أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عزيز سمعان دعيم - كلمة افتتاح البرنامج الفصحيّ 1.4.2022 في المدرسة المعمدانية في الناصرة














المزيد.....

كلمة افتتاح البرنامج الفصحيّ 1.4.2022 في المدرسة المعمدانية في الناصرة


عزيز سمعان دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 7209 - 2022 / 4 / 3 - 14:17
المحور: المجتمع المدني
    


الطلاب الأحباء، الاهالي الكرام، الحضور المحترم ومجتمعنا الطيب.
أوقاتكم خير وسلام برعاية القدير.

نحن على عتبة حزمة جميلة من المناسبات والأعياد السعيدة: شهر رمضان، פסח, الفصح والفطر. الأعياد هي مناسبات فرح ووقفات تأمل، فنرجو للجميع أطيب الأوقات وكلّ عام وأنتم بكلّ خير.
في الفترة الأخيرة قامت المدرسة بشراكة جميع الأطراف بباقة جميلة من الفعاليات المُميزة منها: عرض مُميز وفريد من قبل لجنة الأصدقاء والخريجين، ومهرجان الربيع الراقي بمبادرة لجنة الأهالي في المدرسة، وبرامج خاصة لتقدير وشكر الموظفين والطاقم التربوي على تعب محبتهم وانجازاتهم، وحفلة تنكرية وعشاء للطلاب إضافة إلى برنامج رياضيّ مع خريجين متألقين في المجالات الرياضية، واليوم صباحًا احتفلنا ببرنامج تراثي "العرس العربي"، كلّ هذا بالطبع، جنبًا إلى جنب، مع سيرورة عملية التربية والتعليم والتقييم. وفي هذا الوقت نكلل هذه الفعاليات بهذا البرنامج الروحيّ الفصحيّ، وسيتبعه بنعمة الرّبّ في الأيام القادمة بازار الفصح الهادف لإعلاء شأن المحبة والعطاء. فشكرًا من كلّ القلب لكلّ من سهر وتابع هذه البرامج والفعاليات المميزة.

الأحباء
المدرسة المعمدانية في الناصرة، بكلّ طواقمها من البساتين حتى الثانوية، تعمل معًا على تحقيق الرؤيا المدرسية، أي البوصلة الموجهة نحو طالب وخريج وإنسان متكامل، والتي تنص على أهمية: بناء أجيال ناشئة لمجد الرّبّ يسوع، من خلال تربية وتعليم مميزين. هذه الرؤيا الهامة لا يمكن تحقيقها إلا بتكاتف جميع الشركاء في السيرورة المدرسيّة، فنعمل معًا لتذويت "التربية للحياة والسلام" كنهج حياتيّ.
فحقًا شكرًا لمجلس الإدارة وللطاقم الرائع من موظفات وموظفين ومن مربيات ومعلمين على المهنية والإنسانية وتحدي كلّ العقبات من أجل تقدّم سيرورة روحية تربوية تعليمية لكلّ طلابنا الأحباء.
شكرًا للأهالي ولمجتمع المدرسة الطيب على التكاتف معًا لخير أولادنا وبناتنا في زمن تضاعفت فيه التحديات والعوامل المنافسة على التربية السليمة، لنسعى معًا في قيادة أولادنا لنكون جميعًا ملحًا لهذه البلاد ونورًا للعالم أجمع.

