أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - التضحية وجمالية تقديمها أحمد حسيان














المزيد.....

التضحية وجمالية تقديمها أحمد حسيان


رائد الحواري

الحوار المتمدن-العدد: 6883 - 2021 / 4 / 29 - 02:15
المحور: الادب والفن
    


التضحية وجمالية تقديمها
أحمد حسيان
"لا تحطّموا مقعدي الشاغر وسطكم
فقد تحتاجون إلى التوكؤ عليه ذات غياب!
لا تسفكوا دمي المهدور بينكم
فقد تحتاجون إلى التوضؤ به ذات سراب!
ما أحوجكم إلى غيضٍ من فيض وفائي
كي ترمّموا ما بداخلكم من خراب!
ما أشقى من يُسقي بدموعه شوكاً
ويَنزف حباً في أرضٍ يباب!"
النص الجميل يستوقفنا ويثيرنا لما فيه من خصب، فالجمال يمكن أن يكون في الفكرة وطريقة تقديمها، ويمكن أن يكون في توازن الأفعال وتناسق الألفاظ، ويمكن أن يكون في الشكل الذي قدم به، وإذا ما حاولنا اقتحام هذا النص سنجده عصي وحصين، بحيث لا يمكن السيطرة عليه، لهذا سنحاول (وصفه) من الخارج، لعل وعسى نقرب القراء منه وما فيه من جودة.
نلاحظ في النص تركيز الشاعر على الفعل المضارع: "تحطموا، تحتاجون (مكرر)، تسفكوا، ترمموا، يسقى، ينزف، وهذا يشير إلى والواقع الآن وما فيه من معاناة، فالأفعال بمجملها سوداء وقاسية، كما أن هناك ألفاظا شديدة وقاسية: "غياب، دمي، المهدور، أشقى، بدموعه، شوكا، سراب، خراب، يباب" وإذا أخذنا المدلول/المعنى المجرد لحرف المنع ولنهي "لا" فسنكون أمام نص مطلق السواد، تجتمع فيه الفكرة مع اللفظ لخدمة الواقع الأسود، هكذا يبدو النص بشكله المجرد.
لكن هناك جمالية مخبأة خلف هذا السواد، وجاءت في خاتمة المقطع، فبدا الشاعر/المتكلم وكأنه المسيح الذي أوصى الآخرين بالخير وضحى بنفسه متحملا ما لحق به من عذاب: "تحطموا مقعدي، تسفكوا دمي" ليخلصهم مما هم فيه من جهالة وتوحش، فالصورة التي قدمها الشاعر:
" ما أشقى من يُسقي بدموعه شوكاً
ويَنزف حباً في أرضٍ يباب!"
تأخذنا إلى ما فعله السيد المسيح، لكن بطريقة التغريب، فالمسيح لم يتذمر على ما لحق به من عذب، بل تقبل ذلك برحابة صدر، إذا ما استثنينا غواية الشيطان هو مصلوب، وصراخه: ألهي إلهي لماذا تركتني" فالشاعر يقدم صورة الاصلاح/إعمار الخراب/اليباب بطريقة مذهلة، فقد جعل السقي بالدموع، والسقي ليس لورد بل ل "شوكا"، والساقي ينزف/يتوجع/يتألم، أليس هذا حال من بقى (قايض على دينيه/أخلاقه/مبادئه!؟.
النص منشور على صفحة الشاعر Ahmad Hsayyan"



#رائد_الحواري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عناصر الفرح في -عبرت الطريق- عبد السلام عطاري
- الأدب والأحداث الميدانية -صاروخ تاه- وجيه مسعود
- الأمنية وأثرها في قصيدة -رُبّما سوفَ نرجِعُ عمّا قريبٍ- كميل ...
- الدهشة في مجموعة -ماذا لو- سمير الشريف
- معضلة السفر في كتاب -حرية مؤقتة- ناصر عطا الله
- الصور والتشكيل في ديوان -منسي على الرف- عامر بدران
- صوت المرأة في رواية -أنثى- ديانا الشناوي
- التناسق في قصيدة - أدرّب القلب - جراح علاونة-
- اللغة في ديوان -صيحة الحنظل- سليمان الحزين
- شجاع الصفدي زلة منام
- قصة -قراءة من وراء الزجاج- نزهة الرملاوي
- عز الدين المناصرة ديوان قمر جرش كان حزينا
- رواية اجتياح أسامة المغربي
- تنظيم الفكرة في قصيدة -في الظلّ نسوني- كميل أبو حنيش
- الروح الأدبية في كتاب -الإصحاح الأول لحرف الفاء-
- وجية مسعود رمل وطريق الحرير
- رواية يس أحمد أبو سليم
- تركيب الألفاظ والمعنى في قصيدة -حائكة من طراز خاص- علاء حامد
- مجموعة الجرح الشمالي محمود الريماوي
- أحمد كركوتلي والحزن


المزيد.....




- روسيا تطوّر مشروع الحفاظ على التراث اللغوي والثقافي لشعوب من ...
- إنيو: الموسيقى والصورة حبٌ من النوتة الاولى
- الأفلام الوثائقية العالمية في المسابقة الرسمية لدهوك السينما ...
- الفيلم العراقي (جنائن معلقة) منافسا قويا..إنطلاق مسابقة البح ...
- كاريكاتير العدد 5318
- محكمة جزائرية تصدر حكما غيابيا بسجن رسام كاريكاتير 10 سنوات ...
- الباغيت: الخبز الفرنسي يدخل قائمة التراث العالمي لليونسكو
- الجزائرـ حكم غيابي بسجن رسام الكاريكاتير عينوش لعشر سنوات
- الممثل الخاص الأمريكي للشئون الفلسطينية: إدارة بايدن ملتزمة ...
- رافايل كاديناس يفوز بجائزة ثرفانتيس للآداب


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - التضحية وجمالية تقديمها أحمد حسيان