أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - هاجر محمد أحمد - الطبيعة الحقيقية للسفر














المزيد.....

الطبيعة الحقيقية للسفر


هاجر محمد أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 6801 - 2021 / 1 / 28 - 23:51
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


كتبت-هاجرمحمد أحمد موسى
قال احدالأدباء "وعندما أُقتل في يوم من الأيام , سيعثر القاتل في جيبي على تذاكر السفر .. واحدة إلى السلام واحدة إلى الحقول والمطر واحدة إلى ضمائر البشر .. أرجوك أن لا تهمل التذاكر يا قاتلي العزيز , أرجوك أن تسافر"
ان لم تدخل في تجربة السفر والترحال بعيدا عن منزلك فأنت لم تعش الحياة الحقيقية ,حيث للأسفار الآلاف الفوائد لخصتها الكتب في "الترويح عن النفس,اكتساب المعيشة,تحصيل العلم,تحصي الآداب,تكوين الصداقات,استجابة الدعوة,زياره الأصدقاء والأقارب"
يواصل معظم الناس حياتهم في منازلهم محققين بذلك الإشباع النفسي لإعتقادهم أن ذلك يجعلهم سعداء حيث يشعرون بالخوف من تجربة السفر والإنتقال للسكن في منزلا أخر ,وهم بذلك حرموا انفسهم من المتعة التى تجعلهم احرار ا ,بإستطاعتهم خوض المخاطر ,قال لي صديق ذات يوم لايضل الطريق ولا يخشى الترحال إلا من يريد ذلك بأعماقه جبانا كان او معتوه.
تتجلى سعادة البعض بتكرار النمط المتعارف عليه من الحياة,ولكن الحياة للشجعان تختلف فتتجلى السعاده عند رفع احساس المخاطرة والتجديد من خلال المتعة الجسديه والنفسيه من خوض وتجربة اشياء جديدة.
ربما هذا هو الخلاص من حالة عدم الرضا أو عدم الإستقرار وربما الحياة اقصر من ان نقضيها كالأشجار في نفس المكان ,حتى الطيور تهاجر من مكان لمكان أملا في تحقيق الأحلام ,
يقول مصطفى محمود
البني آدم منا علي سفر … النهارده بيغني زي طير الشجر … بكره لا حس و لا خبر" "

عن نفسي ارى طيور النورس المهاجرة تسافر بالأحلام وتعود بعد تحقيقها وكل الرضا الذي تحصل عليه هو اشباع رغبتها في الإنجاز والتجديد.
تحقق الطيور المهاجرة لتلك المقولة" اضرب في أرجاء الدنيا سافر حيث شئت.. سترى أشياء كثيرةٌ في العالم تغنيك.. تفتح أمامك آفاقًا لم تكن تخطر لك على بال كل هذا يجددك"
لذلك يشكل السفر الخلاص الحقيقي لمن يعشقون الحرية هو حالة من تحدي المألوف وخاصه لو كانت فتاة في بلاد عربية ذات مرجعية إسلامية تنظر للفتاة التى تسافر بمفردها نظرة لوم وربما خوف والأكثر هي نظرة الوصاية والأحقر هي نظرة الطمع فيها حتى لو كانت مسافرة من محافظة إلى أخرى .
بعيدا عن كل ذلك وبعيدا عن كون المسافر رجلا او فتاة لو استطعت قتل الأدوار السلبية والمدمرة للقيود سيبدوا كل شيء بخير وستكتشف الفوائد والسعادة خلف ترحالك لعل اهمها ان تعترف بقيمة أهلك وبقيمة نفسك ,حيث لا يستطع الإنسان ان يعرف قيمة أهله إلا عندما يقتقدهما لإن اغلى الأشياء مع التعود يغيب عنا قيمتها ولانقدر ذلك الإعندما نفقدها إلى الأبد .. وقتها نتمنى لو يعود الزمن لحظات لنعوض من فارقونا على لحظات الفراق .
حتى قيمة "انفسنا" فنحن لا نعلم مدى قوتنا ونقاط ضعفنا إلا عندما نواجه ذاتنا وحدنا بلا اهل لذلك قالوا الكنزفالرحلة ولذلك اكتشف بعد الترحال بين البلاد بطل قصة الخيميائي بإن قوته وكنزه في نفسه بداخل منزله
أنت تتعرف في البيت على العالم، وفي السفر على نفسك

لذلك الحقيقة التى نكتشفها مع كل رحلة وخاصه حقيقة الأصدقاء تشكل فرصه جديده لعالم جديد لايأتى إلاللمخاطرين ,
وكما يقول زياد الرحباني
"و طرق السفر يقف عليها أناس كثيرون لا يبكون, يضحكون إنهم مسافرون






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نافذه الأحلام وجنون الأمل -قصة قصيرة-
- الإنسان وتطورنشأة الدوله
- من المسؤول عن عنصرية المصريين
- دور المجتمع المدنى بين الماضي والحاضر
- أمطار الفقراء أكثرنازية
- رحلتى في مفاهيم الإقتصاد
- الفقر لايمنع السعاده
- اليوم الدولي للاعنف فلسفة لابدمنها
- اضحيه العيد هم مابين الصعوبه والاستطاعه
- التحرش ام المتحرشين صناعه عربيه
- التحرش في محافظات مصرسرطان مجتمعي
- يوم ام ثورة للمرأة المصرية
- - اتكلموا عنهم - اطلاقوا سراح المعتقلين من الأبرياء
- الحداد على الوطن في عيد الحب هو دليل الحب
- المستقبل الثالث لثورة يناير مابين الواقع والمأمول
- الى متى سيظل انعدام الرعاية الصحية للأطباء وانخفاض بدل العدو ...
- حقوق الفقراء تحت المطر منسية
- اغتصاب الفتيات دون سن العاشرة
- حفرة نسبية ام حفرة طبقية
- - استشهاد محمد الدرة - في عقول الاجيال-


المزيد.....




- الجزائر.. نحو 1500 قائمة ستشارك في الانتخابات التشريعية المب ...
- اجتماع عاجل لوزراء الخارجية.. ما الذي يمكن أن تقدمه الجامعة ...
- هنية: معادلة ربط غزة بالقدس ثابتة ولن تتغير ومستمرون ما لم ي ...
- مدينة اللد تنتفض.. مواجهات دامية ومقتل شاب برصاص مستوطن (صور ...
- مستشفيات القدس الشرقية تعج بالمصابين والعديد منهم فقدوا عيون ...
- المصريون يدعمون الأقصى وغضب من غياب -فخر العرب-
- مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة: لم نرصد الطفرة الهندية لكو ...
- الجيش الروسي يدمر شبكة كهوف لقيادة المسلحين قرب تدمر
- ولي العهد السعودي يستقبل أمير قطر في جدة.. فيديو وصور
- رددوا شعارات -تسقط أمريكا وإسرائيل-.. احتجاجات حاشدة في تركي ...


المزيد.....

- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - هاجر محمد أحمد - الطبيعة الحقيقية للسفر