قبل بضعة أشهر احتفل العالم بذكرى الميلاد المجيد، وها نحن اليوم نحتفل بذكرى عيد القيامة المبارك.
الميلاد والفصح هما وجهان لنفس الرسالة… رسالة الخلاص.
في الميلاد تمت حتلنة معايير التقويم العالمي، وتمّ تقسيم التاريخ إلى ما قبل الميلاد وما بعده.
وفي الفصح تمّ الإعلان عن العبور من الظلمة إلى النور الحقيقي، من الموت إلى الحياة، من الهلاك إلى الخلاص.
في الميلاد بشرت الملائكة بطفل بيت لحم، يسوع الذي يخلص الشعب من خطاياه، وفي الفصح بشرت الملائكة بقيامة الرّبّ المجيدة بعد أن تمم عمل الخلاص، إذ مات لأجل خطايانا وقام لأجل تبريرنا.
قس على ذلك العديد من أوجه التشابه، ففي الميلاد نرى المذود كمهد، وفي الفصح نرى القبر الجديد الذي تبرع به يوسف الرامي، في الميلاد نجد الحظيرة وفي الفصح نجد بستان جسيماني وبستان القبر. في الميلاد نرى الأقماط وفي الفصح نتأمل بالكفن. في الميلاد نجد العذراء متأملة عند المذود، وفي الفصح نراها خاشعة بصمت عند الصليب.
في الميلاد نجد الملاك يحمل بشرى ولادة مخلص "وُلِدَ لَكُمُ الْيَوْمَ فِي مَدِينَةِ دَاوُدَ مُخَلِّصٌ هُوَ الْمَسِيحُ الرَّبُّ"، وفي الفصح نتأمل الملاك مبشرًا بالقيامة، "«لاَ تَنْدَهِشْنَ! أَنْتُنَّ تَطْلُبْنَ يَسُوعَ النَّاصِرِيَّ الْمَصْلُوبَ. قَدْ قَامَ! لَيْسَ هُوَ ههُنَا. هُوَذَا الْمَوْضِعُ الَّذِي وَضَعُوهُ فِيهِ." (مرقس 16: 6).

الطلاب والأهالي الكرام وكلّ الأحباء
أنتم شركاء معنا في هذه المسيرة والسيرورة لخير طلابنا وأولادنا. فشكرًا لكم على التعاون والدعم والشراكة.
نرجو لكم وقتًا طيبًا ومثمرًا مع المشاركات الروحيّة والوقفات التأملية: من ترانيم وقراءات وكلمات منعشة للروح والنفس والجسد. فشكرًا لكلّ القائمين على هذا البرنامج والخادمين فيه... بوركتم.
دمتم في نعمته وسلامه العجيب.

المسيح قام
حقًا قام...

محبتي وتقدير
عزيز دعيم



#عزيز_سمعان_دعيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- 99 بَرَكَة
- لنعلن في ذكرى الميلاد ميلادًا جديدًا لحياة أفضل
- لقاء مميز وذكريات لخريجة الفوج الأول
- سبع عادات للمعلمين الجّيدين وللمعلمين المُلهمين
- سبعة أخطاء كبيرة للمربين
- الافتراض العظيم
- بناء الأجيال
- الناس والميلاد
- الآباء الجيّدون والآباء الرائعون
- إعلانات وتعاملات الله
- أولاد التحديات
- تأملات في الصلاة الربانية
- جزيرة الأشخاص الطِوال
- الشكر شفاء وحياة
- عيد الشكر
- في السجن أو في القبر
- مناصب ومراكز
- خريج عبليني في مدرسة نصراوية في سنوات الخمسينات
- كن بروعتك
- كُن في قمة روعتك وتألقك


المزيد.....




- أهالي المحتجزين الإسرائيليين يتظاهرون أمام منزل نتنياهو ويلت ...
- بريطانيا: ريشي سوناك يتعهد بترحيل طالبي اللجوء إلى رواندا في ...
- إخفاقات وإنجازات.. الخارجية الأميركية تصدر تقرير حقوق الإنسا ...
- تقرير مستقل: إسرائيل لم تقدم أدلة عن اتهاماتها لموظفي الأونر ...
- ماذا قالت أمريكا عن -مزاعم- ارتكاب جرائم حرب في غزة؟
- تيك توك تحذر من مخاطر -سحق- حرية التعبير بعد تمرير مشروع قان ...
- مشاهد لاعتقال المشتبه به في عملية الدهس في القدس
- مندوب قطر الدائم لدى الأمم المتحدة تجتمع مع منسق الأمم المتح ...
- اعتقال عشرات الطلاب بجامعة أميركية خلال فض اعتصام مُعارض لحر ...
- سوناك: طائرة المهاجرين ستقلع إلى رواندا -مهما حدث-


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عزيز سمعان دعيم - كلمة افتتاح البرنامج الفصحيّ 1.4.2022 في المدرسة المعمدانية في الناصرة