أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - تفاحة الإرادة














المزيد.....

تفاحة الإرادة


اتريس سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7360 - 2022 / 9 / 3 - 22:09
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تفاحة الإرادة كما يسميها البعض ليست إلا ثمرة محرمة طالتها الأيادي من الشجرة الملعونة ! لا أخفيكم علما أننا نعيش في الجنة و كل الملذات و الطيبات بين أيدينا و لن تحرم علينا إلا إذا أكلنا من هذه الشجرة. "شجرة الأنبياء هي شجرة الزهد و الكبت لنتبرز بعدها الفلت" حينها سنبحث عن ما يغطي سوئاتنا، بها ندوس على نعمتنا و يملئنا العار و الخجل و البؤس وهنا تكمن الخديعة ومسرحية الإله بتلاشي الروح. هنالك من لم يأكل منها ولم يغطي سوئه لأنه نقي الروح مطمئنا في نعيمه ومن أكل منها سيموت خائفا رغم و جحيمه و إيمانه، السوئة ليست سوئة الجسد بل سوئة الروح إلا ماخلقنا عرايا ولا كانت الطبيعة عارية.
أجلس هنا، وتجلس الحياة على كتفيّ، أجالس الفراغ و الإنطفاء، يمتصني الظلام لأعماقه، كل شيءٍ يطفوا كالضبابِ حولي، قلبي يجهش بالبكاء، و دموع عيناي تأبى التواضع لست أدري ما أبكي لأجله، ربما هذه الوحدة، هذا الصمت، هذه البلادة، هذا الإتكال، و هذه الفوضى التي تُحيط بي و تهدم كل ما بنيته لدهر، ربما أبكي تراجع ذاكرتي للوراء، و إرتدائها معطف الزهايمر، و إصطحابها لي إلى الزمان الذي كنت فيه سيّد نفسي، و كانت القوة متآصلة بي، متشبثً بفروعي الصلبة، ماعدت هكذا، ما عاد الزمان زماني، ولا الطرقات طرقاتي، لا مجالس تحتفي بي، ولا أصدقاء يتصلن بي يوميا، ولا زوجة، ولا أطفال ينتظرون عودتي للمنزل، و أقول كبر الأطفال، ماعادوا بحاجتي، بل بت أنا بحاجتهم! إنه يصعب عليّ! يصعب عليّ الإعتراف بذلك! الإعتراف بحاجتي إلى الآخرين! كيف يمزقني هذا الإحتياج! و يجعل قلبي كالفتات المتناثر، لكن لا مكان للكبرياء الآن، فأنا أضعف من ذلك، فلست سوى شبح ترتجف كل عظمةٍ فيه، روح معذبة كأنما تحاول الهرب من جسدها الهَرِم ! في تجاعيد و عبوس وجهي ألف حكايةٍ وحكاية, لكن لا تُسعفني المصطلحات, ولا تُعينني ذاكرتي, و ليس هناك من يستمع، يتصلون بي بضعة أصدقا، يتساءلون ما إن كنت أذكرهم! أو لم لا ارد على مكالماتهم كأنما يغرزون رؤوس أصابعهم وسط دماغي بتساؤلاتهم تلك! كأنما يدفعون بي نحو هاوية الحقيقة!
نحو الواقع الذي أمضي نصف يومي أتأمله و يتأملني وكِلانا لا نعرف بعضًا أبدا! أتحسس ملامحهم، أحاول حفظها، و ما إن يثبت شيءٌ منها في ذاكرتي الخَربة، حتى يتهاوى مني كل ما حفظته، لأستيقظ من جديد في مواجهةٍ مع حياتي، إنني أخوض معها حربًا خاسرة، و ما الذي أحارب من أجله؟! فما يؤذيني هي هذه الهشاشة! هشاشة الروحِ لا الجسد، و أتمنى منكم أن لا تأكلو من هذه الشجرة الملعونة فهي سبب البلاء و الإنحراف فلا توجد عفة أكثر من عفة الطفولة ولا يوجد ملوث لها أكثر من ما لوثه زهد هذه التعاليم.



#اتريس_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الملاك ميتاترون الآخذ بناصية جميع الأرواح الروحانية
- مكعب الموت
- مواعظ الحكمة من أقوال أبا مرة
- المرصد المغربي لحقوق الإنسان بيان بمناسبة اليوم العالمي لحما ...
- بيان المرصد المغربي لحقوق الانسان الذكرى 38 لاستشادهما يوم 2 ...
- بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان تيجيت: السياسات المخزنية ا ...
- الصلعومي لا يعرف الديمقراطية
- الرسالة الخالدة كانت قطع الرؤوس وسبي النساء
- هل هناك فحشاء ومنكر أكثر من إستعباد البشر
- ربكم مات مسموما
- أكره الناس هو من يؤمن بخرافات الصحراء
- العلم هو الإله الوحيد الصادق
- لا ذنب للدجالين إذا كان المجتمع أحمق
- أحقر الناس من يفرض رأيه ودينه على الناس بالقوة
- هو الدين الوحيد الذي يرشي معتنقيه
- شيطان مسالم خير من نبي قاتل وإله شرير
- لا يشرفني صداقة الصلاعمة
- عشرون نوعا من الزواج تسهيلا للدعارة
- تعرف على مفاتيح قدراتك و فعلها
- ليس هناك ماهو أقدس من وجودنا


المزيد.....




- أكثر الأحوال الجوية قسوة في العالم.. شاهد ما حدث في جبل واشن ...
- من قلب جنين.. مراسل CNN ينقل ما حدث في منزل أحد الفلسطينيين ...
- من قلب جنين.. مراسل CNN ينقل ما حدث في منزل أحد الفلسطينيين ...
- دموع عاملة صينية تثير غضبا في البلاد.. تصرف صادم من صاحب سيا ...
- مصرع 8 أشخاص وإصابة 36 في حادث سير بتركيا
- أنباء عن حملة إقالات جديدة مرتقبة في محيط زيلينسكي تشمل وزير ...
- صحيفة: واشنطن تبحث إرسال صواريخ متوسطة المدى لقواتها في اليا ...
- بوشكوف: أوروبا ترزح تحت سلطة الناتو بقيادة واشنطن منذ 74 عام ...
- نتنياهو يتحدث عن فائدة السلام مع السعودية ويرمي الكرة في ملع ...
- روسيا تقوم بأول إطلاق فضائي للعام الجاري (فيديو)


المزيد.....

- وجهات نظر في نظريات علم الاجتماع المعاصر (دراسة تحليلية - نق ... / حسام الدين فياض
- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اتريس سعيد - تفاحة الإرادة