتماع المعاصر (دراسة تحليلية - نق ... / حسام الدين فياض
- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - قدرات اللاوعي الفائقة