أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن مدن - بطل سرفانتس














المزيد.....

بطل سرفانتس


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 6711 - 2020 / 10 / 22 - 13:22
المحور: الادب والفن
    


أيصحّ القول إن سانكوبانزا، الفلاح البسيط رفيق دون كيخوت في رواية سرفانتس الشهيرة التي تحمل الاسم نفسه هو بطل الرواية وليس دون كيخوت؟.
هذا سؤال افتراضي ليس إلاّ، فالانطباع السائد، والمدعوم بما يكفي من الحجج الأدبية والنقدية، أن دون كيخوت هو بطل الرواية، كما هو بطل العصر الذي كتب فيه سرفانتس روايته، مؤرخاً مرحلة فاصلة من تاريخ إسبانيا، التي تغادر ماضيها الإمبراطوري، دون أن تصبح مؤهلة لدخول حقبة التطور الرأسمالي الجديدة، لأن نخبتها الحاكمة غرقت بثروات الذهب المهولة لديها، دون أن تفكر في الإنتاج، فسرعان ما تبددت ثروتها، واصبحت عاجزة.
لكن السؤال، رغم افتراضيته، ضروري لتسليط الضوء على شخصية سانكوبانزا، التي ظُلمت كما تظلم عادة الشخصيات الروائية الأخرى التي ينظر إليها على أنها ثانوية. وفي هذا يحضرني مثال آخر هي شخصية شمس التبريزي إزاء حضور شخصية جلال الدين الرومي في رواية إليف شافاق: «قواعد العشق الأربعون»، حيث أننا نؤخذ بالتبريزي، رغم أن الكاتبة كانت معنية أكثر بالرومي، أو هكذا يفترض.
كان سانكوبانزا في رواية سرفانتس رفيق دون كيخوت في رحلته، وعلى ما توحي به شخصيته من بساطة، أو حتى سذاجة، فإنه كان يأتي من الأقوال والأفعال ما ينم عن الحكمة والبصيرة، ورغم أنه كان يرى ما في تصرفات سيده من حمق وتهور، فإنه ظلّ ملازماً له حتى النهاية، في صورة من صور الوفاء الريفي الصادق، ربما لأنه كان في قرارة نفسه موقناً بعدالة ما يؤمن به سيده من قيم بدت له نبيلة.
ظلّت العلاقة بين دون كيخوت وخادمه الأمين، علاقة السيد بالمملوك، لذا كان سانكوبانزا يشعر بالخجل، وهو يقول لدون كيخوت: «ليست شياطين أو جيوشاً التي أمامك ياسيدي.. إنها طواحين هواء»، ولكن السيّد ظل مصمماً على مواجهة تلك الطواحين ظناً منه أنها جيوش مجيّشة.
إن الرجل الذي فقد مبررات فروسيةٍ ولّى عهدها، ظلّ يوهم نفسه أنه ما زال فارساً، وما زال قادراً على مقارعة الخصوم، دون أن يدرك تبدل الأدوار والمواقع، فلكل زمان دولته ورجاله.
أيكون سانكوبانزا هو صوت الواقع وحكمته القاسية إزاء الوهم الذي تلبّس سيده، بصرف النظر عن صدق نواياه ونبل غاياته، أكان معه لينقذه من سطوة الوهم على ذهنه، ويعيده إلى الواقع الذي كان دون كيخوت يصطدم به كل مرة، ولكنه يظل مصمماً على إعادة المحاولة، شأنه في ذلك شأن كل «الدون كيخوتين» ماضياً وحاضراً؟.



#حسن_مدن (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المثقف النقدي
- تعددية الثقافات لا مركزيتها
- الناس تحب الأساطير
- المدينة التي تتذكر كل شيء
- من منظور تشومسكي
- أوروبا بين الخطيبي وفرانز فانون
- عمالقة أم عصر عملاق؟
- (مناعة القطيع) والأخلاق
- أطروحات حول الفكر والحرية ودور المثقف
- كيف كُتب التاريخ؟
- نحن و(نوبل)
- (أنا والجدة نينا) لأحمد الرحبي - الأنا في مرآة الآخر الروسي
- كم من - كعب أخيل - عندنا؟
- صراع دول لا حضارات
- مَن نحن؟
- المسكوت عنه في مسألة التعددية الثقافية
- كتاب يوثق تاريخ المرأة البحرينية في القرن العشرين
- المجتمع المدني بين التقديس والشيطنة
- قصص من العالم
- نحن والدولة


المزيد.....




- الفنانة يسرا: فرحانة إني عملت -شقو- ودوري مليان شر (فيديو)
- حوار قديم مع الراحل صلاح السعدني يكشف عن حبه لرئيس مصري ساب ...
- تجربة الروائي الراحل إلياس فركوح.. السرد والسيرة والانعتاق م ...
- قصة علم النَّحو.. نشأته وأعلامه ومدارسه وتطوّره
- قريبه يكشف.. كيف دخل صلاح السعدني عالم التمثيل؟
- بالأرقام.. 4 أفلام مصرية تنافس من حيث الإيرادات في موسم عيد ...
- الموسيقى الحزينة قد تفيد صحتك.. ألبوم تايلور سويفت الجديد مث ...
- أحمد عز ومحمد إمام.. قائمة أفلام عيد الأضحى 2024 وأفضل الأعم ...
- تيلور سويفت تفاجئ الجمهور بألبومها الجديد
- هتستمتع بمسلسلات و أفلام و برامج هتخليك تنبسط من أول ما تشوف ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن مدن - بطل سرفانتس