أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - متى تتحرك أوتار قلوب السياسيين ؟














المزيد.....

متى تتحرك أوتار قلوب السياسيين ؟


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7229 - 2022 / 4 / 25 - 13:04
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


داعش تتحرك وفي كل يوم شهداء وجرحى .. رقاب أنهار العراق قطعتها دول الجوار .. تلوث المناخ في العراق .. تصحر الأراضي الزراعية .. انفلاق سياسي .. عدم صرف ميزانية عام / 2022 .. أزمة غلاء في المواد الغذائية .. اقتصاد ريعي أصبح الشعب استهلاكي وغير منتج .. مستوى الفقر 35٪ مستوى البطالة 40٪ .. خطر الأزمة العالمية يهدد الشعب العراقي بالمجاعة .. عدم تأليف حكومة منذ سبعة أشهر .. حكومة تصريف أعمال محددة التصرف .. الشعب يسأل متى الفرج ؟ هذا الكابوس يجثم على صدور العراقيين ولم يفلت منه أحد.
لو أن بعض هذه الأزمات في دولة من دول العالم لامتنعت عيون السياسيين من الغمض والشعب لأقام وأقعد الدنيا على رؤوس السياسيين بالمظاهرات والاحتجاجات ما عدا عدة مئات من جماهير ثورة الجوع والغضب التشرينية خرجت في مظاهرة ليلية مساء يوم الجمعة.
لا يوجد في جسم الإنسان عضو اسمه (الضمير) ولكن توجد روادع إنسانية يطلق عليها ويرمز (الضمير) مثل رادع ديني ورادع أخلاقي ورادع اجتماعي وهذه الروادع إذا لم يلتزم بها الإنسان يصبح كما يقول المثل منعدم (الضمير) وكما قال الرسول محمد (ص) : ((يا ابن آدم إذا لم تخجل فافعل ما شئت)).
الشعب العراقي صامت كالأموات وهو يتابع حراك السياسيين من على شاشات التلفزة ... والسياسيون يفتخرون بالنصر لأنهم أفشلوا البرلمان من استكمال نصابه لانتخاب رئيس الجمهورية مرتين والأدباء والكتاب التزم جانب كبير منهم جانب الصمت بعد انقضاء سبعة أشهر على انتخاب مجلس النواب الموقر.
كنت في العقود الماضية أسمع كما يسمع الآخرون أن مؤسسة علمية أو اقتصادية أو دولة ما تتحدى الزمن وتسبقه فكنت أضحك في سري وأتساءل مع ذاتي كيف يتم التسابق مع الزمن ولا شيء في الكون أسرع منه بثانية واحدة بينما الشعوب تحقق المعجزات مثل الشعب الياباني الذي خرج من الحرب العالمية الثانية منهك ومدمر إلا أنه بفضل قياداته ومعنويته تجاوز المحنة وأصبح من الدول المتقدمة وكذلك الشعب الصيني وشعوب الاتحاد السوفيتي (السابق) وكذلك العقل الإنساني الرائع الذي جعل من العالم ما يشبه القرية الصغيرة والثورة المعلوماتية والتقدم التكنولوجي والإنسان المتحرك الآلي.
إن المعول الآن والمستقبل هو الشعب العراقي الذي هو امتداد تاريخه إلى عمق الأزمنة القديمة تقدماً وحضارة أن يتجاوز بإرادته وتصميمه المرحلة الجامدة والثابتة التي تجثم على صدور الشعب العراقي.
إذا الشعب يوماً أراد الحياة ---- فلابد أن يستجيب القدر
ولابد لليل أن ينجلي ---- ولابد للقيد أن ينكسر
ومن لم يمارس صعود الجبال ---- يعش أبد الدهر بين الحفر
وتحضرني الآن مقولة لأستاذ الاقتصاد فقال : لا خير في مجتمع يستورد ما يأكله وما يلبسه .. إن كنت تريد أن تقتل مجتمعاً اجعله استهلاكياً حتى روحه تموت بمرور الوقت ويصبح قطيعاً يسهل قيادته وتوجيهه.
ألا يا همّ يكفينا ---- لقد جفت مآقينا
لو كان الدمع يغذينا ---- أكلنا بعض بلوانا



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أزمة الغذاء العالمية تزداد حدة والعراق في مقدمة المتضررين
- المجتمع يتكون من طبقات اجتماعية وليس طوائف ومذاهب وأجندة مخت ...
- أبناء تشرين خطواتهم تسم الطريق يوم جمعة الشعب من جديد
- مشروع تحالف انقاذ الوطن فرضته حتمية التاريخ من أجل مصلحة الع ...
- متى ينقسم المجتمع وما هي أسبابه ؟
- الشعب يطالب الحكومة بدعم من أجل مواجهة موجة الغلاء
- الخروج من الخطأ لا يعني الدخول إليه مرة ثانية وإنما يجب التو ...
- إفرازات جديدة في العراق (تفشي ظاهرة المخدرات والعنف الأسري ا ...
- الانفلاق السياسي سوف يؤدي إلى انتفاضة جديدة ومصير مجهول
- السياسيون مشغولون بمصالحهم الخاصة والعراق وطن وشعب يعاني من ...
- الخطأ لا يحل بالخطأ وعلى جميع القوى السياسية الاستفادة من ال ...
- هل تحسم المحكمة الاتحادية موضوع الانفلاق السياسي بإجراء انتخ ...
- السياسة تعتبر عمل تطوعي من أجل الإنسان والمجتمع
- أبعدوا السياسة عن الطائفية يخرج العراق وطن وشعب مشافى ومعافى ...
- التغيير صفة موضوعية من أجل التقدم والتطور في المجتمع العراقي
- دور الأفكار التقدمية في الحضارة الأوروبية
- السيد مقتدى الصدر ومشروعه الإصلاحي والتغيير
- من أجل بناء عراق جديد بجميع مكونات الشعب
- فرصة ارتفاع سعر النفط يجب استغلالها لمصلحة العراق وطن وشعب
- الشعب العراقي يطالب بصناعة وزراعة وسياحة وطنية


المزيد.....




- تأسيس -مجلس سيدات الأعمال- في منتدى سيدات الأعمال في موسكو
- طلب إحاطة من سميرة الجزار للحكومة عن وفاة طالبة وإصابة 15 با ...
- تونس: هل يعصف المال الفاسد بالانتخابات؟
- عمل في التنظيف وصار -سلطان العلماء-.. الفقيه الذي أفتى بحرمة ...
- كاميرا الجزيرة ترصد الأوضاع في سفاتوهوريسك بمقاطعة دونيتسك
- أسرع 17 مرة من الصوت.. صاروخ باليستي جديد تطلقه كوريا الشمال ...
- بعثة -إيكواس- في مهمة لتقييم أوضاع بوركينا فاسو بعد الانقلاب ...
- تأملات- من العالم الذي باع الأمراء؟ وكيف صنع الوليد بن عبد ا ...
- عودة كايروكي بألبوم -روما-.. هجرة السياسة والشعبية مستمرة
- مستشار زيلينسكي لـCNN: نريد تحرير كل أراضينا شاملة جزيرة الق ...


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - متى تتحرك أوتار قلوب السياسيين ؟