أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - امين يونس - ضعيف جداً














المزيد.....

ضعيف جداً


امين يونس

الحوار المتمدن-العدد: 6905 - 2021 / 5 / 21 - 11:46
المحور: كتابات ساخرة
    


في طُرفةٍ واقعية : " طالبٌ جامعي ذهبَ الى أستاذه مُعترضاً ، قائلاً : بروفيسور .. أنا لا أستحق [ ضعيف جداً ] التي أعطيتني أياها .
ولأن الأستاذ يعرف الطالب حق المعرفة ، ويعرفُ بأنهُ ليس جّاداً في دراسته ولا يواظب على الدوام ولا يستوعب شيئاً من المنهاج المُقّرَر ... فَرّدَ الأستاذ على الفور : أتفق معك تماماً ياعزيزي ، فأنتَ لا تستأهل ذلك … لكن لوائح الجامعة ، لا تُتيح لي أن أعطيك درجة أدنى من ضعيف جداً " . !
……….
أوردَتْ تقارير الأمم المتحدة الخاصة بحقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير ، فيما يخُص العراق ومن ضمنه أقليم كردستان ، ان هنالك تضييقاً على الصحفيين وهنالك إنتهاكات مختلفة لحقوق الإنسان وأن هامش حرية الرأي والتعبير ، ضعيف جداً .
إنبرى الناطق بإسم الحكومة ، يَرُدُ على " إفتراءات " الأمم المتحدة ، مُعترِضاً على الجهة التي صاغتْ التقرير ، قائِلاً : أننا لا نستحق " ضعيف جداً " التي وصفتمونا بها .
رّدَتْ الجهة المعنِية على الفور : نتفِق معك تماماً ياسيدي … لكن ما العمل ، ولوائح الأمم المتحدة ، لا تُتيح لنا ، إعطائكم تقييما أدنى من ذلك !! .



#امين_يونس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع فاطمة البلغيتي وعمر ازيكي - جمعية اطاك المغربية حول سياسات البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع د. طلال الربيعي حول الطب النفسي واسباب الامراض النفسية اجتماعيا وسياسيا واقتصاديا وتحليلها، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بَقَرنا .. والبَقَر الهولندي
- إنْ .. تخابات
- صورة
- هكذا
- .. والمُساقينَ معهم
- كلامٌ واضِح
- لُقاح طحنون
- نِضالٌ وخِدمة جِهادية
- حمكو والهاتِف النَقال
- تَناغُم
- يا بَلاش
- مُقتَربات اليأس
- تعالَ - نصفُن - معاً
- تجارة ... ومُتاجَرة
- مساجِد ... وأرقام
- أديانٌ بِلُغة الأرقام
- - بيرگر كنگ - في أقليم كردستان
- راتِبٌ .. وكباب
- لا نُريدُ تُجّاراً يحكمونَ العراق
- هل هُمِشَ الكُرد في بغداد ؟


المزيد.....




- إطلاق رواية السرعة القصوى صفر للروائي أشرف العشماوي
- -بعض مني-.. كتاب جديد عن الدبلوماسية الثقافية بعد مونديال قط ...
- -كاتيوشا الروسية- بصوت صيني في ماريوبول تحصد ملايين المشاهدا ...
- نحو 500 فيلم تتنافس في مهرجان طريق الحرير السينمائي الدولي
- -الإهمال والأمطار واجتياح النمل الأبيض- تهدم أجزاءً من مسجد ...
- المستعرب البلغاري تيوفانوف للجزيرة نت: ترجمتي لمعاني القرآن ...
- شبيه بغلاف المصحف.. فرقة غنائية كورية تتخلص من نسخ ألبومها ا ...
- -صعب أن نعرف-.. زوجة بروس ويليس تتحدث عن تطورات حالته الصحية ...
- سينما ليلية في الهواء الطلق تجمع عوائل أربيل في كلكند
- محسن العلي: المسرحيون كانوا جزءا من وقود هذه الحرب التي عطلت ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - امين يونس - ضعيف جداً