أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سلام المهندس - الإنسانية في خطر بعيد عن العنف والحروب














المزيد.....

الإنسانية في خطر بعيد عن العنف والحروب


سلام المهندس
كاتب وشاعر وناشط في حقوق الإنسان

(Salam Almohands)


الحوار المتمدن-العدد: 7148 - 2022 / 1 / 28 - 17:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


صورتين الفارق بينهم كبير صورة لموظفة في الامم المتحدة تستمتع بالثلج مع صور سيلفي ولباس فرو غالي الثمن، ونازح في مخيمات النازحين يعاني من البرد القارص ولباس لا يقي شدة البرد، يجب علينا مراعاة الحالة الإنسانية للنازحين واللاجئين، القيادة إنسانية وخاصة في المجال الأممي الإنساني، يجب ان يكون القائد إنساني بعيد عن الحملات الإعلانية بدون ان يقدم شيء ملموس، من منا لم يرى النازحين في سوريا والعراق ولبنان وفي جميع مناطق الشتات؟ هم واطفالهم يرتجفون من شدة البرد والثلوج، من منا لم يتألم لما يشاهده من خيم تتساقط على ساكنيها؟ الالم يعني الإحساس الالم يعني الإنسانية عندما يحملك ضميرك تصرخ لمساندة والدفاع عن اللاجئين والنازحين ضحايا سياسة العنف والحروب لحكامهم.

سبق ان نادينا وصرخنا عن نشر السلام وهو الطريق الصحيح لبناء الامم وبناء الأجيال، والحروب والعنف تجعلنا نشاهد صور اللاجئين والنازحين، ونتألم لفقدانهم فلذات اكبادهم من الاطفال الذي توفوا من شدة البرد الذي حل على العالم اجمع، ولكن المشاهدات اقتصرت على مخيمات النازحين في العراق وسوريا ولبنان، اولاً لرداءة المخيمات ثانياً لم تكون هناك منظمات تكون بحجم المسؤولية للوقوف بجانب النازحين، او تسبق الاحداث لتوفير وتهيئة اماكنهم لتقاوم البرد الشديد، كانت الحلول ترقيعيه لا تتناسب مع حجم المساعدات التي تنالها من خلال التبرعات العالمية الهائلة، لا اعرف لماذا هذا العالم السيء يستبدل راية السلام براية الحروب والعنف، رغم راية السلام بيضاء ساطعة كالشمس المشرقة وراية الحروب حمراء وسوداء ملعونة كحاملها والداعي لها.

حقوق الإنسان يجب ان تحترم ويتم تطبيقها بشكل يحافظ على حقوق الإنسان وكرامته، نحن نقف بضمائرنا ومبادئنا لحماية هذه الحقوق وتطبيقها بما يتناسب لحماية الإنسان وحقوق الإنسان غير قابله للتجزئة، ومناشداتنا لرفع راية السلام هو للمحافظة على هذه الحقوق، لكن ما رأيناه من ظروف اللاجئين والنازحين يدل على تقصير واضح من قبل المنظمات الاممية، والمنشورات التي تنشر من قبل هذه المنظمات الدولية معيبه جداً، حيث يشرح الحالة المأساوية للنازحين بدون ايجاد الحلول او يسبقها بتوفير حلول موضوعية لحماية الإنسان، والحماية هي ضمن حقوق الإنسان العالمية، نحن نتألم نعم لأننا بشر ونحن جالسين في بيوتنا خلف التدفئة مع سقف يحمينا، وفي نفس الوقت نتألم لما نراه من برد وثلوج تضرب النازحين ولا نستطيع فعل شيء، هذا التقصير في حق النازحين يتحمله الحكومات والميليشيات المسلحة خارج نطاق الدولة لولا العنف لما وجد النازحين نفسهم داخل خيم مهترئة ممزقه تاركين بيوتهم وخوفهم من الرجوع حتى لا تنتقم تلك الميليشيات الطائفية منهم، او يتم اعتقالهم من قبل حكوماتهم بتهم شتى.

جميع النازحين الذين يسكنون المخيمات هُم من الطبقة الفقيرة والمعدومة من الناحية النفسية والمعيشية، إضافة لا يملكون المال، والنازحين داخلياً مثل نازحي العراق وسوريا تتحمل تبعية وضعهم السيء وزارة الهجرة والمهجرين المتواجدة في كل البلدين، واكيد رئيس الحكومة له دور لوضعهم السيء مع عدم ايجاد حلول لهم وهم شريحة من المواطنة وتسكن مخيمات داخل حدود الوطن، واما نازحي سوريا في لبنان الذي تتخذ المناطق الحدودية ضمن حدود لبنان اعتبروهم نازحين بعد عام 2015 وهذا ينتهك قانون حقوق اللاجئين وحقوق الإنسان والمادة 14 من حقوق الإنسان العالمي منح لكل فرد الحق في أن يلجأ إلى بلاد أخرى أو يحاول الالتجاء إليها هرباً من الاضطهاد، على المجتمع الدولي بكافة مؤسساته الوقوف مع النازحين وحمايتهم مع توفير المستلزمات الضرورية لحمايتهم من الثلوج والجو قاسي البرودة.



#سلام_المهندس (هاشتاغ)       Salam_Almohands#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سلام المهندس داعي للسلام والتسامح
- الإنسانية في قفص عدالة عرجاء
- اللعبة السياسية القذرة على انقاض ديمقراطية مزيفة
- انا ومولانا وكأس النبيذ
- مشروع السلام ونزع السلاح  في العراق
- العنف الاسري المتجرد من الإنسانية في العراق
- كيف تستطيع تحقيق العدل في مجتمع يحب العنف؟
- الفقراء في ضمير كل انسان حي
- القائد الحقيقي ان يكون في مصاف الجماهير
- الإنسانية ومحتواها الفلسفي في الحياة
- بؤساء الاجيال القادمة
- هوية المرأة مع الله في أنظمة معتقداتنا المختلفة
- بين انتمائي للإنسانية وبين الديانة
- المفهوم الخاطئ للناشط في حرية الرأي
- السلام افضل من الدمار والحروب
- الإنسانية ستهدم طغاة العنف والطائفية
- الحرية في عصر العبودية
- السلام والإنسانية دين بلا نبي
- بين طريق الإسلام وبين طريق السلام
- اغتيال شعب العراق


المزيد.....




- 60 ألف فلسطيني يؤدون صلاة الجمعة في رحاب المسجد الأقصى
- الإفتاء الأردنية تحسم الجدل حول دوران المواشي وعلاقته باقترا ...
- 60 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في رحاب المسجد الأقصى
- قديروف يرد على بابا الفاتيكان بالدليل بعد القول
- رويترز: قتلى وجرحى في هجوم وقع قرب مقر الحزب الاسلامي بالعاص ...
- السوداني: البرنامج الوزاري يرعى حقوق جميع المكوّنات ومنها ال ...
- فريق تحقيق أممي: داعش ارتكب جرائم حرب ضد المجتمع المسيحي في ...
- بالاشوف: كييف تتمادى في ملاحقة الكنيسة الأرثوذكسية بفضل تغاض ...
- غطرسة إبن سلمان.. اعتقال عالم دين بارز في السعودية
- بعد استشهاد قياديَين في حركة -الجهاد-.. تأهب إسرائيلي حول غز ...


المزيد.....

- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سلام المهندس - الإنسانية في خطر بعيد عن العنف والحروب