أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - ياكل!عار العراق














المزيد.....

ياكل!عار العراق


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 7247 - 2022 / 5 / 13 - 23:01
المحور: الادب والفن
    


يا كلّ عار العراق
1
أجس النبض
مثل ذاك النذير الذي يفترض
على كلّما لا يحد
يأدي الى الفوضويّة
كفانا ضحايا من العنف والدمويّة
والحياة الشقيّة
وسط عالم تجتاحه البربريّة
نسيت الغناء ولطف الكلام
ونحن نخوّض بالدم حتى الحزام
نسينا الطغاة
نسينا موارد عشق الحياة
2
سرقتم ينابيع ذاك الفرح
وبسمة أطفالنا
ومرود كحل عيون النساء
قبلكم كان طاغوت هذا العراق
تمساح بعث العراق
مضى طاهر اليد
ما دنّس اليد بالمال
حتى ولا
بكسرة طابوقة من قصور
يا نموراً لبغداد جئتم
نهشتم لحم العراق العظام
واطفالكم نهشوا الجلد قبل الفطام
وفي كلّ عام
صرتم الضيم والفقر والانتقام
ومهما ارتفّعتم
فلن تبلغوا
كعب صدّام
لا بارك الله فيكم
يا لصوص الطفولة
بل يا لصوص الكهولة
يا كلّ عار العراق
ويا نهج نبع النفاق
لو أردنا نقارن
بين حزب وحزب
فحزبكم حزب دعوى
جرى في العروق النقاء
وحين الغصون تدلّت
ثمار الغصون
جاء زقّومها في البطون
فكيف نقارن
قشور المزابل
بالرجال الأوائل
حيث قام العراق
على القدمين
كاد يلمس نجم السماء
أيّها الأغبياء
يا قراداً على كلّ جزء
للحوم العر اق
كان يمتصّ في ألف فم
دماً ودماً عقب دم
من وريدك يا سيدي العراق
3
نفتّش عمّا تبقّى
للعراق المنقّى
وهو يشقى
على يد تلك القرود
وغدا ً سوف تلقى
جزاء الجزاء



#شعوب_محمود_علي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين
حوار مع المناضل الشيوعي الاردني سعود قبيلات حول الحرب الروسية - الاوكرانية وابعادها سياسيا واقتصاديا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تحت اقواسك بغداد
- الشمس ستطلع
- مشرعة مثل جباح النورس
- كفرت بالسلطان
- الناي يبقى في فمي
- عند مغيب الشمس
- اغلال الطغاة
- اعلام ومجهولون
- لن يعبر الانسان من سمّ الخياط
- الضياع
- عطر البنفسج
- وراء شيطان حماهر
- حرام علىهم ماء دجلة نبع الفرات
- هدهد الصضعود
- القصيدة العنقودىّة د. د
- لكم رسمت على نهري
- كبوشنا في خطر
- الشعر تطوافي
- غنّي يا بغداد
- عشقي لموطني


المزيد.....




- نتفليكس تسرّح 150موظفاً في الولايات المتحدة بعد تراجع مشتركي ...
- من تونس، المغرب وفلسطين...5 مخرجين يمثلون السينما العربية في ...
- الممثلة الأممية في العراق تحذر في كلمتها من -دبلوماسية الصوا ...
- العراق يحتفي بأيقونة السرد محمد خضير.. من هو وماذا يقول عنه ...
- المسلمون في الهند: ما هي أصول اللغة الأردية؟ ولماذا تثير حفي ...
- زيلينسكي يخاطب مهرجان -كان- السينمائي بلباسه العسكري
- انطلاق جائزة الشارقة للإبداع العربي/ الإصدار الأول
- 50 ألف دولار للفائز بالجائزة العالمية للرواية العربية
- الفنان محمد صبحي يعلن قرب تقديم مسرحية -ملك سيام- بعد تأجيل ...
- متحف التاريخ الروسي يقيم معرضا للأوسمة الروسية والأجنبية الق ...


المزيد.....

- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف
- أمريكا كاكا / عبد الباقي يوسف
- حنين احلام مصادرة / رواية خماسية - رواية الجزء الاول ( هرو ... / أمين احمد ثابت
- ديوان شعر ( مترائي . . الثورة المفقودة ) / أمين احمد ثابت
- حزن الشرق / السعيد عبد الغني
- حتى أكون / رحمة شاذلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - ياكل!عار العراق