أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حازم عبد الله سلامة - تأجيل الانتخابات ، إطالة بعمر الانقسام واستمرار للبلطجة الأمنية














المزيد.....

تأجيل الانتخابات ، إطالة بعمر الانقسام واستمرار للبلطجة الأمنية


حازم عبد الله سلامة

الحوار المتمدن-العدد: 6882 - 2021 / 4 / 28 - 09:52
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بسم الله الرحمن الرحيم

بعد سنوات عديدة من الظلم والظلام ، وفرض سياسات القمع والقبضة الأمنية وحرمان الشعب من أبسط حقوقه بممارسة حقه الديمقراطي واختيار ممثليه ، بعد هذا التعنت والديكتاتورية الأمنية البغيضة للمتحكمين بشقي الوطن المقسم والممزق ، وبعد هذا الضياع للأجيال وانغلاق أي أًفق جاءت الضغوطات بإجراء الانتخابات وتم اتخاذ القرار تحت الضغط الدولي وليس من قناعة وطنية للأطراف المتحكمة بشقي الوطن ،

ولم يتوقف الحكام عن البحث عن أي أسباب وحجج لتأجيل الانتخابات طمعا منهم ببقاء سيطرتهم علي رقاب الشعب ومقدرات الوطن ، وخوفاً ورعباً من سقوطهم ومعاقبة الشعب لهم في صندوق الاقتراع بعدما تفننوا بإيذاء الناس وزيادة معاناتهم ،

الانتخابات حق ثابت للموطن وليس منحة أو منة أو مكرمة من أحد ،
المفروض ان اجراء الانتخابات وتجديد الشرعيات كل اربعة سنوات ، وحين الخلافات يتم الرجوع إلي الشعب من جديد بانتخابات مبكرة ، وليس للانقلابات وتقسيم الوطن وتفسيخ النسيج الاجتماعي ، كان المفروض العودة الي الشعب مانح الشرعيات واللجوء لصندوق الاقتراع لا إلي صندوق الذخيرة ، ولو أن قياداتنا وطنية ولديها ذرة من ضمير لذهبوا لصندوق الانتخابات من جديد فور اختلافهم ، واحتكموا للشعب بدلاً من الإنقلاب واللجوء لصناديق الذخيرة وإرهاق الشعب وتمزيق الوطن ،

الانتخابات استحقاق وحق ولكن الأحق هو إعادة ترتيب بيتنا الداخلي وطنياً وفتحاوياً ونذهب للانتخابات بإرادة وطنية وقرار وطني مستقل يهدف لتجديد الشرعيات وفق برنامج قائم علي الشراكة والقانون والعدالة واحترام المواطن والمحافظة علي كرامته ، وإعادة الاعتبار للقضية الوطنية ، والتصدي لمخططات الاحتلال وليس الارتباط بمزاج حكومة العدو ، الانتخابات حق فلسطيني لا يحتاج لإذن من الاحتلال ،

القدس قلب الوطن وعاصمة فلسطين وهي العنوان للانتصار للوطن ، وأهلنا المقدسيين أثبتوا دوماً أنهم الأقدر والأجدر بحماية مقدساتنا ، وهم الأقدر علي حماية حقهم بممارسة الانتخابات ترشحاً وتصويتاً ، ولكنهم بحاجة إلي قيادة وطنية ارتباطاتها متجذرة بالوطن وداعمة لحقوقه ،
من المخجل استغلال القدس وتدخلات العدو مبرر لتأجيل أو إلغاء الانتخابات ، هذا العدو الذي يجري انتخاباته عدة مرات ويحرمها علي غيره ، فكيف تتحدثون عن وطن وقرار وطني مستقل وانتم تنتظرون موافقة عدوكم ليعطيكم الاذن لممارسة ديمقراطيتكم وانتخاباتكم ؟؟؟!!!
القيادة الوطنية التي تحترم شعبها المطلوب منها البحث عن حلول وليس الرضوخ لإملاءات الإحتلال وقرارته ،

