أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عطا درغام - موسيقي أفلام يوسف شاهين














المزيد.....

موسيقي أفلام يوسف شاهين


عطا درغام

الحوار المتمدن-العدد: 7267 - 2022 / 6 / 2 - 10:04
المحور: الادب والفن
    


إن الجمال قيمة من القيم التي يبحث عنها الإنسان في كل شيء وخاصة في مجال الفنون؛ فالجمال سمة بارزة من سمات الوجود الإنساني ،إن لم تكن أبرز سماته.ولما كان البحث في جماليات الموسيقي المرتبطة بالصورة داخل الفيلم السينمائي،وهذا يرجع لما للسينما والموسيقي معًا من تأثير فعال علي مشاعر و أحاسيس المتلقي عند مزج الفنون.
ويتضح هذا بعد المحاولات العديدة عبر التاريخ لجمع عدد من الفنون في عمل فني واحد،وذلك يرجع لفوة تأثيرها مجتمعة علي حواس الجمهور المتلقي الذي يتواصل مع العمل الفني بمختلف حواسه،وبالفعل مع ظهور السينما ارتبط الكثير من أنواع الفنون داخل بوتقة واحدة تظهر علي شاشة العرض.
ولما كانت السينما لها لغة عالمية تفوق أبجديات اللغات الحية في الانتشار والتأثير بحكم انتشار الأفلام السينمائية وتوزيعها علي المستوي الدولي،وتجاوزها حواجز اللغة أكثر من الكتاب والوسائل البصرية والسمعية الأخري لاعتمادها علي الصورة كوسيلة للتعبير، بالإضافة إلي ماتم حمله بداخلها من قيم ورؤي خاصة بالواقع وطرحها للقضايا المختلفة ذات الطابع الإنساني؛فهي تشكل وسيلة مهمة من وسائل اتصال الثقافات.
وتظهر علاقة الموسيقي بالسينما منذ البدايات الأولي في الأفلام الصامتة، ويرجع ذلك لما للموسيقي من تأثير علي الإنسان حيث تمنحه دفعة شعورية غير طبيعية ؛لأنها سريعة النفاذ إلي الوجدان والعواطف ولها قوة تعبيرية تصل إلي الأعماق البشرية،واستمرت العلاقة بين هذين الفنين إلي يومنا هذا من خلال التداخل الحاصل بينهما علي المستوي الجمالي والتقني، حيث تلعب الموسيقي دورًا مهما داخل إطار الصورة السينمائية وتساهم في التأثير الإستطيقي بشكل مباشر.
وتُعد الموسيقي عنصرًا أساسيًا من مقومات الفيلم السينمائي،ومن أهم عوامل نجاح الفيلم وباستطاعة المؤلف الموسيقي البارع ان يلعب دورًا مهمًا في الصيغة النهائية المتكاملة للفيلم بإضافة الحيوية علي السرد الروائي للقصة ووضع الموسيقي الملائمة لإيقاع الفيلم بما يتمشي مع الصورة السينمائية؛ وهي دون شك إحدي الأدوات الرئيسية التي تعزز الأثر السيكولوجي للفيلم علي أحاسيس المشاهد.
وقد ساعد التقدم التكنولوجي علي تطور موسيقي الأفلام مع تزايد أعداد المؤلفين الموسيقيين مما أدي إلي تحويل موسيقي الأفلام إلي عنصر بالغ الأهمية من عناصر الموسيقي.
وفي هذا الصدد تاتي دراسة (موسيقي أفلام يوسف شاهين) للدكتورة رانيا يحيي التي تبحث في جماليات موسيقي واحد من أهم علامات السينما المصرية والعربية المخرج العبقري يوسف شاهين والذي تميزت إبداعاته السينمائية بكل ماتحتويه من عناصر فنية تتحد داخل منظومة فنية جمالية تغوص في أغوار النفس البشرية، حيث كان لنشاته أثرًا كبيرًا علي زيادة إحساسه الفني وارتباطه بجميع أشكال الفنون المختلفة مثل الرقص والموسيقي بأنواعها؛ لذلك كانت اختياراته الموسيقية لآلامه تنبع من يقينه وإدراكه لضرورة هذا الفن ومدي تأثيره علي الدراما علي شاشة السينما،وقد تعاون مع العديد من المؤلفين الموسيقيين خلال مشواره الفني منذ بداية إخراجه للفيلم الاول"بابا أمين" إلي آخر أعماله السينمائية"هي فوضي".
وتناول الكتاب سبر أغوار الجماليات الموسيقية في أفلام يوسف شاهين من خلال المجموعة المُنتقاة من تلك الأفلام ،والذي تعاون فيها مع مجموعة من المؤلفين الموسيقيين العظماء الذين لهم دور مهم لا يمكن إغفاله في مجال موسيقي الأفلام ،وهم: إبراهيم حجاج- فؤاد الظاهري- علي إسماعيل- جمال سلامة- عمر خيرت.



#عطا_درغام (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ازدهار وسقوط المسرح المصري
- اتجاهات الإنتاج السينمائي من ثورة يوليو حتي ثورة يناير
- فن الفرجة علي الأفلام
- أزياء الاستعراض في السينما المصرية للدكتورة مها فاروق عبد ال ...
- التاريخ الثقافي لمصر الحديثة الدكتور وائل إبراهيم الدسوقي
- ظاهرة الدعاة الجدد
- اختلاق الحرب الباردة- دور الولايات المتحدة في تقسيم العالم
- فن الموسيقي السينمائية
- أنغام فلكلورية مصرية
- صورة المرأة في الرواية العربية
- الفن القصصي بين جيلي طه حسين ونجيب محفوظ
- المسرح الهندي : التراث والتواصل والتغير
- حكايات مصرية من القنال
- تراث الغناء العربي بين الموصلي وزرياب..وأم كلثوم وعبد الوهاب
- الفيلم السياسي في مصر
- الضمة البورسعيدية
- الشرطة في عيون السينما المصرية
- الفودفيل في تاريخ المسرح المصري
- الدراما التلفزيونية: تحضير التاريخ..تأريخ الحاضر
- الأراجوز مسرح خيال الظل التركي


المزيد.....




- روسيا بصدد وضع ميثاق للفنانين
- نجاح وفشل لشركة ديزني في شباك التذاكر خلال عيد الشكر(صور)
- نجمة البوب البريطانية دوا ليبا تحصل على جنسية بلدها الأصلي ( ...
- الترجمة وقلق الافكار
- وفاة إيرين كارا بطلة فيلم رقصة سريعة عن 63 عاماً
- فنانون أعلنوا تبرعهم بالأعضاء بعد وفاتهم
- كاريكاتير العدد 5315
- كريستيان بوبان الكاتب الصامت يترجل بهدوء
- بيع رسالة بخط يد الملكة إليزابيث بمبلغ 8300 يورو
- الملكة إليزابيث وأسرار أخر أيامها في كتاب جديد


المزيد.....

- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ
- - الدولاب- قصة ورواية ومسرحية / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عطا درغام - موسيقي أفلام يوسف شاهين