أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - هاجر محمد أحمد - التحرش في محافظات مصرسرطان مجتمعي














المزيد.....

التحرش في محافظات مصرسرطان مجتمعي


هاجر محمد أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 4479 - 2014 / 6 / 11 - 16:01
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


كتبت/هاجر محمد أحمد
مما لاشك فية ان كل محافظات مصر تعاني من افة التحرش بالفتيات والنساء في كل مكان وزمان ولكن في الفترة الأخيرة اصبح التحرش اللفظي والبدني نهاية بحالات الأغتصاب التى شهدناها جميعا في يوم تنصيب الرئيس الجديد لمصر كالسرطان الذي سرى في جسد الوطن واصبح يستحيل علاجه فماعادت الحلول التقليديه تجدي نفعها واصبح لابد من وجود قانون رادع لذلك حيث انه هناك محافظات تشتهر بالتحرش مثل الإسكندرية كعروس للبحر الابيض المتوسط نظرا لموقعها بين المحافظات تعاني من تلك الافة اكثر من غيرها من المحافظات مما كان السبب الرئيسي والأوحد وراء تأسيس الحملات المناهضة للتحرش من الإسكندرية كبؤرة للتحرش مثل بؤر الأجرام فكانت اولى الحملات منذ 3 سنوات حملة ولاد البلد التى انشأها د/كريم محروس وعدد من الشباب المتطوع لمناهضة ظاهرة التحرش ومن بعدها حملة انتى اقوى المستمرة الى الآن التى انشاتها مجموعة من الفتيات "سارا عرفات ومي عبده ونجوى شمس الدين بمساعدة مدرب لياقة بدنيه لتعليم الفتيات طرق الدفاع عن النفس وتقويتهم نفسيا ضد اي اعتداء كذلك كان هناك العديد من المسيرات والمظاهرات التى كانت تقوم بها الحركات الثورية قبل 30 يونيو للدعوة بأطلاق قانون رادع للمتحرشين ولإعلان رفضهم لتلك الافة , ومن ثم توقفت تلك المسيرات والوقفات نظرا لسن قانون التظاهر حتى قام حزب مصر القوية بالإسكندرية مارثون للجري ضد التحرش وذلك لإعلان رفضهم لظاهرة التحرش التى اصبحت منتشرة في كل محافظات مصر واصبحت افة خطرة تهدد المجتمع تشتد خطورتها على عروس البحر المتوسط مع بداية فصل الصيف حيث يكثر هذا المرض في تلك الفترة من السنة بالإضافة الى فترة الأعياد والمناسبات والعطلات الرسمية حتى تحولت اعياد المصريين وعطلاتهم الى موسم للمتحرشين , لذلك نظمت بعض الأحزاب والحركات الثورية مارثون رياضي لرفض تلك الافة واعلان تضامنهم مع حق كل فتاة فالتجول فالشارع بأمان دون ان يتحرش بها احد
حيث ان الدرسات كشفت أن التحرشات الجنسية منتشرة و بشدة بين طبقات الشعب المصري المختلفة ، و أن نسبة ما يتم الإبلاغ عنه من هذه الحالات لا تتجاوز 5 % فقط بسبب خوف الفتيات والنساء عن الافصاح بما حدث لهم خوفا من نظرة المجتمع العنصرية فالبرغم من وجود قانون ينص على عقاب وسجن المتحرش الا ان الفتيات لا يقوين على الأفصاح واذا قامت احداهن بالافصاح يعاقبها المجمتع بسلبيته ولومه
حيث عندما تتعرض اي فتاة لحالة تحرش في الشارع وتذهب الى قسم الشرطة لتحرير محضر بذلك فأنها
تفاجيءبرد الفعل السلبي من امناء الشرطة الذين يحرروا المحضر لها حيث انهم يحاولوا منعها عن عمل المحضر خوفا من فضيحتها فالمجتمع
كذلك يتم التحرش يوميا في مصر في المواصلات العامة و أماكن العمل المغلقة والطريق العام والجامعات ولا يقوم احد بمساعدة الفتاة التى يتم التحرش بها وبسؤال عدد من الشباب عن اسباب عدم مساعدتهم للفتيات كان ردهم سلبي خالي من النخوه فتنوعت الردود بين " البنات لبسهم مستفز " هي الجبتوه لنفسها "" وبين " انا مالي يمكن البيتحرش بيها عارفها "" او يمكن يكون معاه سلاح "
واخيرا افة التحرش انتشرت في المجتمع المصري وفقا لرأي الخبراء نتيجة :
الانحلال الأخلاقي والفراغ الإلكتروني الذي يعاني منه الشباب بسبب البطالة
انتشار العشوائيات والمجرمين في المجتمع بسبب انشغال الأمن بمحاربة الأرهاب اصبح المجرمين طلقاء
تعاطي الشباب للمخدرات فأصبح اغلب المجتمع بلا عقل
الأفلام والفيديو كليب و المواد الأعلامية الإباحية و اللا أخلاقية التى تأتى بعائد مادي كبير لصناعها

سلبية المجتمع المصري و اختفاء قيم الرجولة و الشهامة و النخوة فأصبح المجرم والمتحرش بلا رادع من القانون وبلا رادع من الجمهور
اختفاء القيم الأسلاميه وتحول كلمة الأسلام لمصطلح لا فعل من المصريين.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يوم ام ثورة للمرأة المصرية
- - اتكلموا عنهم - اطلاقوا سراح المعتقلين من الأبرياء
- الحداد على الوطن في عيد الحب هو دليل الحب
- المستقبل الثالث لثورة يناير مابين الواقع والمأمول
- الى متى سيظل انعدام الرعاية الصحية للأطباء وانخفاض بدل العدو ...
- حقوق الفقراء تحت المطر منسية
- اغتصاب الفتيات دون سن العاشرة
- حفرة نسبية ام حفرة طبقية
- - استشهاد محمد الدرة - في عقول الاجيال-
- التحرش بفتيات المدارس حالة ام عادة
- حركات سياسية تحت عباءة دينية
- الطرف الثالث مابين الواقع والخيال
- حرب اهلية بعيون طفولية
- شهداءمصر نجوم تضيء سماء رمضان
- الجهاد من اجل كرسي
- ثوره حقيقيه ام حركه تمرديه


المزيد.....




- في الفيمنست الإسلامي ...التعدد ،زواج القاصرات والعقل الطفولي ...
- -الأعلى للمرأة البحرينية -: برنامج جديد لنقل خبرات رائدات وس ...
- شيخ الأزهر: للمرأة حرية السفر دون محرم ونصيب من ثروة الزوج
- شيخ الأزهر: يجوز للمرأة الإفتاء والسفر دون محرم ولها أن تحدد ...
- شيخ الأزهر: يجوز للمرأة تولي الوظائف العليا والقضاء والإفتاء ...
- -الفتاة الكارثة- تحصد نصف مليون دولار من صورتها الاستثنائية ...
- وفاة الطفلة السورية “نهلة العثمان” ابنة الـ6 أعوام بعد تعرضه ...
- آية الله خامنئي: حقيقة ان الضعف والتفرقة في الامة الاسلامية ...
- سرق صور زميلته من هاتفها وابتزّها بمبلغ 500 دولار أميركي في ...
- فيديو: معركة حقوق المرأة ضد المجتمع الذكوري في كوسوفو


المزيد.....

- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني
- الآبنة الضالة و اما بعد / أماني ميخائيل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - هاجر محمد أحمد - التحرش في محافظات مصرسرطان مجتمعي