تأجيل الانتخابات هو اعتداء علي القانون والدستور ، وإطالة عمر الانقسام ، وتمديد فترة التحكم للمتسلطين علي رقاب شعبنا بقوة السلاح والبلطجة الأمنية ،
تأجيل الانتخابات يعني استمرار واقع مؤلم أرهق شعبنا وأضاع قضيتنا الوطنية ، وخدم الإحتلال ومشروعه الاستيطاني التوسعي ، وشوه صورة قضيتنا وعدالتها أمام العالم ،
وهذه رغبة الاحتلال ، فمن يتساوق معها بإبقاء الوضع علي ما هو عليه من انحدار وضياع فهو بمرتبة الخائن لوطنه وشعبه وقضيته ومتساوق مع العدو ،
فهل يصمت الشعب علي هذه القيادات التي تسرق حقوقه وتغتال أحلامه ، هل تصمت الفصائل التي تتغني بالوطن والشعب أم هي مرحلة دعاية انتخابية وستنتهي ليبقي الوطن والشعب ضحية لتخاذل المستوزرين وسارقي مقدرات الوطن والشعب ، الحقوق تُنتزع انتزاع ، وزمن الديكتاتورية والتحكم الفردي والفصائلي يجب أن ينتهي وليقل الشعب كلمته وإلا فالجميع خاسر ، ولن يبقي لكم وطن لتتحكموا فيه يا قادة وفصائل.



#حازم_عبد_الله_سلامة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الوطن هو ألا يحدث ذلك كله ،
- الانتخابات ... الصندوق سيُسقط كل أوهامهم ،
- ليكن صندوق الاقتراع للتخلص من أوباش المرحلة
- لا تعيدوا انتخاب الفاسدين
- اصمتوا ... وكفاكم ثرثرة وجعجعة ،
- ترسيخ لمنظومة التنسيق الأمني التي ربطت كل مصالحها بالاحتلال ...
- الفيس بوك معايير ظالمة ومنحازة كلياً للظالم
- المخيم هو الجدار الأخير للوطن
- قلنا سابقاً ومازلنا نصرخ ... غزة إلي أين ؟؟؟
- الاعتقال السياسي عار بحق الوطن ،
- ثلاثة شموع انطفأت ،
- لا تحزني يا بيروت
- عن أي ثورة تتحدثون ؟؟؟!!!
- ليس هكذا يؤبن شيخ المناضلين
- كيف ستسقطون صفقة القرن ؟؟؟!!!
- الاعلام الجزائري ينتصر لفلسطين وأسراها البواسل
- وطني جمل المحامل
- أذناب كوشنير بلبنان ينفذون صفقة العار
- فهد الشمري صهيوني أكثر من الصهاينة
- تسقط الصفقة باسقاطكم وإسقاط انقسامكم وخداعكم لشعبكم ،


المزيد.....




- جبال من الملابس والأحذية والسيارات المتروكة.. تعرف على أكبر ...
- واشنطن تلغي زيارة مبعوثة خاصة بمجتمع الميم إلى إندونيسيا بعد ...
- -نهاية دولة كروية عظمى-.. انتقادات الصحافة الألمانية لأداء - ...
- روسيا وأوكرانيا: الكرملين يشترط الاعتراف بضمّ أقاليم أوكراني ...
- جنوب أفريقيا: اجتماع للحزب الحاكم لتقرير مصير رئيس البلاد بع ...
- شاهد: عنف وشتائم داخل البرلمان السنغالي بعد صفع نائب زميلة ل ...
- البلاغ الختامي الصادر عن مؤتمر التجمع الديمقراطي العراقي في ...
- رحلات الحكومة الألمانية إلى قمة المناخ أنتجت 308 أطنان من ال ...
- شولتس يطلب من بوتين سحب قواته من أوكرانيا لإتاحة -حل دبلوماس ...
- الجمعة سوداء فعلا في كاليفورنيا.. كاميرا تسجل سرقة عشرات هوا ...


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حازم عبد الله سلامة - تأجيل الانتخابات ، إطالة بعمر الانقسام واستمرار للبلطجة الأمنية