أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - رِسَالَةُ الْعَدَمِ ...














المزيد.....

رِسَالَةُ الْعَدَمِ ...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6787 - 2021 / 1 / 13 - 02:43
المحور: الادب والفن
    


كَيْ نَتذكَّرَ موسيقَانَا في شَسَاعَةِ
السَّافَانَا ...
حيثُ الغِزلانُ شاردةٌ
في جوفِي ...
عنْ هدْرٍ زمنيٍّ
فَلَا نفشلَ في ردْمِ الهُوَّةِ ...
في ألْفِيَّةِ الألمِ
بينَ أنْ أكونَ // أوْ لَا أكونَ //
علينَا أنْ نُوقظَ الزمنَ ...




تلكَ العشرونْ ...!
نحنُ اليتامَى فيهَا
بينَ فيضِ الفيروسِ وفيضِ الماءِ ...
نسينَا أنَّ للعامِ2021
شجرةً ...
احترقتْ في رأسِي
نبتتْ قُرونٌ ...
في أجراسِ المدينةِ
تحمِي قُرصانَهَا ...
منْ ثورةِ الزِّنْجِ
في كَابِيتُولِ العبثِ ...


كَيْ لَا نسقطَ مِنْ ذواتِنَا ...
علينَا أنْ نكتبَ اللَّا معنَى
منَْ المعنَى ...
نُحوِّلَ أحذيتَنَا صفعةً
في وجهِ الفوضَى ...
ونصعدَ الصخرةَ التي مرَّنَتْ
ظهرَ " سِيزِيفْ "...
فزحفَ على بطنِهِ
دونَ تعبٍ ...


قدْ نقبضُ على الْوَتَرِ المفقودِ
في جوْقةِ الكونِ ...
نروِّضُ العدمَ والوجودَ
على التناغُمِ الممكنِ // المستحيلِ //


كلُّ البحورِ تعرفُنَا ...
إلَّا بحرُكَ
أيُّهَا الألمُ ...!
دفاتِرُهُ لَمْ تجفّْ
منذُ كانَ "أَبُو لَهَبْ " يصهلُ :
تلكَ آثارُنَا تدلُّ علينَا ...!


أيَّةُ آثارٍ ...!
ونحنُ في عينِ الحزنِ
عاصفةٌ مِنْ أوتارٍ مبتورةٍ
لَا توقفُ الطوفانَ ...؟



الجُرذانُ الآنَ الآنَ ...!
تحملُ رماحَهَا
تحاربُ الطواحينَ ...
كأنَّهَا شياطينُ الساحلِ
تلتهمُ هذَا الشعرَ ...!
هذَا الحِبرَ ...
هذَا الورقَ ...!


فهلْ أموتُ وأنَا لَمْ أكتبْ بعدُ ...
ميثاقَ العدمِ
وجوداً ... !؟




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,167,316,298
- فِنْجَانٌ مِنْ يَدِ فِينُوسْ ...
- فِنْجَانُ مِنْ يَدِ أَفْرُودِيتْ ...
- بَرِيدُ الْحُبِّ والْحَرْبِ ...
- شِفَاهٌ اِفْتِرَاضِيَّةٌ ...
- َ رَسَائِلُ الْفَرَاشَةِ ...
- لِسَانُ الْمَاءِ ...
- زُغْرُودَةُ اللَّا مَعْنَى ...
- لَا تَعْتَذِرِي ...!
- حِكَايَِاتُ خُفِّ الْحُِبِِّ ...
- حَدِيثُ الْقُبَلِ ...
- تَجَاعِيدُ الْحُزْنِ....
- حَرْبُ الرِّيحِ ...
- عَلَى جِسْرِ الْحُبِّ لَا أَعْبُرُ...
- مَنْ قَتَلَ الْحُبَّ...؟
- نَصٌّ مُشَوَّهٌ ...
- الشِّعْرُ بَيْتُ الْحُبِّ ...
- حَالَةُ كُمُونٍ ...
- إِنَّمَا الْحُبُّ بِالنِّيَّةِ ....
- قَهْوَةُ الصَّمْتِ...
- خُطُوُطٌ ٌ دُونَ اتِّجَاهٍ...


المزيد.....




- هذه حقيقة مرض القدم اليمنى للرئيس الجزائري تبون
- بالصور: الباب الذي استعصى على هولاكو.. هذا ما تبقى من أسوار ...
- وفاة كاتب السيناريو الأمريكي والتر بيرنستاين عن 101 سنة من ع ...
- التجمع يشارك فى معرض الكتاب بقصر ثقافة الفيوم
- كردستان العراق يحتج رسميا على فيلم إيراني حول عمليات التحرير ...
- جمال خاشقجي: فيلم المنشق يجدد النقاش حول مقتل الصحفي السعودي ...
- -كردستان العراق- يحتج رسميا على فيلم إيراني حول عمليات التحر ...
- تعرف على سبب ذبح فنانة عجل وتوزيعه على الفقراء
- القضاء المصري يرفض دعوى تطالب بمنع محمد رمضان من الغناء والت ...
- حكيم: نويت اعتزال الغناء بعد الوقوف على مسرح فرنسي لم تقف عل ...


المزيد.....

- سيرة الهائم / محمود محمد عبد السلام
- حكايات قريتنا / عيسى بن ضيف الله حداد
- دمي الذي برشو اليأس / محمد خير الدّين- ترجمة: مبارك وساط
- كتاب الأعمال الشعرية الكاملة حتى عام 2018 / علي طه النوباني
- الأعمال القصصية الكاملة حتى عام 2020 / علي طه النوباني
- إشارة ضوئية / علي طه النوباني
- دموع فينيس / علي طه النوباني
- ميزوبوتاميا / ميديا شيخة
- رواية ( حفيان الراس والفيلة) / الحسان عشاق
- حكايات الماركيز دو ساد / رويدة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - رِسَالَةُ الْعَدَمِ ...